hira magazine 25

68
ﺍﻟﻨﻮﺭ ﻓﺮﺍﺵ ﺍﻟﻨﻮﺭ ﻓﺮﺍﺵ ﱠام، اﻟﻨﻮر وﺣﻮل ﱠام، ﻳﺎ اﻟﻨﻮر، ﺮاش ﻳﺎ ﱠام، اﻟﻨﻮر وﺣﻮل ﱠام، ﻳﺎ اﻟﻨﻮر،ﺮاش ﻳﺎ، ﻏﺪوت ﻗﺪ ﺷﻌﻠﺔ ﻳﺎ اﻟﺠﻨﺎح، ﻣﺤﺮوق ﻳﺎ، ﻏﺪوت ﻗﺪ ﺷﻌﻠﺔ ﻳﺎ اﻟﺠﻨﺎح، ﻣﺤﺮوق ﻳﺎ، ﺻﺮت ﻟﻠﻨﺎر ﻌﻤﺔ وإن ﺗﻜﻒ، اﻟﻨﻮر ﻧﺎر ﻋﻦ، ﺻﺮت ﻟﻠﻨﺎر ﻌﻤﺔ وإن ﺗﻜﻒ، اﻟﻨﻮر ﻧﺎر ﻋﻦ ﺗﻌﻮد، اﻟﻨﻮر وإﻟﻰ ﺗﻨﻬﺾ، ﺛﻢ ﺗﺴﻘﻂ ﺗﻌﻮد، اﻟﻨﻮر وإﻟﻰ ﺗﻨﻬﺾ، ﺛﻢ ﺗﺴﻘﻂ... ﺗﺠﻮد ﻟﻨﺎرﻩ وﺑﻨﻔﺴﻚ... ﺗﺠﻮد ﻟﻨﺎرﻩ وﺑﻨﻔﺴﻚ* * * * * * دوﻻر٥ : • أﻣﺮﻳﻜﺎ ﻳﻮرو٣,٥ : • أوروﺑﺎ ات٦ : ﺗﺮﻛﻴﺎ25

Upload: hira-magazine

Post on 07-Mar-2016

232 views

Category:

Documents


6 download

DESCRIPTION

The first arabic magazine from Turkey!

TRANSCRIPT

Page 1: hira magazine 25

فراش النورفراش النوريا فراش النور، يا هوام، وحول النور حوام،يا فراش النور، يا هوام، وحول النور حوام،يا محروق الجناح، يا شعلة قد غدوت، يا محروق الجناح، يا شعلة قد غدوت،

عن نار النور ال تكف، وإن طعمة للنار صرت،عن نار النور ال تكف، وإن طعمة للنار صرت،تسقط ثم تنهض، وإلى النور تعود،تسقط ثم تنهض، وإلى النور تعود،

وبنفسك لناره تجود...وبنفسك لناره تجود...* * ** * *

الردو

٥ا:

يكمر

• أو

ور٣ ي

,٥ا:

وبور

• أت

ريا٦ ل

ا: ركي

ت

25

Page 2: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٦٥

مركز التوزيع فرع القاهرة: ٧ ش الربامكة، احلي السابع، مدينة نصر - القاهرة / مصر تليفون وفاكس: 20222631551+ اهلاتف اجلوال: 20100780831+

w w w . d a r a l n i l e . c o m

دراسة معمقة في فكر األستاذ "فتح • اهللا كولن".

اللقاء الحميمي بين قمم الفكر الديني • وقمم الفكر الحضاري.

تسليط الضوء على الطاقة التفجيرية • لقدرات اإلنسان العملية والفكرية.

مصطلح "الخدمة" ومضامينه وأبعاده في • فكر األستاذ "فتح اهللا كولن".

المدرسة كوحدة من وحدات تأسيس • الفكر اإليماني والعلمي على حد سواء.

Page 3: hira magazine 25

التصور العامحراء جملة علمية فكرية ثقافية تعىن بالعلوم الطبيعية واإلنسانية واالجتماعية وحتاور أسرار النفس البشرية وآفاق •الكون الشاسعة باملنظور القرآين اإلمياين يف تآلف وتناسب بني العلم واإلميان، والعقل والقلب، والفكر والواقع.

جتمع بني األصالة واملعاصرة وتعتمد الوسطية يف فهم اإلسالم وفهم الواقع، مع البعد عن اإلفراط والتفريط. •تؤمن باالنفتاح على اآلخر، واحلوار البناء واهلادئ فيما يصب لصاحل اإلنسانية. •

تسعى إىل املوازنة بني العلمية يف املضمون واجلمالية يف الشكل وأسلوب العرض، ومن مث تدعو إىل معاجلة املواد •مبهنية عالية مع التبسيط ومراعاة اجلوانب األدبية واجلمالية يف الكتابة.

شروط النشرأن يكون النص املرسل جديدا مل يسبق نشره. •

أال يزيد حجم النص على ٢٠٠٠ كلمة كحد أقصى، وللمجلة أن تلخص أو ختتصر النصوص اليت تتجاوز احلد •املطلوب.

يرجى من الكاتب الذي مل يسبق له النشر يف اجمللة إرسال نبذة خمتصرة عن سريته الذاتية. •ختضع األعمال املعروضة للنشر ملوافقة هيئة التحرير، وهليئة التحرير أن تطلب من الكاتب إجراء أي تعديل على •

ا للنشر. املادة املقدمة قبل إجازا بقبول النشر، وال تلتزم ا نشرت أم مل تنشر، وتلتزم بإبالغ أصحا اجمللة غري ملزمة بإعادة النصوص إىل أصحا •

بإبداء أسباب عدم النشر.حتتفظ اجمللة حبقها يف نشر النصوص وفق خطة التحرير وحسب التوقيت الذي تراه مناسبا. •

ا، وال تعرب بالضرورة عن رأي اجمللة. النصوص اليت تنشر يف اجمللة تعرب عن آراء كتا •للمجلة حق إعادة نشر النص منفصال أو ضمن جمموعة من البحوث، بلغته األصلية أو مرتمجا إىل أي لغة أخرى، •

دون حاجة إىل استئذان صاحب النص.جملة حراء ال متانع يف النقل أو االقتباس عنها شريطة ذكر املصدر. •

يرجى إرسال مجيع املشاركات إىل هيئة حترير اجمللة على العنوان اآليت: [email protected]

جملة علمية فكرية ثقافية تصدر كل شهرين عن:

Işık Yayıncılık Ticaret A.Ş

İstanbul / Türkiye

صاحب االمتياز مصطفى طلعت قاطريجي أوغلو

املشرف العامنوزاد صواش

[email protected]

رئيس التحريرهانئ رسالن

[email protected]

مدير التحريرأجري إشيوك

[email protected]

املخرج الفينمراد عرباجي

[email protected]

املركز الرئيسHIRA MAGAZINE

Kısıklı Mah. Meltem Sok. No:5 34676 Üsküdar

İstanbul / TurkeyPhone: +902163186011Fax: [email protected]

مركز التوزيع٧ ش الربامكة - احلي السابع - م.نصر/القاهرة

تليفون وفاكس: 20222631551+اهلاتف اجلوال : 20100780831+

مجهورية مصر العربية

نوع النشر جملة دورية دولية

Yayın TürüYaygın Süreli

الطباعة

رقم اإليداع١٣٠٦-١٨٧٩

لالشرتاك من كل أحناء العامل[email protected]

USATughra Books

345 Clifton Ave., Clifton, NJ, 07011, USA

Phone:+1 732 868 0210Fax:+1 732 868 0211

SAUDI ARABIA الوطنية للتوزيع

Phone: +966 1 4871414املكتب الرئيسي: شارع التخصصي مع تقاطع شارعاألمري سلطان بن عبد العزيز عمارة فيصل السيار

ص.ب: 68761 الرياض: 11537اجلوال: 00966504358213

[email protected]@hotmail.com

Phone-Fax: +966 1 2815226

MOROCCOالدار البيضاء ٧٠ زنقة سجلماسة

Société Arabo-Africaine de Distribution, d'Edition et de Presse (Sapress)

70, rue de Sijilmassa, 20300 Casablanca / Morocco

Phone: +212 22 24 92 00

SYRIAGSM: +963 955 411 990

YEMEN دار النشر للجامعاتالجمهورية اليمنية، صنعاء، الخط الدائري الغربي،أمام الجامعة القديمةPhone: +967 1 440144GSM: +967 711518611

ALGERIABois des Cars 1 Villa Nº68 Dely BrahimGSM: +213 770 26 00 27

SUDANمركز دار النيل، مكتب اخلرطوممربع ٤٨ رقم ٣١ أركاويت - اخلرطوم - السودانPhone: 0024 991 367 91 86

JORDANGSM: +962 776 113862

UNITED ARAB EMIRATESدار الفقيه للنشر والتوزيعص.ب. 6677 أبو ظبيPhone: +971 266 789920

MAURITANIAPhone: +2223014264

• اململكة العربية السعودية: ١٢ ريال سعودي • اليمن: ٣٥٠ ريال ميني • املغرب: ٢٠ درهم • الجزائر: ٢٥٠ دينار

Page 4: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا د (٢٥) ٦٣٢٠١١ אد - ا ا ا ٦٣

محطات علميةإبراهيم يوجه داغ*

؟ ث ا ي ا אع ا ر اة؟ ا ة ا א א و ا ا

אع אر ث ا اـــא ة ا ة ا א م ـــ ة، و ـــ (٨٠-١٠٠)אري، אرب ا ا ( ٣٠-٤٠)ة ا دون ا ـــ أن إ

. א ٧٨م ي داء ا ا ـــאء أن ا ـــ ا اכع ة ـــא ن כ ، ـــ ا ث ـــ اي ، وا א ـــ ي أ إ ـــ ا א ـــאم ا ان ـــא ـــ " ا ـــ ـــאدة "ا ـــ ـــ א ر אدة ه ا ـــ ، ـــ כא ـــ ا א اא ا ـــ ـــ ا א ـــ ٩٧٪ ا ـــ אدة ا ه ا א א د، و ـــ اث ا ـــ אن ا ـــ ا ـــ ـــאئ د وא ـــ ا ـــא أن إ ـــ ـــ ـــ ا

البرغوثمحطم الرقم القياسي

. ات اي ث -ا ـــ כ ا ن ا ـــ وכ ن כ - אرج و אت ه ا ا ـــ א ، כ ـــ כא

א! א ا و اث כ ا כא כ ـــאن כאن ال ر ر ا כ ، اازي אئ ـــ ـــא، و ة دون ـــ ة وا ـــ

אص! اא ه ا ى א אن א ا أون כ ا ا ي א ى أن ـــא ؟ أو ـــ א اي א א أن כ ؟ أو ن כ כ أن ي אم ا א ا ن إ כ ا ا

ى؟! א א؟ أو א رة ا أدق ـــ ا

. כ א (*) כא و

Page 5: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٦٢ا ا

محطات حضاريةممدوح يلدريم*

א ـــ א ـــאت ا כ ـــ ا ـــ أכ ل، ـــ א ـــ ـــ ا כ ـــ א إ ، إ ـــא ٦٧,٣٥٩ د ـــאت ا م اع ا אدرة أ אت ا وا ع ا אب ٧٤,٠٠٠ כ) ا א א ا א ( ء כ ا . و א אرف ا وا

. אدس ن ا א ا אن ا אن א ا אئ أ א א ن כ ، و ف ـــ آ כ ـــא ا ، א א ا دي إ א א אدرة، אت ا אت وا אت ا د ، כ ا ا اאت م ا ي أ ى ا כ א ا ، ا א ا ا כ. א ائـــ ز ـــאدرة، وا ـــ ا אر ـــ وا א ـــ وا اכ آن ا ـــ ء ا ـــ כ ـــ ا ـــ م ـــ وأא ن ا ـــ אئـــ إ ا ال، وا ـــ ـــ رق ا כ ـــ ا א ب ـــ כ اه. אت ـــ ا ـــ א ا ي. و ا ـــ ا؛ ا א ـــא ا א א כ د ـــ إ و א א

." ت ا א ر " אط ا כ ا ا اאت، אت ا א رت د ا و ارث כ وب وا אء ا א أ ت כ ، و א אن ا ا اى אت أ א أ א ل. و ا ا إאك . إن אن ا ـــ אء ا אت أ כ دة ا ـــ כـــ א א כ دة אت ا ي כ ا و ا כ س ا ا

. אت ا א رق أو ا א ا ع س ا اء ا

. כ א (*) כא و

مكتبة السليمانيةخزينة تراث األمة

Page 6: hira magazine 25

ر כ אذ ا ـــ ي ا آن" ا ـــ وا ـــאن ا א " ا ـــ ، و ـــ وار כ אذ ا ن" ا אز ا ز ا ، و آ "ا د אر ا ا

א. ر א א אن " ان ا ر כ אذ ا آن"، أو ا אئ ا ا ان " و אء ر כ وا آن ا ي ا ـــ א ؤى ا ا ـــ إ ا ، أ م ن כ م ا خ ا أن ا כ ، אق ا اف آ ـــ א ا وا ـــ ن أن כ ا

... آ ام ا ا اא א ـــ ر ا כ אذ ا ـــ م ا ، ـــ ا א م ا ـــ ـــ ا و ، א ر כ אذ ا ض ا א ،" אء ا אت ا ـ"آ ن اאم ن ا כ ا ا אم"، כ ا אت ا ـ"آ ن ـــ ا ـــ א כ ة אم ا כ : ﴿وإن כ א ا כ ا ذ אر א אئ א אאذ אر ا א ا :٦٦)، כ ﴾(ا אر א אئ א א א ث ودم م אت"... و אت آ אت إ ا ـ" ا ي ب وا א ا ر ا כ ام ر א ى ذات أ א أ א כ א ن אء

אم. ا ا א א כ ذכه א ذכ כ ـــ ذ ، و אل ا ـــ أ ن ـــאرכ ة ا ـــא אم ا ، א ـــ ا ـــ ا وאب اءة כ ـــ ـــ ا ا ا : "إن אئـــ א כ ـــ ر אد ـــ ر ـــ כ אذ ا ـــ ا

آن". ء ا אت כאئ اאء ـــ ا ـــ أو כ ، ـــ ا ا ـــ ا ر כ אذ ا ـــ ـــ ا ـــא أا و ا אب ا آن כ : "إن ا אئ و .. و و ا ا وا א، כ א، א و אر א وأ אئ أن ي כ כ כ ، ا إ ا اא אد א ر د כ و ع و ه ا ـــ כא אت ا א ك ا כ א، و ـــ א כـــ و

ة". אدة ا אن אدة ا ق ود ا إ م وا وا אل اאء אء ا وا ة ورة ا د א " ا ض "ا ل ا א أ א ا ا و א ا و א أن آن أ : "إن ا אئ ا א אو א و آ א כ... وإذا ا م ا رض، و م ا אر، و م ا אء، و כ אء، ا אذ ا أ

.".. ا ا ا ا وا د إ כ وان ... آن ا אئ ه ا א وأت ٢٠١٠ و ي כא دور ا א ا -ا ـــ أزاح ، ـــא وإا א ، و آ אئـــ ا ا אر ا ـــ ى ا ة أ - אئ ا آن وا ان "ا ـــאئ ل ا وا ـــ ه כ ـــ א إ א ، ـــאب ا כ ا ا ة ـــאد ا ـــ ا ـــ آ، و אئ ا כ وا آن ا ا ا ن، ا אرכ אء ا א ا א ا כ ارات ا ، وأن ا אئ ا ر و ا כ آن ا ي أن ا ا ا ا אق و ا א א آ ﴿ : אئ م ا ا ا כ א إ ا، א ث ا

.(٥٣: )﴾ ء כ כ أ כ أو ا أ أ

. כ א (*) כא و

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٦١

أ.د. ا ا ا

أ.د. ا

اش زاد

ان ا أ.د.

אن א ن د. أر

Page 7: hira magazine 25

. א ح ا כא ا ا כ ا ه ا اءة إ أن ه، ـــ אب ا " ـــ ـــ ا כ ـــ " כ כـــ ا אذ ا ـــ وإذا כאن ا " م "כ . و א م ا א א א ل כ ا أ ه כ ورو وכ آن ا ن ا ا כ ، ا ا אرכ אء ا ا אن כ وا א ا כ כ ل ا ـــ ة أ إ ا ، وأ أ ـــ א م ا אء إ ـــ ـــאب ا ـــ א א ـــ - أכ ا כ ل ا ـــ ة أ إ ا כ أ آن ا ـــ : "إن ا ـــ �ة ه ا א أن כ .. ات ئאت ا ـــ ـــא- وأدوאدئ ل א א أ ، ـــ אل أ ا و אز ود א وإ ل رو אت، כאئ د وا ـــאن وا ل ا و ، و ه ا ا ، و ، وأ ا ـــ א ا

ى". א أ א أ ا א א وإ א אء أ ا أو إ אرة أو ر א إ م إ أ ا אو و، و כ ـــ ا وا אح ـــאن وإ آن ـــ أن ا ـــ آ כ ـــ وأכـــ כي أو כ אب ـــ כ : "إ אئ ـــ ا ا אدئ وا - ر - ـــر ـــכ אك أي ، و اءة ـــאن ن وا כ د وا اءة ا א ل ذات إ و ـ א ح א ـــא. و ـــ

א..". אئ א و א אء ر وا اآن אز ا ا ا ا ا ان " אءت א ا א ا ـــ وא ئ ا אم ر ا ا ا ا ا כ אذ ا "، أכ ا واي ورة ا ا ، د ـــ כ ا ا א ـــ آن وا אز ا اכ آن ا رة ا אن، وا ا אة وا ن وا כ رة ا אر ا ا اا אن ا ا א א ان ا א ا כ ا ة، وذ وا ا اאب כ כ آن ا א أن ا آن، א א � أو إ ان כ ا أن אء. ـــ א دون ا ا د ن ـــ א ا אئ أن ي ا ا اـــ ـــאت ا را ث وا ـــ ـــ ا اض ا ـــ ـــ ا ـــאت ا ت ـــ وآن ـــאز ا ا ا ا ا ل رت ـــ ، م ـــ ـــ

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٦٠ا ا

אز ر أ.د. כ

א א אن أ.د.

א أ.د. ا

א أ.د.

אر أ.د. ا

Page 8: hira magazine 25

ا ـــ ا ـــ وا ا ـــ اـــאر /أ א ـــ ـــ ـــ ـــ א ـــ وار ل ـــ אء إ ـــ ت ـــאم ٢٠١١، אء ا אء א ور ا כ ا أر آن ا ار ب، א وا א ر ، د ـــ א وا כ ؛ اאل، ـــ א وا אل، כ א، وا א ائ و ، ا ـــ وאع אئ ا א، و א وإ ب إ ، כ ا وا أو... כ آن ا אن أو ا ث ا כ ل כ ـــ ـــ ا ا أرض إא ـــ ا و ـــ "ا ا ـــאرכ אء ـــ ا ـــ اء" ـــ " ة ـــ ـــ " ـــ אئـــ ا آن وا ـــכ א ا ـــ ـــאون א ـــ ا ـــ ا

.(Yeni Ümit) " " (Sızıntı) و " أ "א ت ـــ ـــאت ا ا ا ـــאرك ، א ة ا ـــא ، وا ـــ כאد ـــ ا ـــאرك ـــ أ אب.. و ، وا ي ا ـــ ، و כ ، ورواد ا ـــא واא ، م ا אئ ا ـــ و ا وا

. א א א א ا א כ ا ة ا אت ا

כ ـــ ا אت وة آ ـــ ـــא ا ـــ ـــ ا اאن" رئ א ن ر "أر כ א כ ا כ أ اא ع ا ـــ א ـــ ، ر כ " ا ـــ ـــ أ ـــ "ورة א إ ، ا ة إ ل د ود ـــכ وا ـــאب ي כ ـــ כ ا آن ا ـــ כ ا ـــ ـــ ل ـــ اא ـــ ـــ أن ـــ ا ـــ אئـــ ـــאب وכא إ א أ ا د أن ا ـــ א א. כ ـــ و

." א إ آن أ ا آن، و"ا ااء، אم ف ا اش ا زاد אذ א ا ر א ا ـــ אء ا ا ر و ـــ ا ا ـــ אر أن כـــ و ـــ دا ا ا ا ا ـــ ـــ إة ر כ אذ ا ـــ כ ا א ـــאت ا כ ـــ ا اאذ א، وا כ ون ا ـــ א אن رئ ا ا أכאذ ـــ "، وا א م א " ـــ رئ כ אن ر ـــ כ اא، כ א א ا ن رئ כ آ ـــ ر כ اون ـــ אز رئ إدارة ا ر ر כ כ אذ ا ـــ ا ا وأا آ وا ـــאر כ إ ا ي أ א، وا כ ا אن ا א ا ن، دا כ ـــאن وا آن وا ـــ ا ا

مجلة "حراء" تعقد مؤتمرها الثاني في إسطنبول

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٥٩

أنشطة ثقافيةنور الدين صواش*

للقرآنوالحقائق العلمية

Page 9: hira magazine 25

." و ن "ا ا ا

٥- الغدة الصنوبرية ـــ ـــ ا ة ة "؛ ة ا ـــ "ا اכ ن ا ا . و ـــ ن ا אغ، أ ـــ ا، و ك א ا ـــא ا כא ا ـــ א ه ا ـــ ـــ כ ). و ) " ـــ ـــא ا "اف א ـــ ك ء ـــ ة ا ـــ ـــ أن ـــא ا أ א . כ ـــ إ آ אر ل اכ، ـــכ و ور כـــ ـــכ، وأ א ـــ د ـــ ا

م. אت ا א אئכ ا אط أ و

٦- الخصية:ـــ ار ا ـــ ـــ ".. ر כ ـــ "ا ا؛ א ـــכ ـــ ود כ ، ـــ ا א ة ـــ ـــ (٢٥ غ)، כ وا ـــ ـــ כ כـــ إ (٢٠٠- ف ا ا אم. و ـــ ا ف ا

. ا ـــכ أ ول ، وכ (٤٠٠כא ا א ا ، و אت ا ا אج ا ص إ ه ا ـــأ غ، ا א . כ ا א ءا אرכ ، و א כ ا אت ا ا אج اאت). و ـــ (ا ر כ ـــאت ا ـــ ا ون ـــ ا رك כ ـــ ـــא ور ون ـــ ن ا כـــ ـــא ـــאء، ا ري ذכ و א ر ذכ ـــ. א א אري אم ا אت ا ا ا اـــאت زو و כ כאت ا ـــ ـــ و א ـــאم ا ـــ ا وـــ א، ـــ ا ـــאت ا ا ه ا ـــ ـــא א כ، ا أ ة إ אئـــ ة ا כ ا א ا א ـــط ت ا כ ذا אري. אم ا אء ا כ أ כ وأ أـــ ا ، ا ا א ـــ ا ـــאت ا ف ا آ ـــא. כ אرات ا ـــ ا כא ـــ ا אכ אرج אدة ا إ ا ه ا א أ כ ـــ أودع ا � . ـــ ا ائ ا ـــ ـــאء כ

כ. إ א ي و ع ا ار ا ا ى، و כ ا

٧- المبيضא أ ات، כ א " وو ا "اאن אن ة ـــ . و א ـــ ا ار ا ـــ و ال ة. ـــ א ـــא ا ـــאر دا ـــ و ا ـــ ا ،( כ (١,٥ ـــ )، و ـــ )، و (٢ ـــ א (٤ ا ا

א (١٥٠) أ إ (٥٠٠) ووز (٤-٨ غ). و א א. د א و ـــ ـــ أار، א אت ه ا ي ـــאت ا כ ـــ ا ى (٣٥) أ ـــ א ـــא إ ـــ א ة א (٣٠٠-٥٠٠) ، اة أن ـــ כ ـــא. و א دة (١٣-٥٠) ـــ ـــ واون ا ـــ و و وا ـــ ا ـــ א ي ـــאت ا ا و ـــ א ا ـــא. ز أان א ون ا ا ـــ و ا. وا ار ا ل إ ي ي وا ا، إن א ا א כ (٢٨) ا أـــ א ا א אرج ح إ ا ـــ ي، ان ى ار ا أ א ـــכ ا

א. ر ب כ ي ا ان ا ا ا

٨- البنكرياس والغدة الصعتريةـــא ، أ ـــ ـــ آ ـــ ـــכ ـــ أن أ ـــ א אس -כ כ א . ـــ כ ـــאس و כ اـــ ة - א אر א ـــ ، ـــ ة ـــ - כـــאء) ة ( א אر א ، و אت ا ز أ אء- ب א כ ا ـــ وا אت ا ز א، א אء א אت). و رات (ا כ ا. כ אك ك כ ا و أ

אء د ا ة ا ة ا آ أ واوة ، ا از ا אم ا א ، و כ אه ا اة ا . وا א אز ا א أ ا כ ، ا از ا א وا א ا ى אء ا ف ادة، א ا ا ا و ا ن כغ أ ا א، א و ور ا و אءل ـــ ـــ ـــ . وا א ا ـــ ـــ ل وا ـــ אاد אج ا א ـــ إ א ، ا ـــ ا ـــ כ ام. א כ ف ـــ ة ا ا ـــ ا ا ـــ א ا

. כ ار و ا، أ ة אء ا ه ا دارة ا ه ا ـــ ن כـــ כ أن ـــ ا ـــ ـــ أ وأ ، ائ אم ا ا ا ا ل א ـــ כ ـــ ا . ائ ـــ ر ت א أو و ـــ ت ـــ ـــ و

כ؟ ، أ כ أ ا ا ن כ و

ة. : כ א. ا ا כ ل / א ٩ أ (*)

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٥٨ا ا

Page 10: hira magazine 25

ا אن . و אف وا ـــ ا אء ـــאرة ا اي، و ا ـــכ ض ا ـــכ ن ا

אء. ب ا اכ כ أن أ ى ا وائـــ ا כ ا ي ا ـــى، אء ا د ا אئ א כ ، أن א ا ـــא ك ، و أن أ ق ا اء ـــ ا

. ر ة ا כא

٢- الغدة الدرقيةـــ ا ـــ כא .. و ـــ ا ـــא " ـــ ر ة ا ـــ ـــא "ا أـــ כ ا א ـــ ن כ ـــכ، أא ـــא א ا ـــ . و ـــ ر ـــא ن ـــي א ا ـــ ا ، و ـــ א אت ا א ا ـــ دان (أي، ـــ ـــא ـــאن . ـــ ـــא ا א ـــ ـــ وو א د ا ـــ ـــ و وכ א ـــא ا د) ـــאدة ا ـــא א ات א ـــ א . ـــ כא א ا ن ا واي ـــאك وا ـــ ـــ وכ ك ا ـــ ا. ا ـــאت ـــא ر ـــאم، ـــכ ـــ داء ا ول כ ى ا ـــ א إ ، إ ة وري ط دة אت ا ه ا . و ورة ا اـــא ـــ ا و ـــ א ـــאل. اא כאء. و ـــ م وا ا ت כא א ـــ ا ـــ אرج אك إ ا ـــ ه، אت ـــ ا א إ

." ض "ا ا א و و ا و א ن دة و ـــ א ا ن ؛ ا ـــא و " أرا א ة ا ـــ ـــ "ا زه رئ ي ـــ ا، وإن א ة ا ن ا از، ت ا א ر و א أא ا ة ا ازي، ا אط وازداد إ א أכ؟! אب، أ כ א אم . إ وئ ة

٣- الغدة جار الدرقيةא ـــ א وا ا ". وכ ر אر ا ة " ـــ ا اة. ة أر ـــ א ر ي ا אر ا ا . ـــ א א ا إ أ ـــ א ة إ ـــ אئـــ כ ـــ و وم כא אت ا כ א ا ا اار א ا א إ כ ، إ כ ا م وا ان אج כ א م. ـــ אت وا ب ا ـــ اـــאل، و أ ه ا ـــאم ـــ أ ا ر ـــאر اא أو כ إ ، و אو כ ف ا ـــ أ

ـــ أم ـــכ م أ א إذا כ כ . و כى ـــ כ و אت ـــ ى ا ـــ אس ل ،دي ـــכ م د ـــ כא ـــאن ا ـــכ. ـــ د م ـــ כא اא ف ا ـــ ـــאت وا ـــ وا אت ا ـــ ـــ ا إائ אن ا ا از ا כ אت ا ـــכ ت ـــ وا ا אب. وا ام. ن دورا ا אل م. و כא כ اכ ا ! و אم כ ا ي א ا ري

. א ا ر ا ا ن أن أכ ا

٤- الغدتان الكظريتان ق כ ـــא כ כא אن، כ אن ا ـــ ا ،( ـــ ـــכ (٥ ـــא ة ـــ . כ وا ـــ כ اـــ (٤,٥ غ) )، ووز ـــ כ (٠,٥ ـــ )، و ـــ ـــ (٢,٥ وـــ . ـــכ ا כـــ ـــא א ـــא ـــא. و ." א رأدر " و"ا א در ؛ "ا א ا اכ ل ا ـــ א در ن ام ـــכ ا داد ا ا כ م. و ز ا כـــ ـــכ כ إ اאت ة ـــ ـــ و ، و א ـــ ا כ א ـــ م. אع ا אر א ـــ و ا ـــ ا ، و ـــ اـــ أכ ـــ כ ئ ـــ ا ـــ ا ـــא أ כا אدة א م א، أ אل ا ذכ ه ا . و ـــ وכ اـــ ، א ا ري ) دون أن א در ن (أي ا ـــ ااع כ ت، أو د א כ כ א

. כ א، أو وئ אت ا دا ا ي ز ا اאت ـــ ـــ ي ـــ ون" ا ـــ و ـــא "ا أح ب أ ـــ ـــ (و ا ا ـــ ا ـــאء وا ا و ـــ ول" ر כ م). و "ا ـــ א م وا ـــ د اא ز כـــ ـــכ ا א ـــאت و ا و ـــכ ا כ. وأ אدا אت و א אدا א ع، כة אئ ـــא ... ـــ ا א ـــ رة إ כـــ ـــאت اכ و ا ـــ אت ه ا ـــ ـــ ـــאت؟ و اـــאر ري وا وا כ ت ا رة، כא כ אت ا ـــ אن א ؛ אم. أ ا ـــכ ـــ ا وان. و ا ا אج אن إ אن ا و ـــ א اد م و אء ر אئ ا ى ا ت و ا اא ز ئ ا أ אت ا כ د إ ا ، ا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٥٧

Page 11: hira magazine 25

א. ـــא ـــ دي إ ـــ ـــ ، وإن ـــ ر ة ا ـــ ـــאط ا ط ـــق ، כ ة ا אث " ا و כ ر כ د ن "ا ون אل). وا در ة ا כ ( ة ا ة ا ـــ ـــאط أ ـــ ـــ ا م ـــ א כ ا ا ـــ ال ، ار ا ا ور أ ا ا ا، وا ـــ ا و ـــ ي ا ن ا از ا إאل. אت ا ا ا אء وا אت ا ج ا ازات و ا ) ا אء (ا ن ا و

ون. ون وا و ى ا ا ا .( دة (٥٠ ا ) כ ن (١٨٠ أ ا، و ـــ وا אدة ا ـــא ز א ل ـــ ا ـــאدة واאء ـــ אث ن ا ـــ ـــא. وا ـــ א א ـــ أس وا ـــ اא، א أ ز אت ا أ ) ا و א ـــ אت (ا و اب ا ك، א ي כ ا ا ا ك כ ن، ا ا از ـــ إ כ ، و ذ ـــא إ ـــ כ א ة אئכ أ א أو ن ا כ . כ א כ ازه אس. و ازداد إ ا واد ا ر ا ي ) ا כ و ن ا (ا ـــ وي ) ا ن ا (ا ، وا ا אء ا ان ـــ ا ا אج ( ـــא ا (ا ـــ ا אء د ا א אن א כ ، א ا א א أ ا و ا ئאت ا אء ا ـــ ى. ا ا ( ر اد (ا אء ي ) ا ا ـــ و (اכ أن אن אد אن ا א "، و ور " و"ا א ا "اة. כ م ا א أن ا ، و ر ا א אא א ي ل ا ا ـــאد ا وا إن ائ א ـــئ ا א وا ؛ אغ ا א ا أ م، ا אت כ א ـــכ ا ، ـــ א אء ا و اאت ا אد ا ، وا از ا ث و و ازن ا ك ا אد ا ك، و אد ا دي إ א אم ا وا כ ا . و אئ ا אت وا إ ا ، وا א ة כ ة أن כ ا כ ا. ا أو أ א ذכ ـــ ا ـــאت ا כ א א כ د

אء، ت ا ك ا ي ن ا وכ ن ا א אك أ وات دة و אء ا אض أ ت ا ـــ ا ول، درار ا ـــאد ن ا . وا ـــ אن ا ـــ ـــ او ا ل ا ـــ ل ـــ כ اכ א. و ـــאء אص ا א م ـــ ا אع ـــ وار כ ا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٥٦ا ا

Page 12: hira magazine 25

א ب א أ ، ي اכ! א א و أ ـــ אئכ أא אئ אء د ه ا כ ـــ כא �. و אت ا א ت א ا ائ وא أن כ אب ـــ אت أن ا وا א כ زودאج כ ـــ אء ا א أن ا ئא. כ ـــ אم ا ا ول ـــ ا ، وا אئ אم ا م אم ـــ إـــ ي أ א" ا ـــ "أ א "، وا ـــ ـــאز ا ـــאغ وا "ا

." ا ن ا אز ا אء" أو " د ا אز ا ـ"כ م ي أن ـــ ا א أ ا إن اאظ ، ا א ـــ و כ א כـــ ل א ( כ א כ (د ازن ا ا اة د ة. و כ ئ ا وط ا ـــ ا اאن אء" د ا ـ"ا ـــ א אر ة آ א، כ

. אت دون أي א ه ا

الوظيفة األساسية للغدد الصماءـــ ا ـــאء د ا ـــ ـــ א אئـــ ا اאل ار ا ور כא ا ر، و ا وا

. א כ

ـــכ د ا ه ا " رأس א ة ا ـــ ـــ "اـــ دا א، و אئ א ن כ ، و ا از ا אز اאر ة ، وا ر ة ا ـــ ى؛ ا د ا ـــא ا ـــאغ. اد ) و כ כ (ا ق ا د אت)، وا ر ـــ (ا ر ا ، ة ا אس، وا כ ، وا ة ا ـــאل، وا در اة ا د ا ه ا אن. אن، وا واث א ، و ـــ א ن ـــ رائـــ و א

ح... א ا ة ا א . א א א

١- الغدة النخاميةכ ـــא، و د כ אدة ا ـــ "، כ ـــ א ة ا ـــ ـــ "ا اאغ. ـــ ـــ ا ـــ ا כ أ ـــכאن ـــ ـــ أאت، ا ـــ ـــ ، ووز ـــ ـــ ا ـــ ـــ א ا . א ة ـــ אرا כ כ ا، ـــ د אح א دور ا א א אت ا ز ا ـــن ازي. ـــ א ا ـــא אدة א ى و ـــאء ا اة ـــ ا כ ي ار ا א ـــ و و ااز اب إ ـــ از، وا ـــ ا ـــא أ ـــ و ر ار ا ة ا ـــ ـــ ا ل ـــ ا ـــ ـــ و و اض ازه כאن ن ازداد إ ـــ א. ـــ כ ـــ

علومأ.د. عرفان يلماز*

جهاز الغدد الداخلية يتكلم

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٥٥

Page 13: hira magazine 25

ا واא ا م أ ا ا ل: ودא د ر אء ا

و آ اאء ، ا و

אء. א ا א ـــ אء ـــ ، ا ـــא ي ا ـــ ـــ ا اـــ א ة ا �، כ ة آ و وا ـــ ا . ء ا אرة א و ا א ـــ ا א ـــא ـــא، أن ا אد ـــ ـــ د ا ـــ وא ا ا ـــ و ـــ ا ا א א א ـــא א ـــ ا اف ـــ ا ا اد، و ف وا ـــ ي ا ـــ ا א כ ـــאول ا ـــא ، إ أن ا כ ـــאن ا اـــ ا אر ا ب و א ا رة م ـــ א أن ا ا م. و ا أ ـــ ـــאر ا ا ، دة دا ـــ א ا ـــ أو ا ـــאرات ا ـــ ا ـــ כ اـــ روح ـــ . آ ـــאص ا ل ا ـــ ـــ ـــכ وذכ - و ذ כ آن ا ـــ ا -و ا א اאر اض وأ ـــ أ ؛ " א ـــ ا آ ـــאرات ا اد، ر ـــ ـــ ا אء ، ـــ ر ـــ ر א ، أ ـــאرات، ه ا ". إن ، و آ ا אاث א א ا א ي أכ ا ـــ ا ا

. ا א ا ار": ان "ا ة א א ل ا و

م ر ا م א د وا כאن و

ى א ع آدم إ ا ر ا أن

ر آدم ه ا ا

אب و آ אب ف أو ف أو א

ى ر ا و ا ا؟ أدري رى؟ ا

א ا وإ إ

א ا واء ر כא כ ا و ذزل ه ا ي ا

אء ق ا ر ذاك اء دات أ اאن و אس و اان אب כ ا اب و وא א ا ا ا ا

م אء ا و اאد ر وإ ج ا

אد. אد وا اאء إ ي ا ا אوي ا ر ا إن ا اي، و ـــ ـــ ا ا ا אد ـــ ا رض اא ـــئ إ ح أ ه و ة أ ا ا אء ا ـــ א، و ر ـــ ا א ـــא اي ر ا א ا א ا ا ر ا ا ، ر ا ـــ ا �، ـــ اارا כ ارا و כ آن ا ـــ א ا א ، כ ـــ אت ا ة ـــא ات ا ، ا ـــ ـــ و ا ـــ ـــئ אرة ا ل إ ر ا ا ـــ א ر و ـــ ا ح ـــ. و א א ا ا ـــ א ت ـــכ א ا اي א ا ـــ ، و ى ا א ا ـــ ر ر ـــ اذ ا א ا ر، ا ا כ ا واא ق ا א א אع، ود ا ا وا ات ا أ ـــ א ـــא ن ا ـــ ا . و ـــ א ـــ ، و כـــ ا دب ا ـــ ا ـــא ـــ أ اء ا ـــ اـــ . و ـــ כ ـــ ا ـــ ا ـــ دراى אق أ ب- أن إ آ א - ا ـــא ا כאن א دي ـــ دة ا ـــאت ا א אرات وا ار ا ـــ ـــ ، و ـــ ـــ وا ل ا ب ـــ ار ا ـــ ـــ إ אم א ا وا א ا אب ا ـــ أد ـــ א أ כ ـــא ـــ אر כ وا ـــ ا د א

. و ق ا ا

ي. א א و (*)

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٥٤ا ا

Page 14: hira magazine 25

ة א و ا ا ل �، اـــ ق أو ا ـــ א ـــ א א ا ل ان. و ا ا אئ ـــ כ ، و ذ ـــ אـــ � ة ا ـــ אئ ا ار ا ه ا

א: א א ل ا אن"، ان "ا ة אن م כאن ا כ ا ذ

ة כא، כ

ى כ אء م ا اא رض أ وا

א ار ول כ أ אن ا

ار א ا. ون أول و آ

أو م ا

م أول وآ כ ا ء ذ כ אم م ا כ ا ذ

אرت ات واאت ت ء و כ

כ دات כ ات אء אر ا وا

ت א ا אت כ כאئ وا؟ א כ ن כ א ء

אء אرة אء إ رض ا اכ א א أ إ ا

אت. א א اد ـــא ا ، ا ـــא ي ا ـــ ـــ ا و ا ، ر אة ا ـــ ا ـــא دا د ا ة ا כ ـــ اـــ כאر ا ي ا ـــ ح ا ا و ت כ ة ـــא ات ا ـــא ا ح ـــئ ا ـــ وا اـــ אئ وح ا ـــ ا א ، כ ـــ א ي إ ا اאم א أ ي، وכ ـــ ـــ ا ا ـــ א ات ا ـــ وا . אئ ـــ ا ر א ا ا ا ـــ ث ـــ ادث ـــة، ـــאرة ا ا ا ا ف ـــ א وا כـــ ا و

د ا ـــ ـــ ، א ـــא ـــ أن ا وـــא אن ه ا כאن ا ـــ ، و כـــ ـــ ـــ � א ، و د ا و א و א و כאن ـــ وا א אة واات ـــ ا אس و אل ا ـــ א، ـــ إ ا ـــ ا أا כ אء ـــ אء إ ا ـــ ا رض ت ا ى، وأ כ ا

. א و و ا واכ א ـــ א اءة ا ـــ ـــ ا وאة ، وכ כא ا א ا ا א ؤ ا اـــא א ة ا ا ـــכ ا ـــ �، ـــ اات ـــ ا ـــא أכ وأ אء ـــ ا אو ات، و ـــ ا

. ن وا א ا ا ا כ ـــא ا د ا ـــ د"، ان "ا ـــ ة ـــ ـــ وא ا � إ אء د ا א ا

ل: رض، אء إ ا ل ا ر ا وכ و ، أر ا ا آ

ة אض ا ال: أ : כ א و

! א آ ك א أد ر ا אح أ و

א כ ا ا و واء ف وا و ا

אء، אء إ ا כ ق رأ ذכאء و

אء د ا ار و ا

א ق ا د ا و

א א وم ان و ا اري إא ي أ ا א أאن ر אن א رأت

אر א وأ ا أא ر ر أاه ت و

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٥٣

Page 15: hira magazine 25

ـــ "، و אئ ت ا ـــא" و" כא اـــ ـــ ر ه ـــ ـــ ـــא أد اכ ر א، כ ى ـــ أ ر א، א أ

. ائ א ا ـــ " ـــ א رس " ـــ ـــא כאن وאذه ـــ ـــ أ ى ـــ ، أ ـــ ـــ ا ر اـــכ ـــ " ـــ ا "إ. כא א ـــ כ א ـــא א أان ول ـــ ا א ـــאرة כ ا ا ـــ ـــאري ـ" اد" ـــ ا ات ـــ "א "، و ـــ ان א "د ي"، وا ـــ أـــ ف ا ـــ ا ـــ כ ـــאن א כ

. ـــ إ ا א ت روح ـــ ي ار ـــ اכ دب ا ع ا ا כ ا و א ت א ـــ ا ، و و ـــ وـــ را א ا ، א د א א כאن . دب ا כ وا ا א رواد ا اـــכ א ا ا ا א ا ـــ ـــ א م، و ا ـــ اك د ا אة ا ـــאس اא כ ـــא א اع ـــ ا ـــ ا א ـــ ا اכ ات ـــ א ا ، ـــ ن ا ـــ ا ا ـــ

. و אت ا ائ כ א ا ، ا ووא ـــ אة ـــ ئ ل ا ث ا ـــ ـــ و " ـــ روا כ ا ـــ ا ــ"ا א ا אم (١٩٣٤م) ل כ . و ذ ـــ خ ا ا ـــ و ـــא إن د " : ه ا ـــ ـــ ـــ א ـــ ئא ، أ روا כ ا ي ا ا وא ت א، ـــ א ة، و א و أ ا دران وا ـــ כ ا ـــ ا א. כ

." א اك ـــ اء ا ـــ אن ا ـــ و م ـــ اء ا ـــ ان " א א ـــ כ ـــ و א، ا כ ا אب ا ذ " و أ ا اا اح ، ر ا ا أ ا"، وا ر אن " ا ـــ ا אل ا אب؛ أ כ ا

،" ـــ روا כ ا א " ا אرف ا. ـــ و ي" ـــ أ ـــ "أ ـــ وا ، ـــ א ـــ ـــאت א ت כ ـــ وـــ ف وا ع وا ـــ אا ه- و ه و ـــ اث ا - اا ، ر ا א ـــ ا ا اכ ـــ ا ـــ ا ـــא א وده. ور א אدا و ا و أ אم (١٩٨٣م) إ ا א כـــ و ه، و ـــ ، ر ـــ اـــא دد ـــ ـــ ا ـــ ا אرا ـــ א، כ ـــ ـــ ـــ ا א ـــאن ا اאء ـــ ـــ أ رأ ا ـــ ا א אر وا ـــאل ا א ا رة ن ـــ. و ا ا כ אت ا א אدق وا واـــא א א اك أ ـــא ا ا ه، إ ـــ و אء כـــ اة أכ ـــ א ـــאش ا ي ي" ا ـــ אכـــ أر ـــ "دده ي ـــ ـــ ا ا ي כ ا ، وا ـــ ة ـــ ث

م. אرا إ ا אرا و اك כ ا

السيرة النبوية الشعريةא ا אت ا ا ، ا ة ا ـــ اכ ة ا ا א ه ا . و א כ ا ااء ـــ . وأ أن ا ـــ ا ا ـــ ا ، ـــ . א ا ا א ا وا ـــ ـــ ا א وا اك ااث ـــ ا ة ا ـــ ل إن ا כ ا وא ات ا אت ا א ا ا إא א ار ـــא و ات ا א - وإ ا א ا א أ -واث ه ا ن כ ـــאت، ات و اث و ـــ أا כ أ ة أو ـــא ات ا ـــ א ا ـــ אة ا ـــ ا ـــ

א. א واا اء ا א ا כ ـــא ا כאن اي ا ا ا ل د כ ، و ذ ة ا א ." ة ا אت ا م " ان ا ان: د אء אم (١٩٧٢م)، م ـــ ان ا و د رت ا ا ـــان ن ا כ ـــאم (١٩٨٢م)، א رت ا ا ـــ وة ث כ ، ـــ ة ـــ ث و

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٥٢ا ا

Page 16: hira magazine 25

أدبد. أحمد المراغي*

אن ـ" א ا ـــא ااء ا ـــ ـــ ا ـــ أ اك، ـــ اء" ا ـــ اـــ כ ا ـــ ر ا ـــ ـــ ـــאءوا ـــ واو ا כ ا ـــ ا א ر ـــ . أ ـــ اכ دب ا رة ا ـــ אر ا אت ا אت وا وا واא א ـــ ا ه، ا ـــ ل ـــ ح ـــ ـــא ، כ ـــ اـــאن ، وا א כ رق ا ا ـــ ـــ כא ـــ ا اة ـــ وا א א ا ف إ א ، א כ اي כאن ا ا ا ا رق ـــאت ا כא א اא ا ، و א ـــ א إ ى و ـــ إ أ ـــ

ه. ة، אل أכ א وا ض و כ אن ا ى ا אع و ا ـــ اכ " ا א " א . و כ ا ـــ ذ א ي ر ا ـــ اא ده א כ ـــ ـــ ا ا م وا ـــ ا

ا ا א א ـــ د ا ـــ ود، إذ אة. א ا אم أ ي ا

التكوينات األولى ـــ ـــאم (١٩٠٤م)، ور ـــ א ـــ ـــא ـــ ا وאت א כ ا ي" رئ ـــ أ ه " ـــ אش . א אن ا ا ـــ אف ا ئ ـــ واא א ، ـــ اء وا ـــ ـــאن ا ـــ أ ـــא ـــאه ـــ واج، ـــ ا א ، ـــ א ه ـــאن. כאن أ ـــ وا א אن"، א ا אه أ " ـــ אع إ אد اة אة א- א و -و ا ا אر و

. א وا ئ ض ة، ا ان ه ا أ ه، א א ا א و. وכא כ آن ا ـــ و ا א כ اءة وا ، ا ـــא ؛ א א وا ا כאء وا א اאدة " و" אل " أ أ ة אد כאد ا

تجليات السيرة النبوية في شعر

نجيب فاضل

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٥١

Page 17: hira magazine 25

ـــ و ة، ـــ ا ـــ ـــכ و " א ــــــאدي ـــ " : ـــ ا ـــ ا " א ـــ א ا א ـــאء ن כ ـــ ا وا א .( ـــ (رواه أ

اب: آة ا وا ة، و اـــא رض و אوات وا ـــ ـــא ا ـــא ﴿ا ـــ ـــאف:٣)، ﴾(ا א إ ـــא אء ـــ ، ـــ ا ـــ أ ـــ ا رض ا ـــ وا ـــ ﴿و ـــאد: ااف:٥٦)، أي إذ ـــ א﴾(ا إ ـــ א و ا ـــא أ رت و ـــ ؛ ه ا ا . א כא

ع. א ا ع כ آن، وا " ا ل ا ا "ا ا إذن، ـــ ن در כ א "، وإ ل ـــ "

. "، أي ا ل ا "اאج ـــ إ ـــ ا כ ٢-عالقة الرؤية بالممارســـــــة: آ ـــ ا ؤ כ ا ـــאج إ أن ، ل ـــآن وا ـــ ن ا ن، כـــ ا ا ر ـــ ـــ ا ـــ כر وإ أ ـــ ـــ ـــ وכ ؛ כ ـــ ـــ ا אء و ـــ اـــ כ ا ذا آن. ا כ ... כ ذ ، ـــ אر א אر إ ا ، כ آن ا ـــ א ـــ ا ؤ اؤ ـــ ا א ا א א ا כ أو أي ج ان، כ א ا א- و א א آ - ال כ أ ـــא. و رة ـــא אس ـــ ا ـــ إ اآن א ـــ ـــ وا آن، وإن ا ء وا ا إن ا؛ ا ا ا ور אم ي ا ـــ ا ا إي ، ا آ א ة כ א أو אول أن ي ا ـــ א ـــ أو אج أدب إ א ـــא ـــ

. دب ا אج ا "، أو دب ا ـ"اى إ ـــ أ ـــ ـــــــة الذاكـــــــرة بالذكر: ٣-عالق ." כ ة وا اכ ـــ ا ـ" א ـــ כ أن כ و ـــ ا اـــאرب אت و ـــ א ـــאت و כ ـــ ان ـــ آن ـــ אاء כאن ـــ - آ ـــ ا א ، אر ـــ ا ـــ اאة א أو כאن ا ـــ وا אء وا ا

ـــ ا ـــ ـــכ- ـــ ذ ـــ و א واـــ ـــ א ـــ ا ـــאرب ـــאت ا כ، و م ا ل أي כ آن ا ـــ ا

. אن ووا אة ا ن כ ااء ـــ ال، ـــ ـــאت أ כ ن ا ـــ إذن، رة ا أو ا ـــ כא ا ( ـــ ا ـــ (ا א رة ا ـــ ـــ ا أو כ ، כ ذ ـــ א رة ا ـــ ـــ ا أو אر ـــאب، و כ ا ا ـــ אت כ ـــ ا ة ـــ ذاכ אن ن ا כ ء ا אت ـــ א واة ا اכ ه ا ـــאس. א اـــ ي ا ا כ ذכـــ ـــא، و ـــ ذכ ـــאج إאئ دوات وا אم ا א ع إ ، إ ر כ اا ة ا اכ ه ا ـــ . ل אج א ازم ا ـــ واאج م- . -ا כ ا א، أي دة

. כ ة ا اכ ه ا إ

الخاتمةة אرب כ א ـــ א אوز ا ا ـــא أن إذا أردـــ א א - وإذا أرد אرب ا رض -و ـــ اאر د إ ا ـــ אري" כ د ا ـــ ا "اכ أن ا אدة... إ ذ روادا ودي و ـــ ا ي אر ا א دا ا ا אئ ة ـــ א ا ـــ ـــא ا ، ـــ א اא כאن ا א، وا آدم כ א א و إ وا ا א אدة: ﴿و א و ا ، ور ات ا א ا د א زو אت:٥٦)، و ار ﴾(ا ون ا א כ ؛ ه ا دي א إאج إ אري، د ا ـــ - ا د אل ا אل -أي ا ا " : ـــ ا א آن כ ـــ راج ا ـــ آن أو ا ـــ ا ـــ ا

." ة رج ا א ا כ آن ا

ب. ع) / ا אت ا ( را ث وا אم ا (*) ا ا

""

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٥٠ا ا

Page 18: hira magazine 25

ث: אت آن ه ا ا ث א أن أ. ، وا כ ، وا أ ا

ر ـــ ن ـــ ا ؛ ـــ ـــ ا ـــ أ ـــ אل ار ا ـــ ي أ ـــ כـــ ـــ أن اא إ ـــאرا ـــ آ ث ـــ أن ـــ ا ـــ ا ا أو أ כאن ى כ כ ذ آن: ﴿إن ام כ ، אب ا ي ﴾(ق:٣٧)، أي ا و

. א ة ا א ا وכ ا إ دون ي ا ا ا ـــ ـــ - ؛ أي أن ـــ כ ـــ ا ـــ أ א واכ א وإن כאن כ אت ئ א - ث א ر ـــ כ ـــאت، و ئ ـــ ا ـــ ـــ اכ ن כ ـــא אئ إ א ـــאت، ئ ا ـــ כ أن وכ א אء אء أن ا כ ؛ ا ئ ، א ا ـــא ـــאل- وإن כא ـــ ا ـــ - رو واכ כ ي ـــא ا אء إ אئ ا ي כـــ ا وא א כאن אت -כ כ כ وכ ا ن وا א כ. ذل ـــ אل ا כ ـــ ا ـــ إ ل- ا ا ـــ ـــ

. כ אت اـــ ؛ أي أ ـــ א ـــ ا א ـــ ا ـــ ـــאل ا כ ا ا ـــ واه. س ث ا ي ، ا اכ ـــ آدم ـــ أن ا א وا ـــ ا أ ـــ ـــ أن ـــ ـــ ذا � ا ـــ א وح: ﴿إ ـــ ـــ واא א ا ا ﴾(ص:٧١-٧٢)، و رو ـــ وא ـــ ا ا أن ن כ و ـــ ـــآدم �، ن כ ، ـــ ن כ ، ـــ ن כ ـــא ـــ ـــ أر اـــ כ ا وح... ذ כ ا ـــ ا ـــ إ ،א ـــאن כ )، ا ـــ ـــ ا (ا אدر א ي اذان ة وا ـــ א ـــ ؛ ا ـــ ء ـــ כـــ כ ، و ـــ ، ـــ כ ا ت ذ آن ن... وا ان وا ـــ ة وا ـــ אا ى ـــ ـــאن أن و ا ـــ ا כ ـــ اء א إ ا اء أכ ا ـــ ا ا א إ اء، وا ـــ اאر ـــ إ - ـــא ا - . اء ا ـــ ـــאدي، أي ا ، ـــ ا ة ن ا م، ـــ ا ات ا ـــ اع ـــ أن אر ه ا ـــ . ـــ ا ه ا ـــ د ـــ و ، وأن ا إذا כ אح ـــ ع ا رواح أ اات. א ا ارة ـــא ات، ـــ رو

" ـ"ا ـــ ا ا אل ي ا ـــ ـــ ا آن ـــ وا را א אه و א כאن ة: ﴿أو אאم:١٢٢)، א﴾(ا אرج אت ا ـــאس כ اي כ ر وا ي ـــ ا " : ـــאء ا ا و

אري). " (رواه ا כ ر כ ا واـــ ذا رواح؟ آن ا ـــ ي ا ـــ ـــאذا إذن، א כ א أ ـــ א ـــכ رو ـــא إ ل ا �: ﴿أو ـــ روح، ي را אه כ אن و ا אب و כ א ا ري ـــ

رى:٥٢). א﴾(ا אد אء م و ب כ وح، و א وح إ اء ن כ وح، ه ا א א ـــ إ وح ا ـــ ال: ل � ـــ ن ا آن، ـــ ـــאر ا ـــ آ ـــ ـــ ا ء ـــכ ـــ و ـــ داود)، " (رواه أ ـــ آن و ـــ ـــ ا "أوا أ א ا ا ا م ا . و כر ـــ ا ا د ، و כ ء ا ـــ ا اا ن م. إذن، ـــכ כ ا ـــ ذ ـــ ا أ ـــ و اـــ و دب ا ذج ل ا ا ا

. د او ا ه ا

عالقة األدب بالقرآن آن " وأن ا ل ـــ دب " م أن ا א ـــ واא: כ ة ا כ אت ا "، أن ا ل ا "ا

ل -أي أدب- כ أن أي ـــــــة األصل بالفرع: وذ ١-عالقא ر ـــ אه و ، ث א אر ـــ إ ـــ د ـــ ا א ر ، أي ـــ ه ا ا ـــ ـــ ا ـــ ا א ـــכ وا א ا ـــ ا اي ـــאر ا ا ا ـــ دا ا ا ـــ د ـــאر. ا ا ، א ل إ ـــ ؛ ا ـــ א أ آن أد ـــ اאر دب. و إ ة ا ج دائ ، א ن ـــכ وـــ א ذכ א כ ح ـــ ع، أ א ـــ ـــ اا ر ي : "ا א أ ث ا א א אوب ة و ـــ ا ـــא כ ا א ذ א ـــא، وכא ـــכ و ا". ﴿ ـــ ا כ ـــא אر א ـــ و א وم:٣٠)، ـــ א﴾(ا אس ا ا ة ا ـــ ا ـــא... اب دائ ـــ وا ـــא إ ا ـــ ـــ כاه ة د ا : "כ א ا ـــ כ اـــאري)، و "أو " (رواه ا ـــא ـــ أو ا ـــ أو دا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٤٩

Page 19: hira magazine 25

ما هو القرآن؟آن א ا "، أ ل כ أدب "آن و ". وا ل ا "ال "، و﴿ ل ل"، و" אت " آـــאرق:١٣)، ل﴾(ا א ـــ ـــא � و ـــ ل ـــ � و ـــא ل ـــ ـــ ـــא ﴿ول ل ر :٤١-٤٢)، ﴿إ ـــ א ﴾(ا כאل ـــ أ (١٩: ـــ כ ﴾(ا כآن א أن ا ، כ ـــ ـــ ا �א אرت ا ـــ آ أ א و : ﴿و א ل ل"، أ "ا .(٥١: ون﴾(ا כ ل ا ـــא ، ـــ ـــ ل" ـــ ـــ "ا ا ـــ

ـــאت: أ أ ل ـــ ا ـــ أ כـــ أن ل؟ ـــ ال. ل، وכ ا ل، و ا ا

ـــ ـــאت ا ن כ ـــ ل؛ ـــ ـــ ا ـــ أ أ ـــ ـــ ل ـــ ـــ ـــא و ـــכ ر ـــ כ ـــ ء: ﴿و ـــ ـــ ال ا � ـــ ـــ ـــאء ل ـــ ن أي ـــאم:١١٥)، و ﴾(ا א כ א ى": ﴿ ـــאر إ "ا ، أي آدم ا ـــאا ة:٣٨)، ى﴾(ا כ א א א ا ـــ ارض א ا رض، و ل ا ى، أ ا اא إ ـــ أ ل: ﴿وإن ـــ ا ا ل ـــ ـــא إ و

.(٢٤: א )﴾ ، ـــ ا אرة رض، ا ـــ ا ـــ ل ـــ א ل. ي ل ا ا ا אرة ا כ ال"، ـــ ا ـــ أن ي ل ا ـــ ـــ ا ل"، أي "أ ـــ "ـــא ل، أي ا ا ـــ ـ" ـ"ا ـــ ا ا ـــ و

א. ن כ أن א אل اب و و א ل ـــ ـــ ا ن ل؛ ـــ ـــ ا ـــ أ ـــ ـــ وا ول أ ـــ ل כ ا آن ـــ ل، وا ـــ ا ـــ א אب و כ ا א א ﴿ : ل ا ا: ـــ כ ـــ ل ـــ ـــ ا ـــ ـــא ة:٤٨). אئـــ ﴾(ا

א ان:٢٣). أ אب﴾(آل כ ا א ا أو ـــ ا إ ـــ ﴿أة:١-٢)، و אب﴾(ا כ ـــכ ا אب: ﴿ا � ذ כ ـــ ا ـ آن ال" ـ" ا אب. כ م ا א ق م و א

آن، ع ا ن- رض -ا ا ر ا ـــ אب و ـــ כ و

آن. إ ا א ا ال"؛ ـــ ا ـــ "כ ـــ أ ـــ ـــ وא ل، כ ـــאب، وأم ا כ ـــ أم ا א ـــ أ אب כ ـــ ا א א ﴿ : א ـــאل ـــאت כ ـــ أن ا אم:٣٨)، ء﴾(ا ـــ ـــ ل ـــ ـــ ا ـــ אت ا ـــ א وال، ا ا א ـــא ه اوق ي ا ـــ אج إ أن א وإכ א אج إ أن وא آن أن ات، ا ا، أن اس ـــ ـــאن כ اאش آن، إذ ذاك כ ا آن و כ اآن א אد ن ا ؛ ـــ ـــ و כ ا ـــ כ اאل א ي כ ـــ ا אر إ ا ، آن ا ـــ ل ا ـــ و

." א آ אر ا "א ، إ א آ אر ي ى ا ا ا إن اאئ ر ـــאرت إ ي أ ل ا �، و ا ـــ رآن". : "כאن ا א ـــئ א א ا ، و ا ل ا � وإ ـــ ـــאب ر أ ا ا ـــ ـــ وـــ ا אء ـــ ان، ـــ ا ـــאب و ـــ ا ذء .( ـــ " (رواه ـــ ا ـــ ـــ ـــ ا ا ر: "إ ـــ اאب، א در ا ل �- أ ان ا ان -إ اآن، א א آن، و آن، و א

ل". ا ـ"כ א ا و

اللفظ البليغכ ي ه ا ا ا א ،" א "ا أ و " : כ ي ر ا א ، כ ا ي אم ا כ ا ا ا ." א ا و وכ ا ث ذ م، כ אئ ا وط و د و - " אدة " אن ا ، و ـــ ـــ ا ي اכ א כ ي ـــ ـــ ا א - ا ر وا ـــ اא أن ا ، כ א א ا כ ، و ـــ ا א و

א. ا כ ا א ذ م ، א ه ا ا ا وכ ،" ل" وإ "ا آن إ "ا ل ا א و

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٤٨ا ا

Page 20: hira magazine 25

ـــ "، وכ ـــ ل ـــ ـــ " ـــא دب إن اـــ ـــא - ـــא أ ، כ ـــ ـــ ـــ " ـــ "" و כ ـــ ـــ כ " ى ـــ ـــאدي- أ ادي כ ـــא"، و " أو " ـــ ل " "؛ أ ـــ "

." א " د ا ا ل ى ا א ج א وا ل"، وכ دب " אدب، أي א ج " ـــ כ " ل، כ ـــ א إ א ـــ ن כ ي ـــ ـــ إ ا ا ل ـــ ـــ כ ـــא ه ا ، و ـــא א ، أي أ א א ، ـــא

ـــאل وا إ ـــ ا ، و ـــאن و ا ا ا ـــ ـــ ، ا ـــ א ا ـــ اد ـــ א ا ـــ ـــ ـــ ا ر اا ا ا . وإن א א ا ا ث س و אق ا أ ـــ أ : ﴿و א ي ورد ا ان ، כ ـــ و ـــאء:٦٣)، ا א﴾(ا ـــ ، ـــ إ ل ا ا ا ا ـــ ـــ اا אم، ا ا ا א א ا س ـــ ا ـــ " כ ـــ ل ا ـ"ا م. إذن ـــ ص و ـــ وذاك

. א دب أ ا

دراسات إسالميةأ.د. الشاهد البوشيخي*

سمىألدب األ

القول البليغ وا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٤٧

Page 21: hira magazine 25

ـــــــي عهدها األخير: نمـــــــوذج المدينة فالعدل والوعي قبل السعي

א ـــ ا ا ذج ا ـــ اאري כ ا ـــ ذ ، ا ـــ ودر ـــ � " أن ا

." א א دي ـــ ور ـــ ر ا اي ـــ وا : ـــ ا ـــאل د، ـــ ا ـــ ـــ - א ـــ ا ا ـــ ـــ اي دي: وا אل ا - ـــ ـــ ، ـــ א ا ـــ ـــ ـــ اـــ ـــכ ـــ ذ ه ـــ ـــ ـــ ال ـــ دي إ ر ، ا دي ـــ اه ـــ ـــ أ ي כאن ـــ א ه ـــ ا �

، ـــ ـــ و ـــ �: " ـــאل ا . ـــ ـــ ا وأ ، ـــ ـــ ن أول כـــ ، ـــ א م ا ـــ ن ـــ ـــאس ن ا ــــــ أدري أכאن ش، ـــ ـــ ا א ـــ א ـــ ذا ــــــאري). " (رواه ا ـــ ا ـــ ا ـــ أو כאن ـــאق ـــ ـــ ـــ وز ث ا : א ل ، א ا א כ وכאن ا د ا إن ا ـــ ن أ א ا ـــאدل ﴿ود ا ل ا א אء:١٠٧)، و א﴾(ا א أ ا כאن א כ، و أن אس ا ل أ ن ا ، ا أ م آن ـــ כ ر: ﴿و ـــ ا אت إ ـــ اאدئ، א ا ة:٨). אئـــ ى﴾(ا ب ـــ أ ا ا ا ـــ ا ن א א ا ا א ق، و ـــא ا و

م. ة وا اـــא כ ، و ـــ ـــא ا را ـــ ل ا � ـــ כאن ر

א. ، وأ آراء אس א اـــ אئ אس.. ـــ ا א أ כאن ا � ذن ا � ـــ ا ـــא أن ر ـــ ا ـــ ر أم اא ة"، ـــ ئ ا ا ة و ـــ ئ أ ا אل: " ـــא رآه ـــא ا ، ـــ إ ـــ و وا � ـــ ا ـــ ـــ ل ا رأ א ر א: אئ ر ا א ا ـــ و وا ـــ ا ا وכ כـــ ـــ ـــ اـــא، إن א ـــ אئ א ل ا �: " ـــ אل ر ، إ

א م ا ـــ ـــ ـــ ا ـــאس ـــ اאري) ه". (رواه ا ـــ אء אس ا ا כ א א ، و ث א א أـــאت אو ـــ أ ـــ ـــ و ـــ ث א ، و ا ـــ ـــ ا واכאن... ـــ כ د ا أ ـــ اا ـــ -و ا ا ـــ א أن و ـــ ـــא إـــ وا ـــא ـــא وإ ـــ כ ـــ د ا وכאن ـــ אءوا א- ـــ ا ـــ أ ا ، و אئـــאدر ـــ ا א ـــ م. و ـــ ا إـــ وأن ـــ أ ـــ ا ا ـــ ـــ أن و اا ، وأن ـــ � ـــ ا رل ا א ر ن. כ אدر ا إ ا د اـــאء א ا א אك א أن د، כ ـــ ء ا ـــ ـــ כ �

د.. אم ا ـــאئ ا � د، ور ، وا ـــ ت؛ ا ـــ א ه ا ـــא ا כ א א כ أن אرج، א כ أن א ا ـــאدئ وا ا وا ـــא ا

א. א وا א وأن ـــ ل ا � ـــ ة ر ـــ رس א أن ـــ ـــ אت ا כ א ج ـــ אول أن ، و ـــ ـــ واא ، أو ـــ ـــ ا أو ا א اء ا ـــ ـــ اאت ـــאئ ، وإ ا א א ا اـــא ـــ א ـــ ا ر، و ـــ ـــ ، و ـــ ـــ اכ رض و אرة אدة و א و אو א و א ـــאرכ و و، و ـــ ة ـــ � أ ن ا ا כـــ ، ـــ : א אدة ا ـــ אم ا ـــ כ وا ـــ اאس ا اء ـــ ا כ א ـــ و ـــ أ אכـــ ـــכ ﴿وכ

ة:١٤٣). ا﴾(ا כ ل ن ا כ و

א ا א ة أ א אل . وا אر ا (*) ا

אر ٩-١٠ أכ ل אد" ا إ ي ا " اء. ٢٠١٠

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٤٦ا ا

Page 22: hira magazine 25

ل ... ـــ ـــ أ ان ا ـــ رـــא כـــ ـــ ا ـــ ـــ �: ".( ـــ " (رواه ا ـــ ـــ ـــא أ ـــא وـــ � א ـــ ـــ أ ـــ ـــ وכאج إ ـــ ، כ ـــ א ـــ ا إא ـــ אج إ أن درس د، ا ه ا א ا כא أض אت כ ـــא ا ن כـــ و ـــא ا م، و ان وכ ... כ ـــ ا כ؟ ا م ا א ن؟ אכ أن כ ... כ ذ ـــ ـــ ا ا

. اכ.. ـــ ا אز ـــ א ـــ ا ا

ا م: ـــ א ا ـــא ـــ ـــ أم ا ل أم ـــאه ن א ـــ כאن أ א א א ـــא . ـــ ا אر ا أن ـــ ـــ ـــ روا أ ـــכ... و ذא א א ا : א א ا .. כـــ وا ارة ـــ ا ـــ ا � إ ا א א ـــא.. و ـــ . ـــ אء ا א ا ـــ כ ا ، آ و ن ا وכـــא כ ا ، ن إ ا و ون ا א א ا ال ا ـــ א ر א . و אد כ آ ا א ا ا א وا ن ا אد أر رة، ـــ ا ا � إـــ أو ـــ رة، و ا א ا א ل ا أم وج ر . و א א ا א ـــ ، وכאن ـــ رض ا ـــ ـــא و و م، ـــ ا، وأر אه ا ا أ א و ا א . א اא כא ، ـــ ا ـــא ـــ ا ـــ أة ـــ ـــ ا ـــ אء ـــ أـــא: و روا ـــ أ ل ا ة. و כ ا ن ـــ اא ر أ א אق، أن أ ـــ ا إכ א ه א و ، وأن ـــ ـــ א א � כאن ام . כ ه ا א أ ة כא اه وأ ـــ א

؟ א ذج ا כ اام اف، أن ا ا אب ا אدوري أ وي ا وا و ـــ א א ا ، و ـــ ا א إ ا �

. ا א ة و ة ر ؛

ـــــــي المرحلة األولى: نمـــــــوذج المدينة فاالنفتاح والتعاون

א א رة، א إ ا ا و ذא כ وا د وا ن ا כـــ ـــ ـــ כ ، و ـــ واא إذا כאم אت أ اא . أ ـــ ة ا ـــ א ا أ ـــא כ א ـــ أن ا � א، و ئא ـــאم د... ـــ ـــ ا אذ ـــ ـــ א ـــ ـــ إ אئ ا . א ـــ אر ا ـــ أن ـــ و א اـــא כ ا כאن ـــ رك أن ـــ ـــא أن و

. א ا א ا אئـــאدة ـــ أن כـــ و אم אء ا ب، ـــ אدة ا אت و اא א כ אت ا א ن ا وا א ا

. א אر ا . وا أن ام ـــ ـــ ا ى כ כא ، א ا ا ه אن א، وכאن אء ف ا أ ا واـــ ا כאن ن م، ـــ ون ا ـــ ـــ و وزا وان ون ـــ ا ـــ إ כא ، ـــ ض درء ا ـــ وכאن

. ث ، و כ ك "، أي ا כ אم "اא ـــ ا ـــאح ـــ أن ا � أ כ ـــ א ـــ ا وا אس أن ث ا ـــאل: " ا، ا أ ـــ وا ئ اب: ﴿ رة ا אري). " (رواه ا א أ ا ن ض وا ـــ ن وا ـــ א اא أ � א إ כ אورو כ כ א ذ اب:٦٠-٦١). و ﴾(ا ا وا و ا أ ـــ

ا. ا أ أאح و ـــ ا ، و از و ا ـــ ق ا ـــאك ا א أ א �. ـــ ا درس ـــאح. و اـــ ون ن أو ـــ ـــ م أو ا ـــ أن ال د אس ا اه ا ـــ ا وإכ رض و اا، ـــ ا أ ث ... ـــ ـــ أر ـــ أو ا

. م ا אر ا ا � و

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٤٥

Page 23: hira magazine 25

ل ا � א ر ـــ ، وأن א א و ـــ . ا ل و

אل: " א � אن ج ا א أ وכ." א א א رכא ن ا כ כ آل داود أن

، כ א ا ن א وا כ כ כא م وا ه ا כ ن وכאن ا ـــ وכאن ا

ذى.. و اאد א ، إ أ כ ا وכא اא ـــ و م ا ، א أ

. ا א وا إ ، ـــ כ ول כא ا ـــ ا ـــ ا ـــ ـــ ا ون כ د و ا ؛ ا ائ د ا כ ا و

ن. ن، و ا א ن وا واع ا ا ـــ ، ـــא ا ـــ ا وכ א د כ כ כ ا ، و כ أ ا

. ص ا ا

نموذج مكة: الصبر والتعايشכ ـــ ـــא כא א � ـــ ـــ أ א ـــ ـــ א أ א כ، כ א ا ل: أ ـــ א אم ا و أ، و ا ، و ا כ ا אم، و ، ا א( ... (رواه أ א ا ي כ ا ار، ء ا אم، و ر ا

ا א ل ا � ا و אة ر أن א �؟ א ـــ כאن ، כ כئ ا ـــ ا اال ء، و א م ء ا א א כאن ء. - و א -إن ا א ا ا م

ة أم ا ر ـــ א ا כ ذ وا ا، ـــכ ا أ ا ، ـــ ل: כ أ ـــא إذ ا כ ، و כ ا ، و ق ا ، و ا כ إאري). (رواه ا ا ائ ، و ي ا وم، و اوا ـــ א ، ـــ אئ ـــ ـــ � ـــ ا א وאئ إ ـــ ا ؛ م ا ـــ ة ا ـــ ـــ ـــ و אن ا دار ا ـــ א ـــ ـــ ، وأ ، و ا ـــ א ه ـــ وכאن وا א وا و א ة، ـــ ب، و ـــ כ ة ى، وز ـــ اאس إ ـــאئ ا א א د כـــ وا ـــ ـــ أن . ـــ د ـــ ـــ ا ـــ ، وכא ـــ ا ـــ א

ل". : " ا כ ا ذ ت دار ل: " ل ا � א ر وכאن ، و أد ا أن א أ א אن ـــ ا م ة وا ـــכ ا "، وכאن م ـــ اאه ـــ ا و إ وכאن ا ا ـــ

. אد و א אط ل ا � إن أ ن כ כ א أن د أ اة אد כ .. وأ א כ ا وا אط א أ א אب ة، وإ ـــ א ـــא، ود ى ـــ כ: "إذا رأ כـــ ذכ ودع א כ א، א א ـــ ، و أ כ ذي رأي ك ـــ و ـــ و א ـــאري)... " (وراه ا ـــ א ـــ ا ـــכ أـــ א، و ئ ي ـــ ا ن ا אدئ، ا

ف. א و אس ـــ ا ن ا ـــ ـــא ة ـــ ـــאت כ روا א ى أ ي ا ، ا ه أ وכ، א ، وذ إ د ـــ כ ذ

ل ا �. ه ر وא א א أ אه � ة و ة ا ه ا א أ א إذا

. א � و اب ـــ ا ـــ ، و ـــ א ا ا ـــ ـــ ر ى أن ا ـــ ول ا � ن. ر כ ـــ ا ا ـــ כא اאول أن ـــא، ـــ אئ و ـــא أכ ـــ و כ اא א ا ا א أ א ا א وا م ؟ ل ا � ـــ ـــ ر ... כ כאن ـــאء ي ـــ ال ا رة ر א ر כאر ا أ א أن وأن ـــ כ ، وأن א ؛ כ כא כـــ ـــ �ه כ ـــ ر أن ـــ ي ا ـــ ا ئא ـــאم ا אم إ ه ا ، م وا ا

ة. א אم ا ا

نموذج الحبشة: الوفاء والمشاركةא אل ـــ ا ، و ـــ א ا ذج ا ـــ ـــ اـــ ـــ : " א ـــ ذى ـــא رأى ا ل ا � ـــ ره א כא א ن ـــ إ أرض اאن � ـــאن ج ـــ ـــ ). وכאن أول ـــ " (رواه ا ـــ أام، ل ا �، وا ا ـــ א ر ـــ زو ر א و כ ف، و أ ـــ ا و

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٤٤ا ا

Page 24: hira magazine 25

دراسات إسالميةأ.د. علي جمعة*

כאن ـــ ة ـــ أ ل ا ـــ ر כ כאن ﴿اب:٢١). ا﴾(ا כ ا وذכ م ا وا ا

א ـــאذج ل ا � أر ـــ א ر ك ـــ ـــ כ ي כאن ذج ا א ا א. أ אر و و ـــ دا ا اذج ". وا ـــ א ـــ وا אم "ا ـــ ـــא ـــאم ـــ وכאن ا כ اאم א ـــאم ـــ وכאن ا ـــ ا אء ا ذج ـــ א اא ذج ا ـــ א ذج ا ". وا ـــאرכ אء وا "اا ذج ا אون". وا אح وا אم "ا א אم ول وכאن ا ال" אم "ا א אم ـــא ا وכאن ا ـــ ا כאن

." و"ا ا. و ر ر ا ه ا אء ا ج ر א ا אر أ א אذج ه ا א כ אدة ـــ ـــ ا א أن رض. ه ا ـــ اده م ـــאه ا � כ ي ار ـــ اא אدة א א אذج وأ ه ا אئ א أن

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٤٣

في التعايش مع اآلخر

في التعايش مع اآلخر

Page 25: hira magazine 25

: אل ة و אئ اא، وإ א و א א إ א أ ون כ - إ

؟! א و أ א، رأ رأ: ت وا ا א

. א آذان כ ك א אت א، א -א ـــ ـــ א ن د ا ـــ - إن ، و، وإن כאدت אل ا ـــ א أن ا

ح. אم و ز א أن أة: אح ا وا

. א ا ئ א א -א ة، وأ א ـــא ن ن، ـــ א א כـــ أ - إ ، ـــ אء ا ـــ إ ة أכ ـــ ـــ כ رب أ ـــ ـــ أ ، כ ء ا ـــ ـــ ا ه ا ـــ ا إ و ـــ א א א א ـــ א وا א ، ـــ ـــא כ כא ذا ا ـــ ا כ ـــ א כ ا ـــא א א ـــ د. و ـــ א ـــ وא כ א . وا أ כ ا دون ر

اء... אء ا أ ـــ "و ل ـــ אك ر ـــאء כאن ه ا ـــ ـــ وج دي أ אء... إن أو כאن ا ا إن و ي اכ ا ه ا د، إن ا ا ا إ ، إ ـــ ء כ ا ان ا ا ا אء اه א ا ا وأ ط כ أ ، و إ

اء". אر ا א و א ا اوب ـــאءه ـــ أن إ ـــ و ا ا ـــ ـــ وذ، و ا אس و ا اه ا ، כ ا ل أ م ه... إذ إن ا أ ـــ أ כ ذا כ ا ا داء، إن אء ا ن כ ا

؟! ء ا ا ا ط כ אس، اאد إ כ و ان ا אء ا ا ا ا כ و أ ؛ رآه כ א א، أכ . ئא ا א أ ، כ دي وا ا و

אئ ا ، وכאن ـــ ا ا ـــאم ة أ ـــ وا כ ا אرج ا כ א ا א ى ى و ن ا אن؛ إ ا ا ه إ

. ز ن ا ا وا

ـــ إ אئ ر ا ا .. א ء ـــ وכאن כ . ا ا ي

ا אئ כ ا ا ف د، و م ا אء ا و. א כאن ا כ ا ن ا م، ـــ ا א ـــא ا אول أن אئ وכאن ا

ده. א اء כ א ا أכ כ ـــ ا راد ز ، א כ ا ت ـــ وכ ـــאء ذ אئـــ أن ـــ ا ـــ ، ـــ ـــ و ا أن א ، ـــ وا אل " ا ان، اان ا אئ ب ا "... ا כ ة אل א ان و אء ا ـــ כ ... و א ـــ ز اאر ـــ ا א د ا ـــ ، ـــ ـــ א و و ـــא ده... ت ـــ ـــ כ ا ود... و ـــ ق واك. ـــא دون א ـــאك؟! ـــאذا د ي ـــ א ي... ـــא إ ـــכ ا אل ـــ ر د و د ا ـــ ب ـــ א... כאن אئ ـــאل ا ـــ א כ ان ـــ ا

אء. ءا ان ال ا כאن אء ي و כ ا ا ر ذ ـــ وإذا ... أ כ وا ـــכאن ا כ ى ا ـــאئ כ א، و ا כא א ا و ا

א. א כ ا أאره و د ا ـــ כ ا אم و أ ... א כ א د ى ا כ ، و اـــ و، و אت ا ـــאم ار ا أ ـــ أ ـــ ا و. ق ا א ك و و א ا ة... אو

כ ، وכא ذ ـــ ارع ا ـــ ا ـــ اכ وאئ ـــ إ ه ـــ ـــ ـــ ـــכ ا و ـــ ـــ ا

. כ ا א ا אس ـــא أ ـــ אر ـــאت ا ـــ ـــ ت ـــ واא ـــ ا أ אس ، وذل أ ـــ ئ ا ـــ أ

. ل وا وا ا ا

ري. (*) כא وأد

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٤٢ا ا

Page 26: hira magazine 25

قصةمناف محمد صالح بعاج*

ع ه ا ـــ ـــא אء ـــ ي أ ـــ ـــم و כ ا ا ـــ אئـــ ا אل ة؟! ـــ اא داء وراء א ـــ و ا ـــ א. כא ـــ و אل ـــאوى ا ـــא م ـــ اه .. وכאن ـــ א ـــא أ א ـــ ـــ אئـــ اאت ـــא אر ـــ ، כא ا ـــ ـــ اאر ز ة ا ـــ ف כ اع و ـــא أ א، و ـــ أرا ة ـــ כـــ ا ى أ ـــ ا כ א.. ـــ إ ب ا ـــ ـــ اد ة إ و א رب أ א، אئ ر رزق אر

. زق و أ ر ا א ا ان אر أ ا ، د ه ا ـــ ـــ و ا. א ا ا ا اء ة א ا א أ ن إ ى ا

ـــ إ אئ و ا ا ـــ ـــ ذ ور ـــ ـــכ כאن ذ כא א כ ، وا ار ل أ و ا ع ا

. א ار اـــ أن אئـــ ا ا ـــ ـــאف ـــ ن ا ـــ ـــ ـــ و ـــכאن ، ائ אم أ د أ ـــ ا ـــ

وان. ت ا ه ا أن أ ـــ אر ـــ ، ـــ ا ة أ ـــ ـــ ـــא و ، ي أ ـــ ا א ا ا ق و ـــ ان، ج ا ـــ ا أ أن א ر . أ ـــ ز ـــ وא א، و آ ا ار כ وا ا ي أي ا ا ا ـــ ا ـــ כ ـــא ا أ ا ع ـــ أ

م... ا אئ

الضم

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٤١

ءهـــا لفينـــة واألخرى، وال تنقـــد نفســـها وتقـــوم أخطا لتي ال تراجـــع نفســـها بين ا األمـــم اوتتثبـــت مـــن ســـلوكها للطريـــق الصحيـــح، ومـــا لـــم تســـتفد مـــن عبـــر التاريـــخ وتجـــارب

لســـابقة، فإن هـــذه األجيـــال ستتشـــعب بهـــا الطـــرق وتختلـــف بهـــا االتجاهـــات األجيـــال الـــى تأخـــر األمـــة ويمنـــع تقدمهـــا ويعرقلـــه. لـــي يـــؤدي إ وتضيـــع وتتشـــتت، وهـــذا بالتا

* * *

Page 27: hira magazine 25

א ا ، وا אت ا א م ا ا א ل ا ي ـــ ـــ ا אه ا א م، ـــ اאء ـــא- - ـــ أي أ ـــ ق، و ـــ ـــ א اאر، ا ـــאن ي ا ري ا ه ا כ م ـــ اאر ، و م ا א . כ ه أو כ اء أو א ـــ د ا א أو ي د اאت ا א أن ا أ اد، כ ق ا ة دائ אره: ﴿ אن ا و ا אر כ إ ا.(٧-٨: ه﴾(ا ا ة אل ذر ه � و ا ة אل ذر

اإللزام يتعارض مع حرية االختيارאرض ام ن ا ي، ـــ ام ا ا ا و اه إכ ﴿ : ـــ א ـــ م ـــ א ا ـــאر ا أ اאن א وإ ـــ א ا ـــ ـــא ة:٢٥٦)، وإ ـــ ﴾(ا ا א א ا א : ﴿إ א ل ، و ـــ أ ا א وأ أن אل رض وا אوات وا ـــ ا اب:٧٢). ـــ ﴾(ا א כאن ـــ ـــאن إ ـــא ا ـــא و א ا כ ـــ ، و ائ א א א אس ا ـــ ا و אن . و כ א ازي ـــ ، وا ا א א ي ـــ واـــאن אر ا א، إ إذا ا ـــ א ـــא وا כـــ

. ة رادة א دכ א ا ا ـــ أن ا כ أن א، أ כـــ و ـــ ـــאن ـــ ا ؟ وأن ـــ ـــ ا א ـــ أ א כ : ﴿و ـــ כ ا رك إ ـــא و د ـــאة ا ـــ ـــ ا ا ـــ ا اء:٧٠)؛ ـــ آدم﴾(اא د ا ه، و ا ـــ א א وا ف، و ا ا ـــ وا ل وا ـــ אت ا أون ات، وأ ة ا א و د ا ـــ

د ال، و أ כ وا אرس ا א رات. אرف وا ا

ك אن ا א م إن ا اا ـــ و ا אر، و ف وا رة ا اכ ، כ ه א � و ،אرض. د وا أو א ا א כאن، أو ء

כ כ أن א، כ ي א اאت אدات، أو אدة ا ات، أو ة ا. א אدا وכ ا و אل... ا وا

اء م ا ، و ام ا א أي ـــ ا إن א أو ف أو ا أو ا أو א א ا ا אره. و راد وا ك إ ، ـــ آرائي א ا ا אن ا ـــא ا אري ا ا وا אل، و ا وا وا ـــ ا

. ا א و وو ، و א כ وا א א א ا ا د ن ا כ כ و ، כ ا ـــ و א ، و دا دا او ـــ ء ا ـــ ن، א א أي و א אכ א أ ـــ א �: ﴿أ ي א ا א א ا إ إ כ ا ا ـــ ا א ن � ـــא إ כـــ وأ

ن:١١٥-١١٦). ﴾(ا כ ش ا رب ا

ب. ان/ ا ي، כ ا א א ا (*)

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٤٠ا ا

Page 28: hira magazine 25

أدبد. سعاد الناصر*

ـــ ـــ ل ـــ ، ـــ ا ـــא ا א ـــ ـــ إن اـــ وا ـــ إراد אر ـــ ـــאن ا اאر، و א وا א א وا אه ا א ـــ و ذا. و ـــ ا و د و م ا دة א ـــ و ة א ، وإ ـــ אر ا ا אرئא أو א אت ـــא א ا א، و ه ا ـــאن אق ا ـــ أ م، כ م إ ا א ا א ي وا כ ا ا א אر אن إ ا א: א إ ا

. د وا כ ، أو رات

ذرات من عالم الحرية

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٣٩

Page 29: hira magazine 25

ن ـــ - א ا ا ـــ ـــ - ـــאه ا ـــ ع، ا ا و ـــאرع أو ا ا و أو ا اـــאء إ و و ا ـــ ـــ ا وإذا כאـــא: כ وح ال ا ـــ وة. وا ـــ ة وا ـــ ـــ ا ـــ

؟ כ אر ا כ א اא اف و مراعاة المقاصد واألهداف: ا ن כ ـــ أن אل ا ن ا ـــא ، ـــאدئ א ا אل، إ إذا כאن درو د اכ ـــ ة أو ، و ـــ ا ـــ א اـــ ـــ وا ـــ وا و ارك ا ـــ ـــ ا ـــ ـــ ا

. وا ـــ ا ا ء אل ا ا ـــــــة العامة: المراقبא א، و ـــא و כא א و א ـــ ز א ا ـــ ا

." א "ا ادوار ه، و ا ار א כ أ ـــאن" ـ"ا ـــ

. اف ن ا ، א א ا א، כ ـــ כ ا ـــ כ ا ـــ א ـــכאن" ـ"ا ـــ ه ـــ א כאن ا ـــא إ ا

. א כאن ا اور ـــאت ا ـــאرة ا ع" إ ـــ ـ"ا ـــ وـــ ود א ـــ ا א، رכ ـــא و ـــ ـــ א

. אن وا و ا واא أن إ ـــ א ـــــــة الذاتية: ا ا الحصان

. ا א ا : ا ع ان כ ـــ أن ا אل و ـــ ا א ـــ أن כ ؛ إذ ر ا ا כ ، دائ وع ا ا ا ا، و ا وار ـــ א אئ أ ـــ أ אا ا إ א ـــ ، و ـــ ـــ ا ا ض ـــ ئא ـــ א، إذا رأى ـــ وب ـــ ا أ ـــ אر ـــ أن ـــאء وا ـــ ا . ـــ אئـــ و آن ة ا א ن ا אن- ا - اب ا أ ، و כ ا ـــ ح أو ـــ א وا ـــ واه א ـــ ا ذا ا ـــ . ـــאت ا، و ـــ כ א و א ـــ - أ ـــ ـــאئ -و ا. א ا א אول כ ، ف כ ـــ ا ـــ כ ـــ وا ب ا ـــ إن أ

אرك ا ا ا أن ، و اـــ א א ـــ إذا כאن א، ا ة ـــא ـــ و ا ارع ـــ أن ا ، و א כ ر ض وأ ـــ أ

א. א כ ا ا ا ا اـــא א ـــ أ כ ـــ ـــ ا כאر م ا ـــ ص ا ـــ و ، ـــ א א، ا أ ـــא ... אئ ـــ د א ـــ ـــכ ا وכאول ا -وإن ، وأن כ ا א אل ا- ا א ـــאئ ا א א وا و אـــ ا أن . ـــ وا ـــא כ ا ـــ ن ا כ ا אر. אد ا א ا א ا أر وراء כ

. ن כ כ ض أن א א כ ا אכ

مقترحات وبدائلאت ا ا ء ا כ ا כ ؛ ب ا א ن ا א، אء أن اכ ـــ א ا כ ا ،" א "ا ا ن ا ، ـــאء وا ا ا א ـــא ن כ ـــ أن

. א وا ا ـــ כ ة ـــ ا ا ا ـــ ا ا ا

. ا כ א ذا ا ، ف و א ا ن ا כ ـــא ا אت، أ ا ـــ ا ـــ ـــ وا ـــא ا ـــ ا

. را אت ا אرج أوאل، א ا א ا ت ا א ر ا

א. אر א أو ا آ אو و، و ـــ ـــאء وا ـــא ا م ـــכ ـــאرة ا إام ـــ ع ا א ا ـــ א ارات ـــ ـــאت و

. א ا اء واق ل אل אءات ا כ و א دورات إ

. כ ا א اا כ ـــ أن ، ن ا وا ـــ ا "Cyber" ت א ي و כ و و

. ـــ وا ـــ ـــאس א أ ف ـــ ـــ ا

ب. " / ا اכ ـ" داب כ ا א אذ ا ا (*) أ

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٣٨ا ا

Page 30: hira magazine 25

כ ٤ - اإلنترنت والمعرفة: ـــ ـــ א ـــ ا א ـــ إ ـــאت را ا ، ـــ ا א ـــ ا כ ا ـــم ا ـــ ـــ כ ا

. א وا ا اد اـــ ـــ אئ ـــ כ כ ـــ ا ـــ א א ا وإن כאن إ ـــ אت، و اادات ـــ א ، وـــ ا ـــ ـــאل... ـــ اאئ כ ا ا ا כ أن א أن م ـــ ـــאت. و اـــ ـــאل ا ـــ ا رس ـــ ا ـــرات ، ا ى إ آ ـــ

אل כ ى. ـــ כ ا ـــאت ا ـــ وا ا ، ـــ ا ا ـــ ا م ـــכ ـــ إ ا א ـــ اאت כ و ا ـــ א ا اد ـــ ن ا כ ـــ ـــ ـــא أن ـــא و ـــ ـــ ـــ ، ـــ اـــ وا ا אت ا כ ـــ ـــאت اא ـــ ا ؟ أو أن כא ـــ ر ـــ ا ـــא

כ؟ א و

أبعاد الهجمات على األطفال א א ه ا ا أ אدا אك أ כ أن أ

: א א د אول أن م، א ا ت ـــ م وا ـــ البعد االقتصـــــــادي: ارا ـــכ א ى א ا ، ـــ واا ـــ داو אر ه ا אء ط ا ـــ ـــאل. و ا ا

. ه ا אد د دون ا أ אت أو אء ر إرـــ ـــ כ ـــאذج ـــ ـــ ـــــــد السياســـــــي: البعئـــ ـــ א ـــא س، ـــ אت و ـــ وא כ أن ا א ، ا ود ا و

. او اـــאرة ا ـــ ا البعد الحضـــــــاري والثقافي: א אرس ، و ئ א ا م ـــ غ أ א ـــ

. אن وا ة و أ א ا اـــאب م وا ـــ ـــ ا ـــ ـــ ـــــــي: ـــــــد الدين البع

ـــ ا ـــ وا אت ـــ واאل א، ا ا د ـــאل ـــ و ، ـــ ئכ ا أو ـــ ا ـــ

. אد وا ا ، ـــ ا ا ـــ אه ـــא ذכ وه، ـــ و א ا ـــ ا א ام . ا א אل ا כ أ

א כאن. ا أ

التربية ودورها في مكافحة الظاهرة ـــ د ـــ ـــכאل ا ـــאر ـــא و ـــ א ل إ ـــא أن ول، إ ـــ ازر ـــ ـــ ا ـــא ـــ و כ ـــ او ا ـــ א ل إ אت، أو واא ل إ ، وا כ ـــ א א ا ـــ وار א ـــ را ا... وا כ אدر و ن ا כ و ا دون أن

אس. א א إכ א ا אء و ا ا اאت א رس و ا ـــ اوي وا אس وا ب وا ـــ واא א א ـــ م ا ـــ כ ا ، ـــ ـــ אد اـــאرع ، و ا אم ـــ ا אر ا ـــ ا ـــ

. א ا ر و وا ، כ ـــאس ا وا وا وا ا أ

." אس "ا ا אر أ א وא ، כ א אت ا ا ه ا إذا כא ا

؟ ه ا א

الكبار مكون أساس في المعادلة، والمبرر في ذلك ما يلي: ، ئ א א כ ئ و א א ، כ آ ـــ أ- ا

א. כ ي אن ا ا، إ ـــ و ـــ ـــאن ـ- ا إ. و ا ا ـــכ ا כ وا ر اد إ ـــ א אري: " ـــ ا ة وأ ـــ ي رواه أ ـــ ا

." א ا أو دا أو اه ة، اא א אم ـــא ا د ا ا ـــ

: א ة א ه ااف ـــ ا אء إ ـــ ا ـــــــدوة: כ ـــــــة بالق التربي

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٣٧

Page 31: hira magazine 25

: א ا ـــאح ـــאم ا ، ـــ ـــ ا ـــאل و ـــאء ا أ - إر

אء. אء إ ا אت ا وا. א ا א ا و ج ـ- و

ان. ائ وا אر ا وا א ا א ا ـ- . א ع ا א ا כ م ا أ כ وا

ن ـــ א ـــאل ـــ أن ا א ـــאت ا را ـــ ا وأאك ـــ أن ، אئ ـــ آ ـــ أכ ـــא ا כ ـــ اאت כ ا ذ ـــ אء ا و ا أ ـــب ا א ا כ ب ا ـــ ـــ א أ و ة، כـــ ـــאب ا ـــ ـــ ا ـــ ، أو أن ا ـــ ا

. را اه א و ـــ ، و ـــאت أن ه ـــ כ ـــ أن א ، ا ـــ ـــ ا وا ـــ א כـــ ا ، ـــ وا ا وا ـــ وا א ـــ وا א א ن כـــ، و ودرا כ א ا اء ا ا ا، ا ، ا وا : ا وا ل ــــــאء ـــ ا د ـــ ـــ وا ، ا ـــ ـــאع ا ـــאن و د واء אل أن ا ا ا אول ... ة وا ـــ وا

א: א او ا ا כ ا ا ١ - حول قضية اإلدمان: ، כ م ا ة ا א אز אم ا س أ א ا . אز ا ة ا א א ر ـــא ، و ة ـــ א ـــכ א ـــ אن د ة ا ـــ א وאب ـــ כ ا ، כ ـــ א ا כ ق ا ادة אء א ا ـــכ اف ا א ا و כ ، כ א ـــאءل ا א أن . و כ ـــ ا، أن ا إ ا أو א ـــאءل ك ـــ ا א ا ـــאت ا ن ا ح ـــ ا ا ـــ

. כ ا اאن د ـــ ا ـــ א ـــ إ א ـــ ا ـــ כאب ـــ ض إ ا . وا א ـــ ـــ أ ض إ ـــ دون اـــ إ ـــ אل أ ـــא ا א ـــ ا؟ כ ا ـــ ـــ א ـــ ا ـــאذا : ـــ א ال ا ـــ אن ا - ا، ـــ ا إ ـــ ـــ أ د כ ـــ ا و

א: ة، ا כ ض وري- ا اا، א כ ـــ ا א ؛ א اغ ا ـــ • او כ ة ا כ ا وا ـــ כ אه ذ ـــא כ

. اכ ، ث و ا אכ ا ا • ا

א. א و כ א ا واء א إ ا ا إزاءـــאل ـــ ا ـــ כ ؛ ـــ ـــ وا ـــאכ ا • ائ ا اط ز و ا ا

. א ا כ ن ذ اء ا ي ا واכ ا א כ أن ا ٢- الشبكة والوقت: م א ـــאس ـــ در أن ا ، إ ـــ כ ـــ او ود ـــא ا ري ا ا ـــ ، ى ا ـــאر ود אن ا ا ري ا ، א اאت أ أر א א ا ، و اوب و ا אن . و ا אم ا אت أ ـــאـــ أو ـــ ا כ و ـــ ا ـــא ـــא כ א ت ـــ و

. א אئ ا א أاس ـــ ـــ ا ـــــــت والمشـــــــاهد اإلباحية: ٣ - اإلنترنא אم א ا ـــ א ة، و א دة ، ذن أن ى، وا א أن ت، وا... כ ، وا أن و وا أن א ـــכ ا אل ـــכ إذن، أن و ا אل

אت... אت وا ؤى وا واـــכאر ا ـــ وإن כא ا כ ا ـــ ـــ أن . א ـــכ ا ـــ אح ـــא ـــאل ن ا ـــ ، ـــ اאز א ـــ ـــ אت ا ا ر إ ـــ أن כـــ اـــ ا ـــאزات ا ـــאم إ ا أ ـــ ـــ ـــכאر، واه ـــ כ ن ا ، ـــ ا ا ـــ . و ـــ אد ـــ اـــ و أ ءم و ا ا ـــאزات اאم א ا ـــ ا إ أ א ، ات ـــ وא ـــ و א ذواق وأ א أداة אر כ وا ـــ إ ا

. ئ ا ان ـــאر אر ا כ ك ا ـــ ـــ أن ء؛ ـــ ـــ إن أـــ م ا ا ت وا ـــ د إ ا

. ة ا ة ا و ة ات

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٣٦ا ا

Page 32: hira magazine 25

א ن כـــ ، ـــ ـــ او כ ة ا ـــאل ا وا "أכ ـــ ـــא ا ـــא ، ـــ دة ـــ ا

." כ ا

نظريات ونسبية األحكامא ل אت ا

אت: א אل إ ا اـــאل ـــ ا א ى أن ـــ األول: א و ن כـــ כ أن ـــ ا ، ـــ ـــ כ ـــ ذـــ أو ـــ أو أ א ـــ د ـــ وא ـــ أو إ ـــ ا د

. כ اכ، وو ـــ א الثاني: ن כ כ א ا ا אرم ز . אب و ، و ر א ا אب وا

אء. ا ا כ و כ ذא א ا ـــــــث: إ ا الثالא ـــ כ אرس أ ، و כ ا ـــ א ـــ د אو אد ا و ول إ ؛ ا ــــــאد ا ـــ إ ـــ א ، وا ـــ אت ا ــــــ ة ا " א א כ ا ر ذ ، وا ، א א ى إ "، أ إن ا ر ا

. א א ع، ا ا ل ـــ ـــאت א درا أـــ را א، ا ئ אت إ ه ا أن ـــכא، ـــא أو أ ـــכא أو ـــאل ـــ أا أن . وا ـــ א ا א א א ج א و אئ- أن א א، و - ا אث ه ا א א ا א ون أ אت دراب. ، و و و ا ـــ اא ا إن و ا ا ، ـــ را אر ـــאت ا א ى؛ ـــ أ א ـــ ، ـــ را اد ا ن ا ا כ أن

. ائ ا أن כ

ا ـــ כאم ـــ ا ـــ ت ـــא ، ـــ و ع ـــ اـــ ـــאل ا اى، ة ـــ ـــ أ ، و ـــ א ـــ כ ـــכ ا

ة: ـــא ـــ ت ـــא ـــאك •ى ـــ ـــא وأ ـــ ا

א.ـــ أכ و ـــ ت ـــא ـــאك •ـــ دود ـــאدا و ـــ ا ـــ وأכ אـــ ، و כ ـــ ـــ ا ـــ א ـــ ـــא ـــ ا ت ـــא ا ف ـــ

ا. כא و א اא، אئ א و כ أ א ا ت א •

. ة وا ى ا وأ

اإلنترنت والتأثيرات سلبا وإيجاباـــ ا ـــאل إ ة ا ـــ ن ـــ م ـــ כـــ ا

: אب ا א إد. ود و א دون א כ أ • ا

ـــאر ـــאس وا ـــ ا ـــ ـــא ـــאور أ •א. א را وإ ذכ

א. אئ و أ أ אل ر • إر. א כ وا ا א ا אدة •

ـــא ـــא ات ـــ ـــאت وا ـــ כ ا אع إ ـــ • اאن. ا وا

ة ـــ כ م و אب وأ ـــ • ااع. ا

ـــ ا אل ـــ ا ات ـــ ـــ ا ـــאد • ا. א و

. وض ا روس وا א ا • اא وري אل أن ا ى ا ا כـــא . أ و ـــ כ ا ـــ ح ـــ ، وإذا د אت أو א א ون אر כ اאل ا إ د ال دا ـــ א إ

""

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٣٥

Page 33: hira magazine 25

א؟ وכ אذا א ر ؟ وإذا ـــ א أو ور أم כ ا ـــ ـــאل إ رة ا כ ـــ ؟ وإذا כא ا ـــ ـــ ا א ـــא ـــא ن أ כـــ ـــא أن כאء وا ض دور ا ـــ כ أن ؟ و ـــ ا ـــ ون، أي ـــ כ

אن؟.. א أن ا وا وا כ ؟ وإذا ا وا وا واא אئ ـــ و آ אل أ א ا ـــ ى כ أ ل أن ، ا ـــئ ـــ ا אل כ ا א وכ ا א ن ا אذا אذا؟ و : دة ـــ ـــ ا ا ه ا ن ـــאء ، ول ا ا

אر؟ כ ل ا אر، ام ا ا ا אذا אر؟ כ א ا א א و ، אع أ ون ا ون و כ אر כ א أن ا ، و و א ئ כ ه ا و א ـــאرك אئ وة - ـــ - כ أن אء ا ، و אئ و אع أ ـــ إ ا

تربيةد. محمد خروبات*

الطفولةواإلدمان اإللكتروني

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٣٤ا ا

Page 34: hira magazine 25

ة כ א.. ا وب.. ـــ وق أو ا ـــ ا أة.. وردة.. اאر ا כ إ در כ א ء.. ـــ א.. أي

؟ א اه ئא ـــ ئא ـــ כ ا ـــ כאن أن

. اا ـــ إ أن .. א.. ء ـــ ر ا .. و ن ا כ س ـــ ر ا .. و ـــ اכ ؟ א ـــ ا א ـــ ا ب.. أ ن ا כـــאن ة؟ כ إ א כ ا دون أن إ ذ .. א ا א إ ا כ ، ذ ة ا و אن أرداه.. ذا ا ى.. ا ن ا כ إ ا ـــ .. ﴿أرأ אو ـــ ا א إ ى ـــ اوم.. ، وا و ى و אن:٤٣). ا اه﴾(ا ل: ـــ و ، ف ـــ ا و ـــ ـــ وإ

ـ א و אر א إذا א و א ى إذا ت اــ א א ـــــא و א ئ א دود א أ

ء כ ا .. و ـــ א ا ت.. أ ـــ ى ـــ א.. כ ـــ ا א אرس ر أن ه ا ـــ ـــ إאق؟ א ه إ אن، و א ـــ א ذا ار ؟ א ـــ ا ق إ ـــ ا ـــ כא ـــאت ا ـــ כ ا ـــ ذ ـــ אع أن ـــ ال ـــא ـــ ، و ـــ ا ـــ ا ـــ א ا ا ه ـــ ـــ ي ا ا �: "واء ـــ כ ا، أ أد א ا ا، و ـــ ). ا ـــ " (وراه כ م ـــ ا ا ـــ ؟ أ א ه إذا ا ا ـــ ـــ א ا ي א ا ـــאن.. و م ـــ وا

م... ، أ وأ ا وا و כ א ـــא א ـــאه أن ، ـــ ا א ـــאرس أن ة א وراء ـــ ودة، אة ا ات ا א و ا ـــ ة و اאج ـــ ا א א .. أ ، و .. ر وا ـــ ا א إ ـــ א أو ا ـــ ـــ إـــ أن א כ ـــאء ا ر ـــ در ا ـــ إ ـــ أن כ ا ".. כ : " و ا אئ ا

אس! אس أو و ا و ار، و ـــ ا ي إ ـــ כ أ ـــ أ ا أ א أ אل:

א ا د ا ن، أن أ ا א .. إ اي، و כא وزار ا כאدت ، وا ـــ כא

... א ا א و أ א ا" (رواه ـــ ا א ل ا �: "ا ـــ ق ر : ـــ אئ ـــ ا ر إ ـــ ـــ وا ـــא .( ـــ

ف: א و א ذכ ، כ ئ اאب אم כ وا ة و אة כ وااب اب ق ا ي כ وכ ا א د כ ا إذا

، ا ـــ ي إ ا ا ـــ ئ أر . ا ، و א ف وراء ا وכ أ؟ أ א ا و وا כ أو ا اא و ـــא ا ـــ أذا אس و ـــ ا אـــ ء א ا כـــ כ ؟ و ـــ أذا ـــ כ א اء؟ ن أ אر א אس إ א ا אة. ق ن כ כ أن כ א א ر أدرכ أن ـــ ا إ ا א ا رة ا ـــ אه ي ل ا �: "وا ـــ אل ر א ل �. כ ـــ اه א وو ـــ و ن أ إ כ أכ ـــ أ א أن ـــ أ ـــאري)، و ا " (رواه ا ـــ ـــאس أ واء إ ـــ כ ، وا أ إ ل ا ـــ א ر אل: �כ ـــ إ ن أ ـــא أכ אل �: " ، ـــ ـــ כ ـــ ، وا أ إ ل ا ـــ ـــא ر ـــאل: ـــכ"، א رة ا ". وا א ن אل �: "ا ، ء א ا ا إ ا ا ث כ כ �: " اق ذ . و א ا أא ن ا ور أ إ כ אن؛ أن وة ا و د ه أن כ ، وأن ـــ إ ء ـــ ا א، وأن ا ـــאر" ف ا ه أن כـــ א ه ا כ ـــ أن أ כ ـــ اכ ا ـــ כ ، ـــئ ـــ ـــ ـــאري). (رواه ا

ا ا כ . א ادك ا ن כ אء ـــ ا درא ـــ ا ا ا ـــ أن ا إ ـــ כـــ

م. ا وا وا

ب. כאة" / ا (*) رئ "ا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٣٣

Page 35: hira magazine 25

ق. ، و ا אل: اכ א ه؟ כאف : أ ا אכ א ، أ כ أ כ ، و כ أ. .. ا وכ . آ ي أ כ א ، و כ أ

כ. אل: أ. א : ا ا א

ر ـــ ا ، وا ـــ ي و ـــ ـــ ا ا؟ א أن ا ا כ ، و

. א ا אل: ؟ א ا א : و א

؟ א אل: أ ا إ ا ... : زد א

אن ـــ ا ر ا ـــ ا ـــאل: ، כ א ن ا כ אءه ر أن ، أ ر ـــ ا

؟ כ أن أ : أ אل ار، ـــ ا ـــ ل ا ـــ אء ، ـــאئ ذ اـــאئ ل ا ـــ ذ . و ا ـــ ا ذا אق. ا ا אل: ـــאب، ال: أن א ذا . ة ا وازدادت ء.. א.. أي ئא .. أ ن أ כ

ثقافة المحو

أدبأ.د. حسن األمراني*

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٣٢ا ا

رتقـــاء أفرادهـــا منـــوط بعلـــو مناهـــج رتقـــاء األمـــم وتفوقها منـــوط بارتقـــاء أفرادهـــا، وا ا . لواقـــع المعيـــش. لـــذي يربـــط بيـــن حريـــة الضميـــر وا نـــي ا التثقيـــف الذهنـــي والوجدا

تـــان الســـعتان معـــا تشـــكالن نيـــة، ها فســـعة اآلفـــاق الفكريـــة مع ســـعة اآلفـــاق الوجداســـلم االرتقـــاء لألفـــراد واألمـــم.

* * *

Page 36: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٣١

ـــאرع א א- أ ـــאة -دائ ـــא ا ب ـــ أאود א ، وأ ـــ א أ א כ ا ـــ أ إא ـــאؤم כ ز ا א ر ـــאل اאءة אة إ א. ا و ا إ אر א و אאت ـــ و ـــא ا א א ـــ إ ، و ـــ ار ا ـــ أא ن ا ن ـــ אئ ـــ ا ـــئ ا כ ا ـــאم ا

א. כ אل ن إ כ و س أن ـــ اب ا وا ـــ ق أ ـــאدوا إ ـــ ا ارث، כ ون م، א א ن دائ م، ذات ... دات ا اب و ن ا א ، ا אق כ أن כ ا ا אق אرج ا אدرة و אت אدرة אت ، ـــ ا א، و دا روا ـــون أن ـــ א و ا כ כ أن ـــכ ا ا

وم. ن כ ا ئא אك ن כ אو ا ا أو ي ا ؤون א أو ا ص ا כ ا אح אء و . وا אא ا ـــ ا א אح، دائ כ أن اכ ، ـــ ـــ و و و رد ـــ ن ا ـــول. ل ا إ ائ ا ا כ اאوز ا כ ود ـــ ـــא ودائي א ، و א ه ا א א אق و ا א

אك. ر ا ا ن و כ اאة ة ا س، ودا دائ ة ا כא دا دائ אس اא ـــא و א ا ـــ ـــא ا ق أ ـــ ـــ إ כ ـــ أ ا ، و א אص אدر ا ـــ ا ا

. ا و أن א، ت ـــ אة א- أن ا ـــאؤل - ـــ ا ـــאس ـــ و ا א ا ر ا ـــא כ وإכ ل א א إ د ر و ـــא ـــאن، وأ אאؤل א ا כ ، وا ة ا א ا إ א، وأن ـــ אر ا ـــא، وأن ا م ـــ و

، ـــכ أو ـــ ا כـــ ن כ ـــ ارث כـــ اأ כ ا ا ع ذ ن، و ن ا ق כ وأ

. א أن إ כ، واـــכאن، وإن ـــאرج ا ـــכ כـــ أ ـــ أن ـــאؤل اכ و ـــ دا ـــאس د إ ـــ א ا، و ا ـــ ا א ا دك، و أن ـــ وك، و א ي ـــ ا כ ا א ا ـــא ـــ א ـــ أن ا ـــ أو ـــ ـــ ز

. כ أو ا כ אو א ا אאة ا א- أن ا ـــכ - אك אك ـــאب. و ـــ כ ـــ و ـــ وام أو ـــ اارث، כ א ـــ و ـــא أرو وכئ ـــכ ـــ ى אدرت، وأ א א ن أ ـــכ אك و ـــאس ـــ כ إ ـــ ـــא ا אر ـــא و א ـــא وأو ככـــ כ ـــאم.. ـــ ا ـــא ـــא ـــ ـــאن، و אא ـــ أن ؟ و ـــ א כ ـــ أن ـــכ ذא אءل ـــא أن א؟ وأن ـــ א ـــ ـــאك أن א ـــ אؤل ـــ أن ا א ـــ أن ـــ ه. ـــא ـــאك אر ا א وا ـــאء ـــ وا اـــ ا ـــ و ا ـــ ا א ـــ أن ـــ ـــאة؟ اאؤم؟! כא أوراق ا א ي אء ا ـــ ا

ـــא، وأ ـــ إ ـــ א ـــאة اة ـــ و ـــא ـــא أ ـــ دائ ـــא، وآ ـــ دا ـــ אכ ة، ـــאؤل אت ا . ـــ א א ة، وأ ـــ واכ א وا أو ا ل إ כ ا כא ـــ אت، وأن ا א ـــ ـــ أن اـــאة، ار ا ـــ א ـــ ـــ إذا آ ـــ أن ؟ ـــ א ا ، ف ـــ ي א ت أن כ ـــאدم، و ـــ ا ـــ ورا

م. א ذات و ا ا

. (*) כא وأد

محطات التفاؤل

أدبهناء ذيبان*

Page 37: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٣٠ا ا

ار ع را ـــ ا כ وا ـــ ا و א ن כ ـــ أن אر ـــ أن ه ا . و ـــ ـــ وان כ כ ب و ـــ אء ا م وا ا ا ـــ א ن כـــ א، أو أن ـــ אن ل ـــ ـــ أول ـــ א אء א ـــא כ و و אر אء وإه א ا ن כ אر... و ط وا א اאن ا د אت ا אة أ ـــ א ا إ أ ، א ى ا כ אن، و א אن أ ى اא، א و א، و א و א ـــ א ى آة اه وא أ ا ي ار ا א ا ـــא... و א ـــא و وا ا ، د أد א א ا א أز ـــ ى ـــאط כ ـــ أي אر א אئ ي כאن ـــ ـــ ا اכא د ا ا ... و א א ا א ، אئ ـــ و אئ اد أ ـــ ـــ وا אت ا כ ـــ ـــ ، ـــ ا د ، و ـــ א ـــ ا ـــ א ـــ ا ه ا ـــ و

אش. ن ة אة ، و ا א و اא ـــ ا وا -כ אت ا ـــ אة אכ א أن ا אق، כ כ أن אة ـــ م- أ ـــ اـــאء ـــ إ رة ا ـــ א ـــאور أت ك ـــכ ـــ ااد ـــ כאت، دون ا כـــ א ـــ א ا ـــ

א כ אدر ذات ه ا אع. ل وا ام وا ا ا

ـــ أ ـــ א כ ـــ ا ون ـــ ي ـــ ـــאري ا כـــ ا إن اאب כ ا ا ـــ . ـــ إ و א ، ـــ أאدرا أن أ ذات אق، و ر אכ ي אت... א ادا و אس- أ ـــאس -כ ا ذ ا ـــد אن א إ ا א א دة ورة ا אء ـــאل ا ، و ا ا ا ا כ ا א وا ا אر ط وا אر ا כ ـــ إ ا כ و

. אل ا أو

. ا (*) כא وأد

د (٢٤) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٣٠٢٠٢٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠ ١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١١ (((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((( ٤٤٢٢٢٢٤٢٤٢٢٢٢٢٢٢٢٢٢٢٤٢٤٤٢٤٤٤٤٤٤٤٢٢٢٢٢٢٢٤٢٢٢٢٤٢٢٤٢٤٤٢٤٤٢٤٤٢٤٤٤٢٢٢٢٢٢٢٤٢٢٤٤٤٤٤٤٤٤٤٤٢٢٢٢٤٢٤٢٢٢٤٤٤٤٤٤٤٤٤٢٢٢٤٢٢٢٢٤٢٢٤٤٤٤٤٤٤٢٢٢٢٢٢٢٢٢٤٤٤٤٤٤٤٢٢٤٢٤٢٤٤٤٤٤٢٢٤٢٢٢٤٤٤٤٤٤٢٤٢٢٢٤٢٢٢٢٤٤٤٤٤٢٢٢٢٢٤٤٤٤٤٢٢٤٢٢٢٤٤٤٤٤٢٤٢٢٤٤٤٢٢٢٢٤٤٢٢٢٢٢٤٤٤٤٤٤٤٢٢٤٤٤٤٤٤٢٢٢٤٤٤٤٤٤٤٢٤٤٤٤٤٢٢٢٤٤)))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))))) ددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددد ااا ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااا -------------------------------------- دددאدددאدددددאאدددאدددددאدددددאدددددאددددددאدאאאאאאدאدددددאدאאددددאدאدددאددאدאدددאددددددאدאאאאدאאدددאدאددאدאدאددאאאدאدאאאدאدאدددאدאدאدאאدאدאدאددאدאدددאدאدאدאאدאאאدددאددאدאאאدאدאدאאאאدددאאאאאאאאددאאאאאאאאאאאאאאאאאאאאאدאدאאאאאאאאאאאאאאאא ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٣٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠

ماذا وجد من فقده �؟كل حق دون معرفته وهم وخداع،

وكل وجهة غير وجهته سراب وضياع...إن حرمته، فقد حرمت كل شيء،

وإن وجدته، فقد وجدت كل شيء...هم ونصب، وبؤس وشقاء،

وغربة وبعاد، إن أنت جافيته...واإلنسانية المسكينة،

ع... من هذه الغربة تئن، وتبكي وتتوجفيا لهول ما نرى... الكل تعب،

والكل يائس، والكل حائر...* * *

Page 38: hira magazine 25

ت א، و ـــ ـــ א ـــאر، واي כـــ ا ل ا ـــ א ـــ أردא ـــ כ ا ا ه ـــ ي ا ـــ ا

. אر כ وا אه ا م א، إ أن أ אرة و اه אر ا ا و ـــ א ا ا ، אئ כ وا ـــא ا א ى ا כا א אط وذ ـــ و ا ، ـــ اط ا ـــ اء ا ـــ א ا ـــ ـــ ا א

م. ا ا ـــאدل أن ا ـــ ـــ أ و أـــ ـــ أ ــــ) ٤٥٠-٥٠٥) " ـــ ا "ا

ل א ا ا ر ا ا أر م ا أت ا אع أن ا א ، אئ כ اارس ـــ ا ـــ و א ـــ وا ـــ وا ـــ ا. ن ا ا ل א כ ا ا وا ـــ ي כ ا ي" ا כـــ ـــ "ا ا آن ـــ אي כ א ا ات د إ כ اء، و א ا א أذא א ا و ق إ ا ـــ ا ره، و وا א ، و אد ه وا ان اق و اאئ ـــ ا را א ـــא، و ئ ـــ أ א ا اא א و وכ אت و و א أ ا א إ

אن. אع وا אت ا אو א إ دي א ا א ئא ا أ أن כ أ א כ ن כ ن ا ، ـــ ، أو أو ـــ ـــ ا اآل، إن ي ا ، و أز ا وأ א אأ أو א و א ي أو א אن ـــ د روح اא إ ، א ا ـــ כ وا א ا א أ ، وכ ـــ إ

ءة. כ א وا ا وا اآن اد ا ـــ אدر ا א و ا כאب ـــ א ا ـــא رواح ل وا ـــ ـــ אئ כאت ـــכ ، أن ا כ ا ا ي א ا وا اא. א ا ل و ا ا ون ز ا زا

אت ـــ ا - ـــ ـــא - ا ـــ أن א א ا ـــ ا כ אم ا ـــא و ا ل ـــ ا

ـــא א א ـــ ـــ أن أ ، כـــ ا ا ـــא، - ا א ـــ כ اا א ا א א ا - أـــ כ ـــאت א ا أي ـــ ـــ ا

ة. א אر وزو ـــ وا ـــ ا אא כ א א ا א ـــא و أو אدل אدق ول ـــ כ כـــ ذ ـــא، و اءى ـــ. אن و إـــ د אت ا ـــ אه כ ـــ ود כـــ ا ـــ ، ـــ اאء، ـــ כאر وا א ا اא ـــא כ ـــ ـــ ا ـــ ـــ ا ـــ ا ـــא ا אر אא ا ـــ ـــא ا آن א ـــא. ـــאء إ ر واق ة א א ل أ ، و ا رواح ا אة ا اان כ ا وا אة، و ا אت ا وا

א. א و א א א א أن وכات، כאر وا ف ا د א ا إن اא ا ا ـــאق... إن ـــ ر إ ا زא א ي ي أو כ د ـــ أي אر אم ا ـــ اאء. א وا ءة א ا א و א أ ل ـــא اغ، أ ل ا ؤوس أ دق إن دوار اق א א، و ه ا ا אن ا أن כ . ب وا ـــ כ ا ق כ ـــ اد ا ا ـــ ـــ

ا ء ، ـــכ ـــא وا ل ا אـــ אئ ل ا وا ـــ ا א ا ـــכ ـــ اغ وا اא א ة أ ه ا اغ. אت ا ق ا اכאر ل إ را أ ـــ כ و وآن، إذ ـــא ا- إذا أو ن ا -أ أ כ ـــאن. وכ ذ اכ ا ا ن ، כ ا כ ا א ـــ ا ا ـــא א ا ـــ כ أ ة ـــ כ س ا ـــ ا ن ـــ

אد. א ا دراك و اא ـــא، إ אر ـــאر כ א وا ئא ب و ـــ אءة اـــ אن أن ـــ ط ذات ا ـــכאره ، وا أ כ א وأ אر أز ي א ا ا ا

" "

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٢٩

Page 39: hira magazine 25

أديب إبراهيم الدباغ *أدب

ـــ א ا وا ـــאل ا ـــ أ אـــ ا ون ـــ ا ـــ ـــ دة ـــ ـــא ـــ ـــ אئ ، ـــ اي כ אر ا ا אر أ א وا א ا وا א

א א و אح ا אري ا و واא. א א و أد א א א و כאر ب وأ ل ا

כ ا ا ـــ ارات ـــ ـــ ئـــ כא وـــא، ـــאت ـــ ـــ כ ـــאءت ا أ

אرة وي ـــ א א ـــא، أ א ـــ כ ـــ ا ور ى ي، כ א ا א آن" د ـــ "ا ى إ وأ

. אدرة اك א ا آ ا א כא ف وا ا ا ر א ـــ م، ـــא ا أכ ن ا א، ا ور א و כאر ل أ ـــ כ أ ا ا ـــאئ ـــ כ ، وا כ ا ا ـــ رات ـــ ـــ ات ا ـــ ـــ ا ـــ כ اده، وا ـــ وأط א و כ أن

على حافات االنكسار الحضاري

٢٨ د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا

Page 40: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٢٧

אل א ن، ـــ ب وا ن ا א ع ا ي أ ـــאس ا ـــ ا כـــ ا وאئ אت ا ا א ا א ـــ آ ر ا א ا א. و ـــא و ر وا ـــ ا . א כ אت ا ة ادا כ כ أ ن ا ت א ، כ א وا ا כ اـــכ ان ـــ ا ، כ آن ا ـــ ا א כ ـــ ز و ا ن ـــ א ا

. א ، وف وا ا ة ا כ אت אء ن ا א ع ا وأة أو أو ـــ وا א כ ه، ي أو ـــ כ אئ أو ان أو ـــא ـــכ ـــ اא ـــא כ א ـــ ا א כ . و از ـــ از أو ـــ ا אص، ـــ אء أ ـــ أא أو أر א ا ـــכ כ אت ا ت ا ـــ א ا ... כ א ـــכ כ כ . وכא ـــ ـــאر وا وا ـــאر، أو ا وا ، أي ا وا اـــ و ا א وا ـــ وا د ا א ر و ـــ ـــא وا ران ا ـــ

. א ب ا ا وا

الرؤى اإلسالمية في الفن والجمالא و א إذا ... أ א ا א ن ـــ ا אر ى ـــ ا ، أو ـــ א אل د ـــ أو כ אدرا א א ـــ ا כ ـــ ـــ א، ط إ ي ـــא أورده ا ا א ، ـــ ا אل و ث ا ـــ " אت "ا א ا כ א "، و ـــ و אر ا ـــ وأ و ـــ "اכ، ل ذ ... و ـــ אت ا وا ا درا ، و ـــא א وأ ـــ و أא. ائ א وا ز א א رؤى אرا وا ي وا כ م ا

ث ، و ا א ـــ ، כאن א אل ا ـــ ا א ي ا כـــ ا ا ـــא ا أאل م ا ـــ ى כ ... כ ـــ אل ا ـــ ا ـــ ، وأכ ـــ ـــאل ا اאن א כ ـــאل. و כ א د، و د ا ـــ א أ ـــ ـــ وا אرا ا

. אل ا ا و ا ت، و ا אل ا אل إ و ـــאن כ אئ כ כ ا ي ي ا אن ا ـ א أ أאم، ـــאم أ ،" ـــ ا ـ" ـــ כ أن א א م ـــ ، ـــ א

. اع ا و و ا ا אل א כ ا כ ا א وا אت ا و ا اא أن כ ، و א אئ وا אدرة أ ا م و ـــ ـــ روح اא ، כ ا و א אت ا ه ا ا כ

. א ا ا ، אرا כ إ אج إ رؤ אرة إ أن ا ا א وأ

ن. כ ـــ أن ر א ـــ כ אرة ا وره ا ـــ م ـــ أن ـــ إ ـــ و

. א / ، אع، כ ا (*) رئ ا وا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٢٧

Page 41: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٢٦ا ا

واقع الفن في التاريخ اإلسالمين ـــ ا ا ـــ ـــ أن ا כ ا א أن أن ا ـــ ـــא، ـــ ون ، א א ا وا ع اء אء وا א ا دي، و א ا اא ي ن ا ا ا א כא אرة ا אء ا א داب ا ن وا ا

אء. ا ا א ، و وان א ا ي د إ א ا س وا ة ا اف ا ا ـــ آ ف ذي ا ا إ ـــ اع ا ـــ ا ، و ن ـــ ـــ اאذج ـــ אو אت ا ـــ وا إ ا א ـــ وا אت ا ـــ وا ائ ات أ כ ا אم ... أ אت اع ا ا و ر أא ل ا ا �، ـ ـــ و ا ـــ ذوق ر ا ا ـــאم، ودא، א و ـــ ة و غ ا ـــ - و آن ا - א ا א و وأائ ي ـــאل ا وا ا ، ا ض ا ـــ وا ض ا ـــ ا

. אل ا ان ا ا א ا א ، ا ا واאة אء ا כ أن ، و ر ا وا א ا א وا כא ا ـــ ا ا ا . و أن א ا وا ـــ ا ـــ د ـــ ا ا אدة أ ـــאت ا را ت ا . أכ כ آن ا ـــ ـــא ا ل ـــ اאء א ا "، إ ه ا " ا ا א ، אء ا ا ر او ا م. و ا ـــ א ا אو وا ا ـــ ا ا ائ وا ـــ ا اא إ ى ا א כ א، وذ אئ א א א ا ا אم א، ا ا و א כ א א ى، و ـــ אت ا ت ا ـــאو א أو א ف ، ـــ א כ ى ا ـــ ، א א כ أم أ א א ة، و ـــ ا א ا وا ا وا رات ا اءم اا ة א ا ا ـــ ا א، أ و א ا أ ار ـــ ـــ ا כ ه ا و אر א إ ا א ... ا אن وا د אت وا ب وا כ ا ا ا

. ع ا وا ة ا כ אت ا ا אئ ا و

الحضور الجمالي للكلمة المقدسةכ ـــ ا ـــ כ ا א ر ا ـــ ـــ أ ا אن ا ـــא أכـــ ا ـــ وـــאص ا ـــכ ، و ـــ ـــכאل ا א ا ، وأכـــ ا ا ـــ ا. و א ا ا א א ا ر ـــ ا ـــכאل ه ا ي أכ ا اא כ أن ا כ ، א א ا ـــכ ل ا ا إ א א أو ا (أ ر ا ن ا دة أو ا ان ا ام ا א א) و כ א ( כ ووف ن ا כ ، أو أن כ ءا ا ا א כ ن ا כ כـ أن א א)، כ د أو وأאכ و כא ن أ כ א، وف ن، أي أن ا א א א

. כ אو ا ا ا ا א ا دت ا אل ا ا . و - אب د ـــ כ אت ا وا -وذ ا ـــ ا ـــא כאن ا وכ ا ـــ ا אت ي م ا ا ـــ أت ا

אت. א ا وا אت ح وا أو ا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٢٦ا ا

Page 42: hira magazine 25

؛ ـــ ة ا ـכ א ا " ا ا א ل " ـــ م ا ـــאن، ـــ ر ا ـــ اـــ ا اق، و ـــ ـــ ا ورات، و ـــ ا ي כ ا ا ا ـــ ا وا

ق. א وا א إ ا وا אول أن כ ط، و وا

مقاييس الجمال في الفن اإلسالميائ آ و ـ ـــ ا اض ا ـــאت و א ا" ـــכ " ـــ ذ ـــ ا وا: أن כ وا ـــאء، و א ائ اض وا אت وا אر ا ، أن اـــ א ا א م - أ ، أو - ا ـــ כ د ا ـــ ر ا ـــ ا ـــ ـــ ، و " ا ـــ "ا ـــ א، ـــ ـــאن. وا אة وا ن وا כ ار آن... ا ـــ ـــא ا ـــ כ ر ا ـــ أن ا ـــא ي. إ ـــ ـــא ا א ة" ـــ "اא ـــ ذا ة ا ـــ ا ي د، وا ـــ ن כ وا כـــ ة ا ـــ ـــ ـــ ا اא כ إ אل א ا אل إن ي أن س، ا א ي إ اف ر ، אر ـــ أو م ر آ ، وأي כ ن ا כ ظ ا ـــ ـــ ا א ا

د. ي ا כ ا س ا א اي אل" ا ا ج "ا כ س، א כ ا ف ذ و ا أن اء د أ ، و ـــ ـــ ات אة أ ، و ا ا ـــ כ אل ا ـــ ا ـــ

م. اغ ا وا אء ـــא ا، و ـــ ـــאن אة ا אء ر ـــא ا ي כ ا א ا ذ ـــא، ـــ وات ا ، و כ ا א א و ف ـ ا אن اא ـــ כא د وا אئ ا روا ـــ أن אو ا א أن ا ـــאن. وإذا أدرכ כ ا ذא ا ـــ ـــא ا ى ا د אن כאن ا ، وأن رة ـــ א - כ أدرכ א ذ د، إذا أدرכ ن وا כ אن ا א כ א ا ا أو ا إـــאن، أر אة وا ن وا כ ـــ ر ا ي ا - أن ا ا ـــ ـــ ذا ا

. أن ام، ـــ ا ر ا ـــ ـــאن، أ אة وا ن وا כ ـــ ر ا إن اא א ـــ ورو א אد د כ ـــ ا א ، وإ ـــא آ א ع د و ـــ ا א א ـــ ـــ אق ـــאة ا أ ل ا ـــ ا ي ر ا ـــ ا . إ ـــ א ـــ وכ כאئ א و

ن. כ ا ا ء אة כ ن، ا ا כ اא ـــ א، أو ـــ א و א، أو رو א و رو ـــ ـــאن ي ا ر ا ـــ ـــ ا إا א ، א ه ا ، א ا אر א ا وروא و ، و א دا و אن אة... و ا א- وا ا ا כ - ا א دا و - א إ - ذات ا دا، وإא ورات، وإ א و ا ـــ ة، و أ אئ א ا ـــ ة و أ א ورات ه ـــ ـــאن... و כ اא כא א و כאن כ اق، و ورات وا אب ا א ، ه כאء، ا ن، أو כ ا ه אن و כ ا אة. ذ اאء" אره "ا ن، و ا כـــ אت ا رض وכאئ אت ا ه כאئ ـــאن و ـــא ا وإ

אن. א ئ ن כ כ ا א אء، و ا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٢٥

Page 43: hira magazine 25

אن כ ا ، وכ א د و ا إ א ا אل ا א כ ا و אت כ א א ا ي دائ ، وا א א כ د ا ا ا اد . و أن ا ا م ا وا وا ل رات، אرات وا وا. אء ا א ا ا ، دائ א أ ا אب ى أ א אء ا כ ا ا ا

فن عالمي ال يعرف التطرفכ א ي ، إ ا ا אح أכ א أراده ا ا ي ا أن إ ا اא ـــ دائ د ا כ ا ور رئ م א- ـــ א أو א أو أد ئ ر -א ا ـــכ ا ه، ـــ ـ أو و ـــא ـــ دائ ، و א و ـــ و

. ات ا د وا ، א ، ، أכאد ـــא - אرات ا ن ا ـــ כ אد ا ا ـــ א ا و ، ا ا ا א ، و ا ـــכ ا ل ا א כ ا אر - وا ـــ אرכ אم ا אئ ا ا א، و כ ف أ כ ا ا א א و א أ

. ن ا ا أ א إ ا כאن א אل أرك ، و אئ א، ود א א رة آ ا ا ا ا כ وא א رات، و ـــ א ا א آ ـــא אم ا ـــאن أ ـــ ان ـــא أ س، وכ ـــ אאس ن أ כ م. و א ا א ا א א אئ أ אت כא وام إ אن ام ـــ : أن ا א أو ور و أ אة ا ن ا כ ـــ أن اع ا ا إא: أن ا ا أ א . א ى ا ـــ ـــא إ ا א أن ـــא رف. ح أو ا ـــ ف ا אدة ـــא، و ر ـــ כ ـــא כ وا אئ وا ـــאدة ا اـــא אدة ا ا ا ى ا ـــ ــ إ ـــ إذن، أن ن ا ـــ ـــ ا

: א אدا ، ا אن وآ אل ا ة وآ اق ا و أة:١٤٣). ا﴾(ا כ ل ن ا כ אس و ا اء ا כ א و أ אכ כ ﴿وכ

ا א إ ن כ ؛ أن אء إ ، أ ـ ا אء وא از وا א ا א ام، و ل وأو ا א أو ا ؛ أو א إ إא א ا ، وا ـــ اع ا א ا ا א ا כـــ ا ـــ ا

. ا א ا ا وإא ر אل ا - أ آن אدة ا ـــאول ا ـــ وא داء"، ائ ا " و" א א؛ "ا א - إ ام ا ان... א ا ا ي وا " ا אط "ا א وإن כ א ، ـ ـــ ا ـــא ا إ آن ـــ أن ا ـــ ـــא א ، ـــ ا אوب ا א ـــ ـــ ... ـــ إאرب ه ا ـــ אول ا ، ع ا ـــ ا אر ـــ א

. ر ـــ א ا א כ ، و م ا ـ ـــ آن ـ و اא... ـــ ن إ כ א ـــאن، אة وا ن وا כ ـ ا א ا - و ـــ ـــ ا ـــ -ا א ـــ ، و ـــ אد ـــ ا ـــ ا

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٢٤ا ا

Page 44: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٢٣

الفن الجميلمعاناة رؤية مستبصرة

אت א ـــ ا אن ا כאن اא ا א א، אئ ـــא ار ن ا . ان ا إ ا ـــ اق אرة ر ا א ا ؤى ا אא ن ا إ כ ا ة. א وا ل ة اכ ة ائ אط ا ة و ه، أو ة ا . و و واـــ أو ن ا ـــא ا ، ـــ ا ـــ א اאئ ا ـــ ا א ـــאرب إ כ

. ن ا ا ا أو اאش ا ـــ ـــ אن ا א أن ا و وـــ ـــא ، إ ـــ ا ـــ ا ـــ و ل ـــ ـــ אء ه א أو א אء وאرات، وכ ا א و א א و אل إ אن א ا ؤ ا رؤ اـــכ أو را א أن ا כ א . و ان - אرف ا ا - ا أو ا

. و ا ا م ا ا

ثقافة وفنأ.د. بركات محمد مراد*

نـــا الكثيـــر، وكتبنـــا الكثيـــر، لكننا لـــم نتعلـــم كيـــف نثقـــف تعلمنـــا الكثيـــر، وقرأ ، فـــة، وتأخـــذ منهـــا لثقا متنـــا األصيلـــة، ونعلمهـــا كيف تحتـــرم هـــذه ا فـــة أ لنـــا بثقا أجيامـــل مـــن ، ولم نجـــن مـــا كنـــا نؤ ، فضعنا وضاع جهدنـــا رة طريقهـــا نـــا وتســـتعين بهـــا علـــى إ

نهـــوض حضـــاري منتظـــر. * * *

Page 45: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٢٢ا ا

א ـــ ا ، وو ـــ و ـــ اص ا ـــ ـــא א. ا

ة ـــ ا כ א כ أن א ـــ وا؛ ئ ـــ ا כ א ا ـــ אت، و رأ ـــ ا אئـــ اא אت، و א אت ا כ ا وري א א اאت، א אت ا و כ ا א א دورا رئא - אכ אت إ أ ـــכ כ ا א א و إ ي ء ا ـــ وراق- ا وع أو ا ور أو ا ـــ ا.﴾ כ ا א : ﴿و ف ا ا

القرآن يجدد أحاسيس البشر بالمشاهد في الكون والنفسق ـــא ل: " ـــ א ا ل ـــ د، ا ا ـــ ـــ وه א ا כ ة، ا ا ا אت م اا ب! إ ل وا ـــ א ا آن إ ا ـــ ا و اא א ـــ ـــ ا א د أ ا؛ ا أ آن اא ـــ ، و ـــ و ن وا כ ـــ ا ـــא واא ـــ أ א ا ـــ ود، و ه ا ـــאن إ

ن﴾. م אت כ ذ د: ﴿إن ا : ـــ ا ت ا ـــ א ـــאم ا ـــ أ א ة ـــ وان، ان و אت، وا אورات ا ا اכ ا אب، رع وا وا אت، وا م ـــ وا

." ن ا כ אق ا אئ آ اכ ا ا ، ئ אء ا د ا ا ـــ واد אج א إ א، وا א אت ا ا ا ، اد أو אت) ـــכ ة ( ، وا زم ا ـــ ـــ ا כ אج ا אدة إ زאس ة ا א ـــ ـــאم وا ن ا כ ـــ ا א أכ א. و ـــ ز ـــ ا א ـــ ا ـــ ـــאء ن ا ـــ اري، ـــ اאء، ر א ا כ اع ا א و أ א ا אت، א واא ـــ ا א أن א ـــ א ة ا ـــ ـــאت ا כאئ ـــ اאت כ "כאئ א، د א כ ، و ا. כ ـــ ـــאت ا ا כـــ ا "، ا ـــאب وزرع ـــ أ رة כ א ا אئـــ ا ـــ א ـــא أא ـــ ا ـــ إ א ذ ـــ ـــאرة إ س ا ـــ ـــ ، ـــ وאب؛ ارع ا ـــ ن ـــ ـــ ـــ א ـــ ي ا ا אت ا ا رع ـــ ا ا

ـــאح ا ات ا ـــ ـــא، وا ـــ ر وא، א أ أر אل. إ أ ـــ و ا ا ـــ اאئ ه ا א، أن אئـــ ه ا ـــ כ اات ) و אر (ا אت أ א اع ا אذج כ

אب א أ א א ب أو اع ا ع أ אب)، وכ (أـــאق ور وا ك ا ـــ א א ـــ ا رع)، ور ـــ (اا ـــ ا א ـــ אت ا ـــ א وراق، وأ واאت ـــ ا ـــ ا א ـــ ا ـــ ا א ـــ ـــ إذاא. א ـــ وا ـــ ا ـــ ا א כ اده و ـــ א ـــ ا

ئאت ـــ ا א אء ا رة ا ا إ ـــ وא أن ، כ ـــ א ا ـــ ا ـــ ، ـــ ـــ ا ـــ و اـــאء إ א ا ـــאت أن ـــכאن ا

ت. א دا ل و ا

وجه الغرابة في اختالف الثمار والطعمא אر وا ف ا ا ا א ا ، و ـــאئ ـــאءل א ، و א אر ه ا ي دا ا ا

כ؟! א כ אت א ه ا ي אخ ا دام اف ـــ ا אورة، ـــ ـــא أن ا כـــ ان כ ـــ ، ـــא ة ا ـــאئ ئ ا وف ا ـــ ـــ أن ا א אي אء ا ـــא ا ، אر ة أو م وا ـــ ـــא ا ف א ا א א دورا أ אئ ا ه ا

. אر وا اאء א אت" כ ا אورات﴾ " ـــ ﴿ وכא ـــ ر אورات دار، و ا ـــאء ا כ ا ، א ـــ א : إ ل ا � و ـــ ئ ر ، ـــ م أ ـــאل א، א إ אدر ـــא א، إذا أ ا ـــ إ، إذا כـــ ا א اכـــ ـــ إ ـــ ل ا �: " ـــ رאد ـــ زاد ا א". (ا ا ـــ أة إ ب כ ا م ـــ ـــ ا أردאورات﴾ ا ـــ כ ﴿ .(٦١٥/٥

ـــא را إ א إ ف אت وا א ه ا ـــ : إن ـــ . א ا ف ا

ب. א / ا א ا م، (*) כ ا

Page 46: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٢١

.(O٢) כ אز ا ح אدة و و إ ـــ ـــ ا ن ا ـــאر ا ـــ ا ووאئ ، أ و ـــ אر כ ا ". و ذ ـــ ـــאء " ادאئ رات ـــ ف ـــ ، ـــ ا ـــאت ـــאء ا أא وأ أ دا ـــ ا ا ا ـــ اة، ت א ، و אئ ت כ אد אت؛ ا

ة. ازات وإ

قبسات من رحاب اآليةـــאء אئـــ أ ـــ و ـــ אر ـــ ا ه ا ـــ ـــ ن و واا ا ر ء ى א א אت، وا اا ول ا و ا אن ام د ز ر، وا ـــ ا، إ ـــ ه وכ כא ـــאت و ـــ ا اאت ء ا ـــ ـــ ـــ א ـــא א ـــ ة ـــ ـــ ا ا

א. ا ا אورات، ـــ : אور أر ق ـــ כ ـــ ا אאئ ه ا אء وا ، אب وزرع و אت أ

. כ א ا אت، ا ا

الماء حيوي في عملية اإلنباتאت، אة ا א א و אء دورا م أن ا اوري אء א אة. אت و ا אت و ا א כאن ا ه אئ ا כ ت ا ـــ א ـــ ا ـــאت ا و ة ة و ئـــאت כ אء א ، و ـــ ث دا ا ـــة ـــ כ ئـــאت ا ـــ ا ـــ ، و ـــ ئـــאت ـــ

א. אئ ا כ א ا ص ا א א ـــ ـــכ و ه ا כ ـــ ـــ כ وئ -ا ـــ ا כ ئـــ أو ا אء ا ـــ ا ا ـــ ح ا وراق- وا ـــ ر א ا ـــ دا ا

א . כ ت ا א ـــ أن ، ـــ ا ء، و כ אت ا א כ د

אت. ارة ا ر אء، ا ا אت ا א ل ا ق א א أـــאص ا ر ا ات ا ـــ ـــ اا אء אل ا אء. و ا א ا ور أن إ اכ כ כא כ - ز ة ا אئ د -اي اء ا א وراق א ور ا إ ا

אت. و وا اאت ـــא ا ـــ ن ا -ا ـــ ـــאء، ـــ ا א ـــ وإه א ـــאخ - - وا ـــ ائ א ا א ـــ ا ـــא ـــ وان א- ء و ـــאح و ارة ور ور ـــ اه ـــאت و אت ا ـــ ا ـــ ئ ـــ ا ا ـــ ا ـــ أכر א ا אر א ـــ را ـــ ا א א ـــאره، و ـــאره وإ وإز

אن. اء ا ئ א وا ا

التربة مسرح للتفاعالت الكيميائيةـــ אئ ا כ ت ا ـــ א א ـــ ـــ ـــ إن ا ،" ـــ ـــאئ وا ـــ "ا ري ا ـــ ـــ ـــ א ـــ ا ال دة אت ا ، و ا ات أ ن כاج، ـــ أو إذا أو ا אت כ ا ، و ـــ ا

Page 47: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٢٠ا ا

אع أ א אء ى ا ذج כ ـــ ذ ، ـــ اאرب، ـــאت وا ـــ ا ـــ ـــא אن ـــ ذج ـــ ا ا ـــ ـــ أن . ـــ ـــאت ا ـــ وا ر ا ـــ ـــ ـــא

نظريات نمو النبات قديما وحديثاق.م)- ٣٢٢-٣٨٤) ـــ ا ف ـــ -ا ـــ أر כאن ى رض، و ـــ ا א ن כـــ ـــאت א ـــ أن ا - اد - ز כ ا . ه ا ي ـــאل ا اـــ א ا - ـــא، ة ـــ ـــא رض؛ ـــ ا

. א אدة - أن ا إ رאت אء ا أن ا ، ور ا و א ـــ ة، א א אج إ اد ا رض ا اوراق ـــאن وا ن ا ـــ ا כـــ وره. و ـــ ـــ ا ة ـــ אـــא رض، ـــ ا ـــא כ ـــ اכـــ ـــאر وا ز واا ا אت. و ا א א إ ور و ارة ـــ - ـــכ ا אء ذ ـــ ـــאت כאن - ن ا ـــא أ إ ، أ ـــ ة ا اد ا ـــ ـــאر ا ا ، ـــ ا ات ه ا ن א . و א א ـــ وأـــ أو כ ـــאس ـــ أي أ כ ـــ

אن. أو ن ـــ ا א ـــאل ا ا ـــ ات ـــ ـــ ا وف ـــ א وا م ا ـــ ـــ ـــ (١٥٨٠م)، ـــאدس اא؛ أن אد (Andréa Cesalpino) " ا ـــ ـــ " א اض ـــא أن אرج ـــ ا אت א ا ـــ أ ـــאدة ا اـــכ אدة א אت ـــאء ا ـــ أ ت دا ـــ

אج. د א א

ـــ אد ـــ ، ـــ ا ا ـــ א ـــא א إ م ـــ ـــ ورـــאء ا ـــ א و ى ـــ و ـــ ه ا ـــאل ـــ أ " ا ـــ ـــאءوا " ـــ ، وا ـــ א ا (Van Helmont) " ـــאن א، أو " א " (Jung) أ ـــ "

א. א " (Malpighi) إ א כא، أو "

تجربة "فان هلمونت" " ـــאن אع " ـــ ، ا ـــ ـــא ن ا ـــ ـــ ا ـــ وאدة ـــא ا ز (١٥٧٧-١٦٤٤م) أن ا

. א ة ل أ אت وزن اאء ـــאف و ة ا ـــ س " אن ـــאم "ور ـــ . و ـــאس وزن ا ـــ أن ـــ א ء ـــאد )- أ ة (٧٥ כـــ ـــ ـــ وزن ا ـــ -و أ ات כא ــــــאءل ت (٦٠ غ)، א ـــ ـــ وزن ا א ا ا ـــא زن، ا ا ـــ ة ـــ ت ا ـــא ا ا أ. وכאن ـــ אء ا ، ا إ כא ة ا ه ا ل

زن. ا ا ول ا אء ا א أن ا ا أن ف כ ـــ ه ا و ـــ أ

ن. כ ن ا כ אدة ا اه ـــאء و א أن ا ـــ אء، أ כ ـــ ا ر ـــ ـــ وאدة כ ا ـــ כ أن -" אن ـــ " ـــ -ـــ ي ـــ ـــ ة، ـــ ـــ وزن ا ـــ ا-١٦٧٧) (Stephen Hales) " ـــ ـــ " ـــאم א ا ـــ ن. و ـــ כ ا

ض أن כ ، ا ن ا ١٧٦١م) .(CO٢) ن כ א أכ ا א כ ا ا

دور دي ـــ ي " ـــ ـــ ا א ـــ ـــ ا ا و ـــي ا " (Théodore de Saussure) (١٧٦٧-١٨٤٥م) ا م ا ـــ ازي" (Lavoisier)، و ـــ ـــאرب " אل و ـــ أ ،(CO٢) ن כ א أכ ا אص אت ا رة ا

Page 48: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ١٩

א ب א و אور א א ار و א ار ـــ ئא ـــ ـــ א ، ـــ

. و ان و ـــ אب وزرع و أ אت : ﴿و ـــ و ـــ א ـــ و ـــ ـــאء وا ـــ ان ـــ אت ـــ ا رض ا ـــ ا : و ـــ א ل ـــ ،﴾ כ ا ، ـــ وا ، وا و ـــ وا א ـــא، ـــ א اאب، وزرع أ א ، א אرب א و אوران، ا وا אر ا א، أ ـــ و ، ب وا א אع ا

. و رائ א ، و ه رائ ب آدم، ـــ ـــ ا ا אل: ـــ ـــ ا وא، א و ة، رض ا وا כא اאء ـــא ا ل ـــ ـــאورات، ـــא رض ـــאرت اא א ج א، و א و א و ه ز ج אء، ـــ اא א א، وכ א و א و ه ج א، و ا و א ا : إ א، א אء ، כאن ا אء وا ـــ ل ا آدم، אس כ ا אء، כ ا ه ب ، و ب و ق ة כ אء ا

. و وא ل ن﴾، م ـــאت כ ذ : ﴿إن ـــ ورض ـــ ا ـــ ه ا ـــ ـــ ـــ ا � א ـــ ه: إن ذכـــ א א و א و א א وزرو א אر אورات و اى أכ אء ا ن. م ة א و وا

ـــ ا ـــאر א ب ـــ ا

ا، א وا ـــ ـــ ا، و وا." כ א ا و

ـــ ال ا ض أ ـــ ن، و وار ة ـــ ، כ ه ا ا ـــ ل א ـــ ، و ـــ ه وכ ـــאت و כא ا م ـــאت". אء ا אئ أ ـ" و א ا אء، و وا

تطور علم وظائف أعضاء النباتان، א ا ـــ אت ة ا ا ـــ א ـــא אر إذا ان، ى ا ائ אم ا ف ا أ ا اאص ، ا ة وا א ل ا ا כ وذא ، כ وأכ وا אم، و ع ، واام ا אت ـــ ا ف כ ا ـــ ـــ اء ا ـــ ـــ ، ـــ ـــאت ا ـــ ا ع ـــ ا ا ـــכאر א أ ت ـــאت. כ ا ـــ ام ا واـــ ، ور ي إ ا ات ـــ ـــ وأ

. ا ا אو ا אذج ة א אء ـــ ا ي ر ا ـــכ ا ذج ذ ـــ واب، א א ة و א رة א ا ـــאت ل ـــ ذج ـــ ا ا ـــ اد ـــ ن ـــ وم أن א، و ا אت ل ة، و ـــ א

. ر ا ذج اא ر אق ـــ ا ـــא ا ف ا ن ا כ و

Page 49: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ١٨ا ا

א ـــאء أ ـــ أن ـــאدل أ אدة ه ا ، אت ا כאئ ـــ אـــא ا ـــ ء ـــ כ � ا ـــ ـــ أ ـــ ء ـــ ـــאء כ ا ـــ ـــא : ﴿و ـــ א ـــ : ﴿وا ـــ ـــ ا � כ دا ـــא أو ـــאء:٣٠)، و ن﴾(ا رض א ا و ر:٤٥)، و ـــ אء﴾(ا ـــ دا כ ـــ אء א ا א ذا أ ـــ ة א رض ى ا ة: ﴿و א ـــאرة אرة :٥)، و ﴾(ا زوج כ ـــ وأ ت ور ـــ اذا א رض ى ا כ أ א آ : ﴿و ـــ א ى أ א א ي أ ـــ إن ا ت ور ـــאء ا א ا ـــא أ

.(٣٩: )﴾ ء כ إ اא � ـــא ا ث אت ا ـــ ا ة ـــ وכـــ כ ا א، و ـــ رض ـــאء ا ـــ إ ـــאء دور اس أ ل ا ـــא אز -כ ا، إن ا ـــ واאق و אن ا אر אن ا - أن ا א ا

א. א אظ ارض ـــאء ا ـــ כ إ ث د ا ـــ ـــא א ـــ وة ـــא ا ا א ي ا כ ا א، و ـــ א ة ـــ ـــאء آ אت وا ـــ وا ـــ ا دة ـــ ا

دة ـــ ـــא، آ ف ـــ א ـــאز ـــ ا : ﴿و א א ا ل ، رة ا ـــ אب وزرع و أ אت ـــאورات و رض ا א و אء وا ان ان و .(٤: ن﴾(ا م אت כ ذ إن כ ا ه ا אز אر و ا ق إ إ ـــ أن وא ا אء ا א ق ، כ ا

. وا

أقوال المفسرين ، ـــ ـــ כ ؛ כא ـــ ـــאء ا ـــ ـــ ـــ כ א ـــא ـــאوي ي، وا ـــ ـــ وا ، وا ـــ ، وا ـــ وا אت אورات و رض ا : ﴿و כ ا אء وا ان ان و אب وزرع و أאت כ ذ إن כ ـــ ا ـــא ـــ وال :٤). وردت ا ن﴾(ا م آن، א ا אن ة ا ـــ ، و ـــ א ة ا ا و

ه: ي ه ا א ذכ א כ وا אورات﴾، و ـــ رض ا : ﴿و א ل ـــ "א ب ـــ אت، ا אت אر ـــא ـــ رض ا

علومد. الحسين زايد*

يسقى بماء واحد

Page 50: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ١٧

אد، ، ا ا ـــ رو א ا زة אد ا ـــ ا ا : ر ل ا دة. אن وا ط ـــ ي ص ا اا -وأ آن، ا א ا א أ ة، و ة ا א إ "א، و א ا ـــ אل ص ا ن- أن اכ وأ ـــ ـــ وأ ة وأر ـــאس وأ ـــ أ." א ـــ م و ي وأכ אء د ـــ ، وأ ـــ א إ ر- ـــאئ ا از ا - ر ـــ إن إص، ا و ا ، ا : ا א א . כ ا ا ا כ א ا ا أ א ن، כ ا

، א أ אد ل، أ إ ان ، כ وا ا א؛ ا ا א ا ي אن ا ـــ א. א د ـــ ـــא כא ـــ أي د ـــ اد ـــ ا ي ات، و ا ـــ رض وا ـــ ا א ـــ راد ـــאت، و כאئ ـــאف ا ـــ أ ـــ ـــ ـــ وأودع ככ א ـــ ار כ ـــ ازن ا ا ـــ כ اא א ار ا ا دات، כ اאرات، אم ا אن و אدة ا ـــ אب ـــאن ر أئ ا ـــ د א د، و ا ـــ כ ا א ـــ و ـــ ا

אت. ـــכ ا א ـــאن ي ا ل ا ـــ ا א و

א. א א / א ا ا م، ا (*) כ ا

المراجع ، א א ا אن : إ ، ر אن ا אت، ا ا (١)

ة. א ، ا א وا دار ا ، א א ا אن : إ ، ر אن ا ، ا ا (٢)

ة. א ، ا א وا دار ا ة. א ، ا א وا ، دار ا ر אن ا م، ا (٣) ا

، א א ا אن : إ ، ر אن ا ، ا ة ذا (٤)

ة. א ، ا א وا دار ا : ، ر אن ا אز، ا אن ا אز אرات ا إ (٥)

ة. א ، ا א وا ، دار ا א א ا אن إة. א ، ا א وا אري، دار ا ر، ا א ا (٦)

، و ـــ ـــ أ ا ـــאوى، ع ا ـــ (٧)

ـ:١٩/١٣-٢٠. ـ، د ١٣٩٨ ، ا א ا : א ، ـــ م، ـــ א ا ا ا ا (٨)

א ٢٠٠٠م. א ر"، -כ כ ا ا ي، ط: " אر ن اث אء ا ، دار إ ـــ א ـــ ا ـــ אت، ـــאب ا כ (٩)

وت ٢٠٠٣م. ، ا ، ث ا ي، ا ، אت ا م و ا (١٠)

وت ١٩٩٢م.وت ٢٠٠١م. ، ، دار ا א ا ا آن، دات ا ا (١١)

لكما فليكن نشيدناكم للطفولة غنى الكثير،

ولها عزف، وبأناشيدها ترنم...وها أنذا اليوم، على وتر قيثارتي،

من أجلكما أعزف، ولكما أنشد...وأنتما تسارعان الخطى نحو إشراق الفجر...

أرجوكما، خطايانا اغفرا، وعن ذنوبنا تسامحا...فكم كنا عن بؤسكما مسؤولين،

وعن عيشكما في ظلمات النسيان مخطئين!..* * *

Page 51: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ١٦ا ا

اء ن ا אت. و ات وا אع ا א، وإ א אت أ اא ور ، ـــ ـــאن و ـــ ا א؛ ازع دائ وا

א". א א و اאم ا ء، أن أ ض ا ا א ـــ ا ع ا ا ـــ ـــ ا ـــאن و اא ، وإذا א א ا ا ذا ، اي رداء ا א א ، وإذا ا ة ا ـــ ، و ـــ ا אد ـــ ا ا ا ، و ز

. א اد ا ا وا ا ا

األسس السليمة لبناء تراث بشري مشتركאرة אء כ ـــ אد أر ـــ ة ا א א ا أ ة אرج دائ ، ر א ا ـــ ن כ כ أن אرة ا ة ا ـــ א ة. א ـــאرة ا اא ـــאرة إ ، و אو ـــ ائ ا ـــ ـــ ا אئ أ

: א ل أ إ א אد ور א ن ا دائ ة، و ل ا ١-نقطة استنادها: ا

אء. ول ا م و ا ا ازن. و ا وا ا، وا ـــ ـــ ا ـــ ـــ ٢-وهدفهـــــــا: ا

אذب. א ا واאت א ا ا ا ٣-وجهة الوحدة فيها وا ـــ ـــ ، وا ـــ ـــ وا ـــ ا ا ـــ ا ـــ ائאم م وا ـــ א وا ة ا ـــ א ا ـــ ه ـــ ، و ـــ ا

. א اء ا د ا ود ا واال، اع وا ل ا אون ٤-ودســـــــتورها في الحياة: ا

אد. א وا אون ا وان ٥-إن من أهم مظاهـــــــر العدالة في الحضارة الكونية: כف א ـــאرة ا ه ا ، وأن ـــ ا אد ة ـــ اف ، ـــ ا ا ـــ ـــ ـــ ا א ـــ اאس إ ـــ ا ـــ ، ـــ א ـــ و א ـــ و א אכ ـــא אس إ א ا א أ ة: ﴿ ـــ א א وروا ـــאت כ ا إن أכ אر אئـــ א و ـــ אכ و وأ ذכ

ات:١٣). ﴾(ا إن ا אכ أ ا

طلب التوفيق في األعمال بموافقة السنن الكونيةار ـــ א إ أ ة א אد ا אرة ا إذا כא ا ، ا ا ع وا ـــ ـــ ا ـــאد ن دون ا כ ا

אة ا ـــ - ـــ ر ـــ ا ـــ ـــא - ـــ أ ن ا ــــــכ אب. ـــ وا ـــ ا ـــ اار ا ا ا כ أ כא م، ائ اوا א ـــ أ ا ا כ د، و ذ ـــ اة א ـــ وا אد وا ـــ ا א ن. ـــ ـــאق وا إ اא - ـــ إ ـــ ، ا وط، و ا ـــ אل ا כ ـــش ـــ وا ا כ א ا ا - و ـــ ر اس، و ـــ م إ ا ـــ ـــאن د ا ـــ و ـــ ا اא ـــ ا ا א ت. ـــא כ غ ا ـــ ـــ א و ا ـــ اـــאك ن ا ـــ ا א ، و כ ا ا ام - כ و ا ا אرة و א ا

: - إ ر اא ، ـــ ا م ا ـــ و ر ا األول: اא ـــאن إ : ﴿وأن א אد ا ا ـــ א אد כ ا ق وة ا אء :٣٩)، وا ﴾(ا ـــ אءات כ إ ". وذ כא ا ن "ا ي ا ا ، א ـــאظ ا ـــ ا ـــ אت ـــאل ا و ـــ رא ء כ ا ا ا ا أن إ رכ ئכ ا أوא ا ـــ ء ـــ אدي. و ـــ ا ا ـــ ـــ و כ א ا وا ـــא: ا ـــ . و ل وا و ا ـــ ا א ، وا ـــ اכ ان ا ي " ا اכ א "ا ن ا ا ا و ول א . ص ا ة ا ـــ ي " ا כ ـــ و"اد ـــ כ ا ـــ ـــאت و ـــ ا ـــ ـــ כא ، א ئ ا אب ا ـــ אئ ا אم ا اאت אئ و ا א כ إ وا אئ ـــ ا ـــ إ ا א د ي ـــ م، وا ـــ ا

. ات ا م ا ا כא ، כא א ا כ الثاني: ، و ـــ ور و ا ا ، و ـــ ئ ـــ و כ ا اب وا ـــ א أ ، أي ا ـــ ا اى. ت ا א אئ ا اب ا כ دون ا إ أ

כ وا و ا א ا ا، أن ا ن إ כ ر ا אر ا ا ا ج ، اכ . و א د ة إ ا א د א ا ، أي اאري: ـــ ا ا ا ـــ ا وط ـــ ـــ

Page 52: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ١٥

ا ـــ ة ـــ وب ا ـــ - أن ا ـــ ر ـــא ا ـــא -כ، و ـــאء ا אق ا وإر ـــ إ ا ـــ إ ، ا ار ا ـــ ن ا وإ ـــ ء ـــ إא אع أ ـــ אد وا ا وا ا وإ ا ـــ آس أ ـــ و א כ ، ـــ ا

. א א اא، ـــ وإ ا ن ا ـــ א ـــאس اאس ـــ ا ي ـــ ا ا ـــא اـــאة، ـــ ا ـــ א ا ـــ ـــאرا إ ـــא م، و ـــ اא. אئ א أو و ر ن כ ور- אئ ا א ر ا -כ م ا ن כ وي ـــ اث אء ـــא א ، أ ـــ כ وا أي اع ـــ א ة و א ر ـــאن ك؛ إن ا ـــائ ـــ א ي ـــ א . ـــ ا ل ـــ ـــ ا א ئ ، و כ ـــ ا ل و ا א ا م ، اא. ي ـــ ـــ ا و ا ا ا ـــ اه ل א ه ا ر إ و ا

ة. א אد ا אرة ا ا

األسس الفلسفية للحضارة المعاصرةن، و כ ـــ ا ا ا אم ا م ئـــ כ ال ـــכ ـــאن، و ـــ إ ا ـــ وا ـــ ـــ ا ـــ وا ـــאد وا ، أن ا ـــ : "ا ـــ ر اور ر א ـــא إ ن، ود כ אر ا إ א ـــ أ ء إ أ ـــ א ـــ ـــא، دات ـــ اא ـــ א دات כ ـــכ ا א ، وأ ـــ اכ א وا ة ، ا א ه ا ا و

א". وأ

ـــאم ا ـــ ا دات ـــ ـــ ا א ي ـــ א ، رة وا ـــאد وا אئ ا وا ن ا כـــ اه ة אئ אد ا אرة ا - ا ـــ ر - ا ـــ אئ أ ه- ـــ ـــאرة - ه ا م. ـــ ـــ ادات، כـــ ا ـــ כ אئـــ ا ـــכ ا ـــאرض ى . ـــא כ א ، ل وا ـــאد وا ـــ ا أور ، و أ ـــ ة א ـــ ا ا "أن أ

א: א א راء ة ا ن ا ، و ل ا ة ١-فنقطة استنادها: ا

. א ا ا ض، و אوز وا وان ـــ ، و ل ا ـــ ٢-هدفها وقصدها:

. א ا ا ، و א وا ا ، ا اאون، ل ا ـــאم ال وا ٣-دســـــــتورها في الحياة: ا

. א ا ا ، و ا אزع وا אم، ا ن ا و٤-رابطتها األســـــــاس بين الناس: ا ا ن ا ا ، و ع ا א ى א و אب ـــ ا ، و ـــא ـــאدم ا و ا ، ا ـــ وا

ك. אر وا اازع، و ـــ اء وا ـــ ا ٥-خدمتها الجذابة:

Page 53: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ١٤ا ا

ا ا ـــ ا כ ـــ آ ـــא ا ـــא أ ﴿م آن כ و ـــ א اء ى ب أ ا ا ا أ

ة:٨). אئ ن﴾(ا א إن ا ا ا وا - ر ـא - ا אدة ا ا ــــ إن اא א ــــ إ כ ا ـ ، و ا ـــ ا اء ا ــــ ـכ . و כ آن ا ـــ א ا אو و ـــ ائ ا ـــ اאع א رك إ ـــ כ ، و ـــ ـــא כ ـــ إ א ـــ ا אل ان ا ـــ א כאز ا ر ي ا ا ا ـ ـــ أ رض، و ات وا ـــ א ا ي ـــ ا ا

ة ـــ وا ـــאس أ : ﴿כאن ا ـــ ـــ ا و ـــ כ ا א אب כ ا ل وأ ر و ـــ ا اכ ة:٢١٣). و ﴾(ا ا א ا אس ا כ و ـــ ـــאئ ا ب وا ا ا ن א ـــאع ا כـــ ا ا אس، و ـــ ا اة ا ـــ ـــא ائ و ـــ אءت ا ي ـــ ا

. وا اאل אء أ אء ا ء إ ـــ ا إ اد ة و ـــ ا א א خ و ـــ ائ و وא . ـــא اء د ا ـــ ي أو ا ـــ

قضايا فكريةد. إبراهيم شوقار*

رعاية سنة العدل اإللهيأساس بناء تراث بشري مشترك

Page 54: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ١٣

א כ ا وراء ذ א ـــאء، و وا، وإدراك ـــ ا ا وا

. אد א اـــא ـــ ـــ ا כ ـــ واة، א ر ـــ ع ـــא م، أ ـــ اכ ، و ا ـــ א אر اـــ ، و ـــ م ا ـــ ـــ ـــ א ة... إ ـــ א ا م ـــ ـــ اـــאت إ אدرات و ن כـــ

אم. در ا ا اـــ ـــאج ـــ إ م ـــ ـــ ا ن ــــــ ا ا ـــ כא ا ـــ אر ا ا ـــאت ـــ ـــכ ـــאت، وا

כ ، ـــ ـــא ـــ إ אد إ ـــ ذات أ א ـــ و "ا ة ا ا א ا כ- -אري ـــ ا ا ى ة أ ، و ـــ אر " ـــ آ ا

. אء ا ون ، ـــ א ـــ ا ا ـــ ـــ و ا • واאت אئـــ ، و ل و ـــ ـــ אر اא א ، ر وا כ ا ، وا و ات ـــא אت و ـــאء ال ا ـــ ـــ ر اאت אء ـــ ا כ כ إدراك ـــ ذ ، و آـــ أن ن ا אج... إذا כאن ز אئـــ إאت، א ـــ כ אج أن ن ا א כאن، و وف ا ـــ ا א، وا ا אت א אر أن ا و ا

א. א א أن ـــ ، ـــאذ א ا ـــ ـــ أن و כ ـــ א ذا أرد ة. א א - ه - ـــوء כ ـــאرة وا אب ا ـــ رع أ א أن א، ، א اد رؤى ذات כ ، وذ دة وو و

. ئ ذات אت وا אز وـــ א כ " ود اول ا ـــ ـــא أن "ا כف א כ اول ا א أن ا ، وכ إ أ כאن א ن ، ـــ אت د ا ا ـــאאر ـــא، و ا وا آن اول ا ـــאء א، אئ אرات و אت ا אرة وا ا و وا

، ات ا ر א ة. ـــ ة ـــ ـــ ا ـــ

المطلوب "إعادة قراءة" القرآنأن ـــ ـــ " ـــ آ ا ـــאم و"ادراك ـــ وا ان ا ـــ ـــ إ א �: ل ا אري، ا ق ا ـــ ك ـــ ا ـــ ا ـــ א ﴿وان:٥٥) ـــ ﴾(آل ـــ א م ا ـــ ـــ وا إ ـــ כـــ أن כ ، ـــ ـــ ر"؟ ـــא "ا اءه: א وأ כא د ـــ �"؟ و אع "أ و"؟ وכ ـــ ـــכ "ا א "؟ و ـــ כ "اאر وا ـــאر ا ا ا ا ا . ال ا ا ا אرات؟ و واـــ ا �، و א ا وا ارس ك ا ي، א أن ا ا

ئא. م ا ن כ אس ي أ אري اـــ ا ـــ ا ة إ ـــ د و ه ا ـــ ـــ وـــאب כ ـــ (ا כ آن ا ـــ اءة ا ـــ ـــאدة ـــ إ اء إ ـــ ، و ـــ اـــ ـــ ب -و ـــ ـــ ا ي ـــ ـــ ا ـــ ا ر) ـــ ار). وا ـــ ـــאب ا כ ن (ا כ اءة ا ـــ ـــ ن- ـــ اאب ي ـــ " ا آ ـــאم ا ـــאف "ا اءة اכ ـــ ه ا ـــ ـــ א ال، وإ ـــ ة و אئ ـــ ا א ا א ـــ ، وכ ـــ اאد ورة ا ـــ . إ أذכ ـــכ ا ـــ ذ ، א ـــא ـــ إ ـــ وروح إ אر ا ، وا ـــ ـــאت ا را ـــ و ا ب ا ـــ وؤى ـــ وا آ ا ـــ ، ا ـــאري ا ا

. אر כ ا כ ا ادة إ آ ـــ כ ا ي- ـــ ـــ - و اات، ـــ ـــ א أز " ا آ אف ا "اא، أو ـــ ـــא أ אم ا إ ـــ ا ـــ و ـــא. وا أو כא ـــ א و א ـــ ز ـــ ـــא כאכ אس﴾، ـــ أ أ ـــ ا ﴿ ـــאء ا إر ـــ وآ

. א ا

. ائ א / ا ائ ا ، ا א (*) ا

Page 55: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ١٢ا ا

א ا ه ا ـــ ل ـــ أردت אب כ א اة ـــ א כ : א כ ان " " כ "אئ "، و د ـــכ ا و ا " وط ا ـــ א " ـــ ـــאء اא أ اد אر إ ، إ כ אـــ إ כאر"... أردت أن أ "أ اא א د ، אر ى ـــ أن أ כאر"، و أ ا א " " א "כ د ا اא ـــ ا כ ـــ ذ ـــכ، إذ ا

. א א رج ا و ـــ ـــ "ا ول ـــ ا ـــא ا • أ

א ر ـــ ـــ ون ـــ "؛ و ا اאت" א اول و ا א ا " و " כ "ا اאء م: ل ا ، وإ א ا א א و ى א، و כ אل ا و ا ر

؟ כ ا ا ، و ا כ آن ا اـــ ـــ و כ ن ـــ ـــ ـــאء ـــ ـــ وري -ا ئ ح "ا ـــ ا ا ـــ ، ـــ و ا اאن ا א אة، و א ا ن ،" ا ا؟ אف ح ا ا אر ا א א ، ـــ א و

א م ـــ כ آن ا ـــ ـــ أن ا א ـــ ا ـــא ا • أـــ ب -و ـــ ا ي ـــ ا ـــ ا - ـــ ـــ ا -ون، ن ا כ ـــאف ا כ - ن ـــ ا، أو אت ا ـــא د אء، أو د ا ى ـــ اء ـــאت ا כ ا ـــ אت، أو כא ا א و دة اאئ ى ا ، أو د ا אء ا ا، أو א כאم وا ، أو ا ا ا ا

. ئ و א ر ا ا واـــ دون ـــאري ـــאم ا ا ا ـــ رك أن ـــ ـــא وإא ، ا א ا و א א ا אم אت ي ور ا ـــכ ا א ... وإ د א وة ـــ ا א و

. ئא، אرة م ا

• نظام قرآني متكاملכ آن ا ـــ ـــאت ا ـــ آ א ـــ ا ـــ ا ـــ ـــ إ

م أن ـــא، وأ ا ت כ ـــ وـــא، א ـــא، وا ـــא، و ـــא" د א "כ ـــא... אر ـــא، و כ א، و ـــ وכ ، و כ אب ا כ ا ام ـــ . وأ ـــ ـــ כ ـــ ـــ ا واـــ כ م- ـــ ـــ ا ـــ -إ أن ااره وإن ـــ ـــ أ ـــ ـــאم و ا ا ــــــ ـــא כאن אء ـــ א ـــאره، ـــ آ أـــ ر ـــ �، وا ل ا ـــ رא ـــ א ـــ א و ـــ ا أول، א ا ا אئـــ وا وאم ا ا א א ـــ أن ا أ ، ر ه ا אدئ ت اـــ "ا "، و ـــ א אم "ا ا ا ار ـــ أ אـــ ا אرة" אء ا ـــ כ أ اء " ـــ اوة"، و ـــ ـــ ا إ

א. א وا א و ي ا ا- أن دة إ ا א ا م -إذا أرد א ا ود כ ـــ ذ כ ، ـــ ـــאم ا ا ـــאف اככ א ل " ـــ ة... ـــ ، אئ ، اد א ، ز ـــ אد ، أ ـــ دا כـــ وم: "و ـــ ـــאدي ا ا ا ا ـــ ـــ " ـــف ـــ ـــ ري כ ا ، و ـــ و وت... ـــכ ة ا אء ا ـــ رك ا א א אرة א ا א أن ز א إא א כ ، ا ء ا ا ا أو ا ا، و ة اء ـــ أ אرة ى أن ا א ـــ ، ء ا ـــ ـــ ا ـــ و א ـــא، و א א و א وأروا כאر א وأ אئ ـــ ـــ أ

." א אر ا ه

• نحو منهج قرآني للتاريخ والمستقبلא " ن כ אن وان ـــא إ أن ا ا ـــ ا واא ؛ ـــ "، أو ا אر ـــ وאء א ا א א ، و إ אر א ا אزا ـــ إـــ אم ا א ، و אت ا ا א وإ א ا وزواא و א ا א א رس إ א ... כ כ אف وا و واان ا א وا ا כ ا ذ אت، אت وا א اאع ا א ا כ ا أوان ذ ل، ا وا

Page 56: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ١١

א ا א ـــ ـــא و " א כ " כ ا א اא ة ، و ا א ا אد اכ و أ כ ات دوران ا"، وا ا כ א " א א ا ع " ا ود اول ا אم "ا إـــאف، و כ ا ا اכ כ כ ا ـــ א- و أ אئ כ - إכ اول ـــ א أ אوزت א ـــ ا ا ـــ ا ـــ أ

ات. ات ا

قضايا فكريةأ.د. محمد بن موسى باباعمي*

Page 57: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ١٠ا ا

ـــ ـــ ا ن، و כ ـــ ا ـــ ـــאن إن ا . אد وا : ا א ا ، ا و

ا ، آ כ دائ ا א ن כ ن أن כ ر ا أ כא ح و כ ـــאن أن ر ا א . د ره أن ا ، م و אه ا כ: ﴿و א ذ אت ا و כ ا � أو כ ر � א ا א أدراك � و ا ا �א ذا ـــכ � أو א ذا � ـــ م ذي אم إا ا و א ا ا ا و آ ـــ ا כאن � ـــ א א آ وا כ � وا אب ا ئכ أ � أو א .(١٠-٢٠: ة﴾(ا ـــאر � ـــ אب ا أ ـــ

ر ، أن א ا ن כ ن أن כـــ ر ا ـــ إن ، و ـــ ـــ ة ا ـــ و ـــאن أن ا

. א ا إ ح ن א כ ـــ ـــא אل ا ـــאء ا ا ـــ א، و אء כ ـــ ا ، وכ ـــ א ـــ ـــאن ا، و כ ر إ أ ئכ ت ا ـــ כ أכא ـــכאن ا אه ا ا ـــ . و ا כ ـــאف ا . א ـــ ذاك ن ، א ه أو إ ـــ م ـــאن و اـــאن ا رات ا ل و ا- ـــ ـــאء ـــ - אאع ـــ ا - و ـــ ـــ ـــ أ ـــ -و אر ـــא زوده د ـــ ـــ ا ، ـــ ـــ آ ـــא. ـــ إ إذا - א دا و ـــאن - ـــ ا ـــא إ אل ا ا : א ـــ ا . و ـــ כ אت ا א ـــכ ا وا : ﴿وأ ـــ :١٦)، و א ﴾(ا ـ ــ א ا ا ا א ﴿ ا ـــ כ ﴿ : ـــ ـــאل:٦٠)، و ة﴾(ا ـــ ـــ ـــא ا ـــא ا כ ﴿ : ـــ ق:٧)، و ـــ א﴾(ا א ـــא آ ـــא إ ات א אء א وا ة:٢٨٦)، א﴾(ا ـــ و إـــ أن ا א، ـــא א د ـــ د وا ـــ ا

א. א א د ا

ب. אء / ا ا ا אم (*) ا ا

الهوامش: ، כ ة وا א א (.. א ه، ائ ، ائ (١) (أ

א ـــ ا א אئ وا ـــ ا ، و כ ـــ א ـــ ـــ و، و ة ا ق إ ا א אء ـــ ا ص، א . אد آن إ ا א ا آن و א כ אد ا א ت א ا

نحن مسؤولونقلوبهم جائعة، ما أطعمناها،

وأرواحهم عطشى، ما سقيناها،بأيدينا دفعناهم،

وإلى األغراب فرائس قدمناهم،الدنيا على ألسنتنا دائرة،

سلمناها إنسانيتنا،ومنحناها وجودنا،فماذا إذن ننتظر،

وكيف ال نتيه في طريق، ال نعرف إلى أين ينتهي بنا؟!

* * *

Page 58: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٩

. و א دا و א ذا اـــאن م ا ا כ ذאد ا אت ا ـــ أز ا ن כ واا ن ا ـــ ـــ ا ـــ أوا ـــא ذرت א رد ا -اة- وا א ا ـــ أدوار اـــ א وا ـــ ا ـــאت ا ـــ أزة ـــ א כ ا אئ ذ ـــ כאن ـــא. ، אد ـــ ا אب ا ـــ اא، ي ـــ وا ـــ ا ا " ـــ " و" ي أو " واـــ أ ، ـــ ت ا ـــ ـــ ي أ ـــ اـــאن. ت ا ـــ ـــ ـــ أ ـــ ا

، ـــ ـــ ا ا כ ـــ ا א ـــ ـــ وא ـــאن و ـــאك ا ا אه إ ي ـــ وام א ا אر ة ا אدي و ـــ ا ار ـــ ا כ ـــ در ن، إ כ ـــ ا ـــא א ـــ ـــ ا

ن. כ אة ا א א دا و אن ذج ي ا " אب ا ر ا כ ل اאد ـــ ا ـــאر ا ـــ إ ": "و ـــ ـــ ي و ــــــאن כאئ و دا ن ا ، כא اא א ، و א א א ، وإ אم ا ا/ א و ا ـــ ا ا ورة، اـــאن אئ ا ، و אئ ة ا אدة ا ا اאء. ـــ ـــ ا א ـــאن כ ـــ ا ئ כ وا و

أ ، و ـــ ا ـــ כ ا ي ـــ ن وا א ـــ وـــאن ـــ ا כ ، و ا د ا ـــ ـــאدي واכ ا ا אر ا כ إ כ כ ى، و אت ا כאئ אئא ـــ ، و ـــ ـــא دو ـــאن إ د ا ـــ ، ـــ אد ا

رات... אء، ذرة כ ا اـــכ ـــ אد ـــ ا כ ـــ ا ن ا ـــ ، ـــ ا ا ـــ وאدة /ا ـــ ا ، ـــ אن ـــאن ככ א ا ـــ م ا ا ن، و כ ـــ ا כ ـــ و

." אد א כ ا ا ذا

اإلنسان ثنائي البعد واألحادية تنهيهאد و א ، אئ ا אن א أن ا وا

،" ـــ " إ ـــא ة ـــ ا ـــ اא و ى ا ـــ אد כא ـــ ا אכ אن و אن ا אא ـــאت ا ز وج ا ـــ اى ـــ א ا כ ـــא، و ـــ ـــ ـــאء א ـــ إ اا ه. و ـــ אئ ـــאن ا اאد ـــ ا אئ ت ا ا ـــ اא ـــא א" إ ـــא א "إ ـــ وא ر ـــ ـــ ـــ ـــאدي ا أ

. כ כ وا اא ور א و ا أر ا ـــ א ـــא ج

اري". ت ا ـ"ا א א ن ن כ כـــ ا ـــאن כ כ ا ـــ אو إن ن כ ة א כ ـــ אو אد أو אد ا ـــ ا اـــאن ) ا ـــ (ا אد א ا و ـــ ا ن ا ـــ אد ن ا כ כـــ ا א ن כ ي ـــ ا ، و ا ـــ ازאل א ا ، כ ن ا ا ازن، ان ا ازن)، ـــ ان ا ـــאن ( ـــ ا ـــא ا . א אن وأ و ا א ن ، و כ اא � א و ـــ : ﴿وا رة ا ـــ א ل א ـــא إذا ـــא * وا ـــאر إذا ـــא � وا إذا ـــ واא و א � و א ـــא رض و א � وا א ـــא אء و ـــ � واא � א زכ أ ـــ א � ا א و ر ـــא א � ا ـــ ـــא � إذ ا ا د ـــ א � כ ـــא د אب ـــ وه כ א � א ـــ و ا א ل ا ـــ ر ـــאل א � א ـــ أאف א � و ا ـــ ـــ ر م ـــ ـــא و ـــא ـــ ـــאءت ـــאت כאئ ـــכ ا .(١-١٥: ـــ א﴾(ا א ا. א و اء א ا د א، א وو

ة، إذ כـــ ـــ د ـــאن ـــ ا אق إ ـــ ـــ ا ـــ وـــ ا ـــ ـــא ـــ כ ـــ ا ـــאن ا ـــאب ـــא � و א زכ ـــ أ ـــ ﴿ : ـــ ه و ـــ و:٢٧) أو ـــ ﴾(ا ئ ا ـــ ـــא ﴿ا ـــ إ כـــ א﴾، ـــא د

ـــ إن ا ئ ـــ ـــא أ :٢) أو ﴿و ـــ א ﴾(ا ا ا ـــ ﴿ا.(٥٣: )﴾ ر ر إن ر ر א ر ء إ א אرة

Page 59: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٨ا ا

א ض ـــא، ار ع آ ا ا ـــ د و ـــ وא ـــ ـــ ا ، و ا ـــ ا ـــא دائאن אة ا ورة ، ا א כ

. א ه ا ط כ

تحديد الوجهة السليمة باستتباع حركة السجودـــ ـــ ـــ ا א ـــ ـــ ا ـــ ز ـــ ـــ وا ـــ وا ـــ ـــא: ﴿כ ب ـــ ـــא و ـــ أن אئ ا אت/ا ـــאر ا :١٩)، و إ ـــ ب﴾(ا واאت : ﴿و ـــ א ـــ ا ا ـــ د ا ا ـــ כ ر אئ אءכ ﴿ ،(١٦: ون﴾(ا א وא أ אم:١٠٤)، כ א﴾(ا و أ د، إذ ا و כ و ا ا

א. دا و כ ا כ ا إن ـــאن دا إ ا ـــ ـــאن ـــ ا ـــ ـــא ا ـــ ذا ـــ وا כ ا א : ﴿و ـــ ـــ ن ا כ א ا د ا א :٣-٤)، و ﴾(ا ـــ כ ـــ � إن ن ، ـــ دوا ـــ כ وا א ـــאس، و د ا ـــאم : כ ا ـــ אده ، و ي أכ ـــ اכ אت ـــ ا ـــ ة ا ا اאرة ؟ א ـــ و אر ة א כא ـــא ـــ ا ـــ ا א ه ا ـــ ـــ ى؛ כ ـــ أכ אئ ا אت وا אر ا ـــ إ אدرة ، א ـــ ا ، כא אت ا ا ا ا ا

ة. م وا א أ ، ا כ ي إ ا אم - إ ا כ אص - إ وة א، ا ي إ א ، כ ا ه اא א ا כ א اد ا כ כ أ ، و אئ אت وا اכ כ ا ـــ ا ي א א، כ ـــ ر ـــ א

א. א אئ وا אت وا و ا כ אء ا כ و ى ﴿ : א ل א ام و ـــ ا ـــ ا ـــ כ ل و א א ـــ ن אب כ ا ا أو ه وإن ا כ ا و כ أ ئ ن � و ـــא א א ا و ر ـــ ا ـــ أ א ـــא أ כ و ا א ـــ آ כ אب כ ا ا ـــ أو ـــ ا اء أ ا ئ و א א و ـــ א آ � ا א ا כ إذا إ ا אءك א

ن כ א وإن אء ن أ א כ אب כ ا ا כ כ ر ن � ا و اا כ א ات أ ـــ ا ا ـــ א א و ـــכ � و � و ء ـــ כ א إن ا ا כ ت ـــ ام وإ ا ـــ ا ـــ כ ل و ـــ ل ن � و ـــ א א ـــא ا ـــכ و ر כ ا و א כ ام و ا ا כ و ا ا إ ـــ כ אس ن כ ئـــ ه ـــ ون כ و כ و وا כ כ א و א آ כ כ ـــ ر כ א ـــ א أر � כن � ا כ א כ و כ אب وا כ ا כ وة:١٤٤-١٥٢). ون﴾(ا כ و وا כ وا כ أذכ و אذכ

כ ـــ ا ـــאن- ـــ ا ـــא ـــאت - כאئ ـــ ا إن م- ـــ ـــא ـــ -כ א و د ـــ ، أي دوام ـــ واا. إذ ـــ ئא وا ـــ כ אل ا ـــ ا ـــ כـــ وا ـــ اא כـــ כ ا ـــאن- א ا ـــאت - כאئ اא א أ א ﴿ : ا א أ ا أ ا اء، إذ כ ـــ ا ء ـــ ـــ כ ي أ ـــ ـــא ا :١١)، ﴿ر ـــ )﴾ אئ ى ي � ا כ ا ر ا ﴿ ،(٥٠: ى﴾(

.(١-٣: ى﴾(ا ر ي � واا- ـــאء כ - ـــאل ا ـــ ا כـــ وا אא ـــא אل ا ـــ ا א א ف ـــ ـــאن ر د إ ـــ כ ا ـــאن א ن. א א ـــ ، وا (١) ـــ ن ا ـــ ـــ ا א ـــא ا ـــא א: ﴿إ ـــאت כ כאئ ـــא دون ا ـــ اא א وأ أن אل رض وا אوات وا ـــ ا

اب:٧٢). ﴾(ا א כאن אن إ א ا ون، כ م ا כ א ا כ ا ي א . م ا ـــ ـــ ا ـــ כ ا ي ـــ واא د ن ا ن و ا כ ، ا ن ذا و اאذ אن ا א، و ا כ א אل ا اوذ אء א ... دا وأ א כ ار ذ ا. א اء وإ א ا ؛ א אن ر، و ا و

الغرب واستتباب الوجهة المادية ، א م ا אل ا ب إ א ا إن ا ا أدر א אن ا א ا אت ا أ א أ ا

Page 60: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٧

א ا ا وع ـــ אت ا ا . א دا אت) (أي ا

الوجهة في المجال اإلنسانيرة ا اة ا א ي أ אع ا وع ا ـــ إن اول ، אد אئ כ א אرب כ כ ا אت ـــ אرب إ כ ـــ ا رة و אم ا ط ـــ اة ـــ اכ א. א אن ـــ כ دون و כ ك، و ـــوع ـــ ن ا כ ورة أن ـــ ـــ وع ـــ ـــ ا ـــ اـــאب א א ـــאن ـــ ـــאدرا م כאف ـــ ـــ ـــאر ا ى، إذ ا ـــ أ اار، כ ، و א دا ـــכ ـــאن כ א أن א ة، א א ئ ت وإن

א. ائ א أ אء ا ور اـــ ون ر ا ـــ ا ـــא ا ـــ ول ا ـــאن אل: "ا ذ إذ אق ا ـــא כ، إذ ا ا א وا ـــ ا א ا א أن ا أ و ، و ذכ ـــ אכ ده و و ع ـــ ة، و ـــ ، و ا وا

א و א א כ ل. وإذا כאن ا و اد א כ ده دون ـــ ن و ل، ـــ ـــא و ا א وـــכ اض ا ـــ א ذن ا ـــ ـــאء. وإذا ع ا ـــ ـــ ذائ ـــאل ا אت وا ـــכאب ا ـــ ار ـــ أ، و ـــ ـــ א אئ ا ـــא، ا ك ـــ ول ـــכ أ و ج ا אص إ أن ال ا ـــא ا ـــ א א أ כ א أن : ﴿وإذا أرد ا ـــכ ئ ذ اء:١٦)، وا ا﴾(ا א א ل א ا אه، وا ـــ אه ور א ا כ ـــא ا ا و

אء. א כ ـــ ا ، ـــא אل ا ـــ ا ـــ إن اאل א ا ل، وإ ـــ אل ا א א ا

. כא ا א כ א כ א כ ـــ אرة ـــ ـــאئ - إ ـــ -ـــא و כـــ إذا ا ، ـــ א ـــ כ ـــ وכ א. و א ـــ א ر כـــ א ـــ ة ـــכ א ، א אل ا ا ا ا ا و ـــ א إ כא ن ـــא- כא ـــ -وإن واא אن ـــ א א כא ـــ ف ـــ ـــ ا ـــ اא أن ا ، כ א ا ا ـــא א כ ، إذ ا ـــ م ي ﴿ א כـــ ـــ دون א أو ـــ آ כ ـــ א א ـــא إ ـــכ ـــאت ر آ

אم:١٥٨). ا﴾(ا א א إ כ ، ائ دو ـــ وا אכ אب ا وأ ـــ د أ ـــ ع و ـــ إن א، ـــ أن ـــ ا א ـــאن وآ אت ا د ا وכـــ

Page 61: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٦ا ا

قضايا فكريةأ.د. أحمد عبادي*

ص ـــ אن ا ـــאؤل وإ אن ا ر إ ن כ אن ا א ا ن כ אت א اא ن -כ כ אؤل أن ، و ا ي ـــ א ا ن. כـــ א ا ـــ ـــ ا א - ـــ א א إאن وا ـــ ا ـــאن، اد ا ـــ أ ـــאن وا ا

ن. כ ، و اا א ـــא כ ـــא ـــ م ا ـــ إن ن ا و ا ا כ ي ا ا ا. ، إذ א כ ، و را א ا أودـــאن، أن אر ا ـــ אم ـــ ا ل ا ـــ ـــ ووا כ ـــ א: ﴿إن אء ت ا א ـــ ا ـــאؤل اאت ـــ ر א د ـــ ن ا כـــ ت ـــא :٤)، ا ﴾(ا ـــ כא وا ا ه ا ـــ . إن א א وآ ـــ و ـــאن و ا

א. ت אؤ ا ، כ - ن و כ ا ا אن إذن - אؤل ا إن א. ا כא אت ا ا وا وا כ ا כ و ار -إذ ن כـــ ـــאن ا כ ا ـــ כـــ إذن، ، ال آ أכ إ ن כ اب ا א כو אر ا -وا ار ن כאن ا אة- א إ ا כ - ـــ ن ا כ وا ـــ ـــ ا ـــאن ـــא اא ، وإ ـــ כ ن כ ـــאن ا אة ا ـــ أـــ ت א ـــאن ـــ ا אر م. و ــــــא ا אئ ـــאة أو ا اار ا اء ا ـــאن إ ار رض א ن، כ اא: ا ـــא أ ة ـــ رب ااء ـــ אم أ ـــ ـــ أر ﴿ ،(١٠ : )﴾ ـــאئ ـــא- ـــ -أ ـــ أن ، ـــ אة ة أن ا ـــ ـــאرب אوي ا ـــ درכאت و ـــ د כ وا ـــ א ذاك إ ، و ـــ ة وا ـــ وا

الوجهة

Page 62: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٥

ددون ف ـــ ، ا כא ـــ أو א אء ـــ ا وء، א ا وا را כ ا ن ذ כ ف أن ا اאرا א؛ ن ال ا ا وا و ـــ ـــאء.. و ف وا ـــא ا ـــ واح ـــא ئ ف.. א ر ة כ ـــא و ه ا ـــ אء. و א ـــ א ـــ إ �. ـــ وا زا ـــ ور ا א ـــ أ א ن ـــ ا

א ا ر ـــ ـــ ء ا ـــ ـــ أن ـــ כ ـــ ا وכ ـــ א إ א ا. ـــ أ ـــ ـــ اכ ـــ אم ، و ا א ـــ ا כא ا �، و ان כ א אئ أ ي و א ن إ ، إت ـــא ث ا א אه ن ـــ א ـــאه، اا א ون إزاء ؛ و א ن ا כ א אت أ وا. א و כ א א ن א ، و א وا وو ا و ـــ ا، ـــ أ ا ون ـــ از א כ כא و ن כ .. و و و اي ى ا ا ن ا .. و وا ا اـــ ورؤ اء ـــ ـــ ـــ ، و ا ـــ ـــ و א א وאء כ ء ا ـــ ي. ـــ ـــ ا ا ن כ ان دراك، و ا ـــ ن כـــ ـــאن ا ـــ ا ن رכـــدي ـــ כ ون ـــכ .. وכ ا ـــ ـــ כאن ـــ اث، و אء و ا ـــ ة ا ام إ ا. כ ـــ ا ـــ ا آ ا ا ـــ כ ـــ أن ـــא إ دائق ـــ ا ات وا إ ا ـــ כ ا، وא ـــא א א إ ـــ א، ن כـــ ـــ أن ي ـــ ا

؛ ا واـــ ـــ ا ـــ א ـــא و ـــ ـــ ا ـــ •

. אر א" و ا " א، أن وا א ـــ و ـــ و כـــ • إن כ אء ـــא ـــ أن ا ، ـــ ـــאء ا أ إ

. و א ا ور אر و א ا אاض א ه ه ا أ • إن כ. ئ א ا د أو ا א ا א ث א و أن ا

د ـــא وا אن أن ا ـــ ـــ ا ـــ أن •אت א ـــא ا אه ا ا ـــ ـــ ا. و ز ا ا אذ כ ا ئ وإن ا א א ا اא ا م إ א ة؛ כ כ و ا

، أو א אب ا ر ا אئ ا ات؛ א אق ا ر و אت א، ا ـــאح כ ف ـــ א، ا ـــ כ ـــ أ ـــ א، א ـــ أ א، و א ـــ ا ـــ أز ة ـــ כ ا ودة. ـــ א ا א ـــא وآ א ا א ـــא ا ، إכ ـــ א ـــ وא ار א ـــ ن כ א، أن א א م • أن א، א א ـــא و כ وا ذا כאن ذ . כא ـــ א ل ـــ. وإن ا ـــאن ا ا م ا وع ـــ כ ا ئ أن ـــ "، و ـــ م ـــ ن " ـــ ا ا ـــ ـــ ـــא أ، أن ـــ ي ـــ ا ل ا ـــ ب أول ـــ

א. אم أ ا أ א ا א " אن ا ذج ا ن " כوع ـــ ي אل ا ارات وכא ا • إن اة وا ـــ ـــ وا א د و ـــ ـــאر، أن ا ا ـــ ـــ ـــ أن ـــ ـــאدرة وכ ـــ وכ ؛ ـــ واـــא אب ا ـــ ث ا وا ـــאت ا وا را א

אء. م وا ة ا دائري" ق و " ق م א ا כ أ ي وا ا ج ا ى. ا ا ة أـــ ا ا ا א أن ـــ ، إذا ا ي اى ة ا אر ورؤى כאر و א ان אن כ ـــ ر א ن אء، ـــ ا ـــ כ وאر ا א כ - ـــ א أ א ري" "ا اאق. א ا א ـــ غ כ - א ى ا اא ـــ ا א ، و ـــ ـــآس م ـــ ا א ـــא إـــאد ر ا م ـــ ـــ ا ا ـــכ א ، ـــ אد واכ א. از א وا אر אر إ وا ا اـــ ا ا أ ـــא. إذ إن אوز ـــ אدرون ـــא ـــאم .. وأ ا إ ا ط وا ـــ ة ا ـــ وאن ـــ .. وأ אه وا ـــ ا אئ اث وا ـــ ا ، אن دور ة دار ا כ אد. א إ أ ا ااث אدت ا ، و ان אر ا ائ اאت ـــ ـــאر ا زع أز ي- ـــ دائـــ ـــ ـــ -اאت ا ـــ ، وا ـــא כ ـــ أ ـــאء ا ان כ ـــאت ا رة، ودوت ـــ رة ـــ אر ـــאء ا ـــאم أ

. א ر ا כאت ا

اش. زاد : כ (*) ا ا

Page 63: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٤ا ا

אءات אء و אء ا ء ا ف ـــ ة، ـــاد א أ ـــא ا א ، و ا א ا اـــ و و ـــא ا ـــ ـــ ن ـــ ء، و ـــ ارات - ا אر א ي ا ا - ائכ ت أو א ت ن אل.. ـــ ا و ، א ، ورؤى ـــ כ ـــ أ ن اد، و ـــ اאت رة ا ا ة אر אدئ و وـــכ כـــ ـــא أن כ رض. و ـــאع ا ـــ ـــ כא ـــ اـــ א ا ا א ا אر אب ة אذج " ـــ אد " ورائ "ا ى " כ א ا ى ا اא أن כ א "... כ ـــ رة " ـــ د" وأ ذכ א כ " وق ـــא ا כ ـــאب ا ة ـــ ا כـــ אر ا ا ل ا ا ـــ و אت ا از اא إ اد، و אم إ אم، و ا رة إ ا ا اאرئ ا ا אدا א، ا ر ا ا כ ل. و إ. אر א ا ا ا ن ا ا אد ا ارة و

א ب ا אم ا وا ه ا א دـــ ات. وإذ ت وا ـــ ا ، ا ـــ א אت ت و ـــ ـــ אد ار ا ، وإ ا א ا אظ روح ا و ـــכאن اכ ان ا ـــ وا وا ر ا ـــ א وااع ع أ ي ـــ ا א م إ ، و ـــ وا واي أن ازي ا ك ا ي وا כ ا ا .. א ائ ا אت א إ د ا ـــ ارا.. وإن א ي از ا ر ا د אل و و ر أ ا ا כ ا אذ ات وا ه ا אع ان أ כ ـــ ، ـــ ـــאد ـــ ا � وا ـــאد إ ر اאل ا ات. و א ا ف ا א وأ اة א א ا ل ا כאن، أن ا أ ا أك ق، و ا ـــ ة إ ا ـــ ، و ا ـــ ا ـــ إ اאح ا ـــ أ ا ق. ـــ ا وا ك إ ـــ اا أ وا ا ائ أن ـــ د ا ـــ اد اאت א ـــאو ا א، ن إات. א א س ا ـــ ، أو ا ـــة א س ا ـــ כ ا ي ـــ ا ، ـــ أאر ا ـــ ـــ ا א א ؛ و ـــ رات ا ـــאب כ ن روح ا אل ا ا ار إ ا ـــ א

ك כ . وإ ا و ا ا اא أرכאن ـــ א א أ را א ون رכ אل ا ء ا ـــכ .. إ ار ا ا ـــ ور ي " ا ـــ ا "اـــ وراء ل ا ات ان ا כ אء و ـــ وا ا ـــ اص אر، وا ئ ـــ ل ا אر ، وا א ة وا ـــ ا

. ا ا ا א ا م ا ا ن אل ء ا ـــ إن ـــ א ـــ أ ون ـــ ـــ ه.. و ـــ ـــ و م ـــ .. ـــ כא א א. و ـــ ـــ و א ا ـــאه ـــ אر و ـــא، א ا כאر أرون א א ، وأ ـــ ا ا ا ـــ ا ـــ آ و ـــ אא ا ـــאت ، وذ ا رق ا اכ ذ ـــאع. ـــئ ا א ا ا אة ا ـــ א، و א א ن ا أ א ا اة. אئ م א ا א أ ت و ، و א א ا أاع ا وا ـــ أ ن إ أ إذ و א ـــ ، כ ـــא و دون ـــ ـــאت א واا اכ ا ؛ وإذ א ا א ارـــא، ن ـــ ـــ א ـــ أ ت ـــא ان ا ـــ ر ـــ ون ، ور א ـــ א و כـــא س ا ه ا . إن ء ـــ ن כـــאم، أو א ت ا ا أن أ ، ـــא، أو أن ـــא א أ ا روا ـــ أن אذ אدة כ אع אئ ان כ ـــ ا א و ـــ ج ة ت ا ه ا م א. و إذ د ة ا א، و و א ر ـــ أ ارا כ اء و ون א. إ א א ـــ وا ـــ ـــ أ ، ا א ا א وا ، وا ـــ כ وا ذ ـــ אل ـــ ا إ

א. א أ و אدروا إ אء، و أ أوכ .. وإ א כ و ء ا ب אت כא ـــאت وا א אر ا ـــ ا ا أ ـــ ـــאر و ا و ا אد وا ا . א א أ أ אز وا إ ، وا א א آ א و رא وا אة ا ى ـــ ن כ و כ ذال ـــ ا -دون א ؛ إذا ص ا ـــ ا אارد رو و ا ـــ אد أو ة כא - ـــ

Page 64: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ٣

כ ـــ ـ" ـــ ذ ن ـــ ـــ ، ـــ ـــ ا اא. وا א א، א אد א، " و א اא زا ه ا و א כ ا ا وإن ذא " و ف "ا ا אم ا. إذ إن ا ا آ ه و א א ـــאم ا وي، و وا وا وا أ اء ا א ، و א ا وا א وا اא א ز א و כ . و א إ آن وا כ اא ار. א כ ا ا و ذن אس ـــ و ا ول ـــ ا ـــ ا وا א ا ، ا ا ت א واو כ ا . و ر وا אم وا אط وا واـــ و ـــ ا ـــא ك ـــ ـــ وا כ ـــ اא، إ أ د ا ا כ وا رة ا اכ ـــ ا א ا ع ـــ و ـــ اא ـــ ا ا ول، أ ـــ ا ـــ ا ـــא ا وأق. ر ا א ـــ כאس وا وا כאن ـــ ـــ - ـــא م ا ـــ א – " ـــ ـــ ا إن "اא אدة ، إذ א أ אئ ار א وأ د אب و א أ أכאرم א ، و ا א ا א ا و א ـــ ر ـــאل ا . إن ا א אة ا ـــ ا ق ـــ اـــ א א ا א ا ـــ " اد ذوي "ا ا اام ـــ ا ا ، وا ـــ ا ا ك ا ـــ اات ـــאل ه ا ـــ ـــא ن. وإذا ـــ ـــ ا اא א، ر א ـــ أن א ا כ ل ـــ ا .. א ي ور ا ا א א ـــא ـــ א ـــ ووز وف ا ـــ ه ا ـــ ـــא ـــ وز אن ـــ ود ـــ ر ا ـــאل ا א ا . أ ـــ אد ـــאت ا و ـــ اאء ـــא أ " א כ ا ـــ ـ" ـــ ا

ة. אت ا ة وا כـــא א ف ـــ ـــאر ا ـــאدرات وا إن اאل، و אل إ א אئ א אت א وـــ و ى، و ـــ إ أ درج ة، و ـــ وا ة אت א ـــ כ وى כ ـــאر ا אب ا ـــכ أن أ اد. و א أ أا ا - أن אر אز אء إ ا -أ إذا ، وأن ـــ א ك ا ـــ ، وا وا ا א ا

ا .. إذا ـــ א ـــא ا ار ا ـــ ـــאر ا ــــــ א א د ا ـــ ف ا ـــ ـــכ ذא، כ ط ، و از כ ا ا כ ا כ اאط، ان وا ـــ وا ـــ ا א إ כ ـــ ـــ و .. ال وا א وأ ا אب ا أرا ى" אب ا ز "أر ف א א وـــ א ا و א ا כ כ و ا و ـــ א اف א א ، و א ا ـــ و א ا ان ا כ . و א ـــ وا כ ا כ ـــאء ي- أن ـــ ا ا כـــ ن - ـــ ـــ اد ا ـــ اب ـــ אن.. ان כ ا وا אل ا ر כ، و ـــ ر و ـــ כ إ و و ا ا اא، و ـــ אر " وا ـــ ا ـــ "ا ـــ א، ود א ـــ ة ا وا ه ا ـــ اد ء ا ن ـــ א.. ـــכ و ـــ ان ـــ אء وا אل و ن إ ـــא ف ـــت ا . وإن ا א א אء أ ا א ، כ ة ا ه ا ارق ـــ ا א ث א ـــא وכ و ـــ ، و ـــ و اא إ א א כ إر א ؛ א ى ـــ א ـــ ا و א ا ـــ ، أ و ـــ א ـــ أه ت ـــ روح ا و ـــ ا ا א اى ا כ אئـــ ا ة. وإ ا ـــ א ـــ ا אئ ـــ وא ـــאء، א ا אء أ اء، أن أ ـــ ـــכ وا اة כ ل ـــ א ـــ م ـــ وا ه، ا ـــ ـــ ا اא ؛ אر ال ا ة ات ة א وا ة و ـــ وا، و כ ـــ م ـــ ـــ وأ אد ـــאت א ـــ ـــ א إ ا ـــאل، ودا ـــא وا اאدئ ـــ أ ا ا א وا ا ـــא، وכא ـــא ذا ا ار א دون أو ا א، وا א ا

א. א א ا א وا دة ؤى ا اאن ـــ א ى ا ودوا أ ـــאك ـــ أن א כ ، و כ ـــ ـــא אت و א اد وا ـــ اـــא ـــא כـــ ـــ و و ـــא ا ور ـــ ـــ ا، و ـــ ا ـــכ ا ـــ ـــ ف ـــ ، ـــ ا اאء אط أ ر ـــאئ ا א. وإذا כא و א، و وز دور- و א وا אد אر -ا א ا א ا و

Page 65: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ٢ا ا

المقال الرئيسفتح اهللا كولن

ـــאة ا א ز ات ـــ ـــ ا إن أ ، א ا א א ات ا ا . ا ـــא ا אئ ـــכ א و ـــאء ا אل ا ـــ وف ه ا ـــ ـــא א وإن د ال ا ـــא "، إ ل ا ـــ "ا ، א و ـــ כ א ، و אض ـــאع ـــ أو ور ة، و א א א ح כ א א כא آ ول ات ا ـــ כ ... כ א ة ـــ א ـــא ـــى ـــ ا א ـــ ـــ اث ا ـــ ـــ ا ـــ و א ااء אت ز ا ا ع אص ا ، א ا ا ـــ א א إذا . أ د أم ا ـــ ى ا ـــאرات ارا ا ـــ א ار زت ـــ " ا أ ـــ ا ـــאء "ا واא إ دي ـــ ا و ـــ ز داد ا ـــ ف ـــ ة، ـــال- ه ا .. إذ ا وا - אد אء أכ دي ذ ـــ אع و ـــ ا ـــ .. و ـــ א ـــאم ا ـــא أ אك ـــא إن כא ، ـــ اف ا ا ـــ ـــ ا إل א ا אم כ א ا .. و ا ا ا ة، א ة ا אر ا ا ا واאه כ ا ي אن- ـــ כ ا אئـــ - ـــ א א دة.. و ـــ אل ا ـــ وا ـــ ا ا

כ א ذ ـــא -כ אدات ا ـــכ ا ـــ وכ א اا ا ـــ ا אئ א אت ا- إ כان ـــכ إ أ دي ذ ، و ـــ وا ـــ وا ا

. כ אء وا م وا ا اאت ـــאم " א أ ـــ א ا ـــ כ ب وا ـــ إن اכ ت. ـــ אض ا ـــאء و ـــאدة ا ات إ ـــאن " إ ـــ ر ـــ وا ـــאت ا כא ـــא إ א ـــ ـــ ـــ ـــאت اא و אع ا א - ا כ ، و א اאؤه ـــא כ אئ ـــאر - إ ا ـــ ـــ ا ـــ כ اכ ، و ا دة إ ا ، وا כ ا ر א אن. أن א ا א אة ي אل ل ـــ ـــ وا ات ا ـــ د ـــא، أن ا ه ذכــــــ . إذ א ا א أ אل ا כאن ة אכ ـــ " א، و א א ـــ د ا א ا اءا ي، א אن ل إ כ "، و ـــ א اאه وا אدر ا د ا כא ا أ اכ א ـــ .. و ل إ و ـــ اא ض א ، و כ א א א ف כ ا اد ا د. وإن ا ـــ א ا ل إ ا د ا ا ا ن أن ا، ل ذ כ

الوعي الجمعيالوعي الجمعي

Page 66: hira magazine 25

د (٢٥) ٢٠١١ אد - ا ا ا ١

المحتويات٢ الوعي الجمعي / فتح اهللا كولن (املقال الرئيس)

٦ الوجهة / أ.د. أمحد عبادي (قضايا فكرية)

١٠ نحن مسؤولون / حراء (ألوان وظالل)

١١ النظام القرآني للحضارة / أ.د. حممد بن موسى باباعمي (قضايا فكرية)

١٤ رعاية سنة العدل اإللهي / د. إبراهيم شوقار (قضايا فكرية)

١٧ لكما فليكن نشيدنا / حراء (ألوان وظالل)

١٨ يسقى بماء واحد / د. احلسني زايد (علوم)

٢٣ الفن الجميل: معاناة رؤية مستبصرة / أ.د. بركات حممد مراد (ثقافة وفن)

٢٨ على حافات االنكسار الحضاري / أديب إبراهيم الدباغ (أدب)

٣٠ ماذا وجد من فقده �؟ / حراء (ألوان وظالل)

٣١ محطات التفاؤل / هناء ذيبان (أدب)

٣٢ ثقافة المحو / أ.د. حسن األمراين (أدب)

٣٤ الطفولة واإلدمان اإللكتروني / د. حممد خروبات (تربية)

٣٩ ذرات من عالم الحرية / د. سعاد الناصر (أدب)

٤١ الضمير / مناف حممد صاحل بعاج (قصة)

٤٣ هدي النبي � في التعايش مع اآلخر / أ.د. علي مجعة (دراسات إسالمية)

٤٧ القول البليغ واألدب األسمى: القرآن الكريم / أ.د. الشاهد البوشيخي (دراسات إسالمية)

٥١ تجليات السيرة النبوية في شعر نجيب فاضل / د. أمحد املراغي (أدب)

٥٥ جهاز الغدد الداخلية يتكلم / أ.د. عرفان يلماز (علوم)

٥٩ المؤتمر الدولي الثاني للقرآن والحقائق العلمية / نور الدين صواش (أنشطة ثقافية)

٦٢ مكتبة السليمانية: خزينة تراث األمة / ممدوح يلدرمي (حمطات حضارية)

٦٣ البرغوث: محطم الرقم القياسي / إبراهيم يوجه داغ (حمطات علمية)

Page 67: hira magazine 25

االفتتاحية ، ا ـــ ا ا א ا ر ا ـــאت ا د ا ا ا ـــ اכـــ אذ ا כ إ أ "ا " ا ـ"ا ا ن ئ ا אل ا اא وي و ا " ا أ ا وا وا وا اـــ ا כא א ا א ا ... و א ا وا ـــ واא إ د א ، إن אو ق إ ـــכאس أو ا دي وا ـــ ا ـــאدر اא א אك ن ـــ . و א ـــא ار כ ـــאة כ ، و ـــ ا ـــ اא ل إ ري وا ق ا ـــ כ ا אم ذ א، אت إ ـــ ام א ا אدي ر أ כ כ ا אق ذا ... و ا א ر م وא، و ب א و ورة ا ا أن " ـ"اائ כ ا وم ا ـــ א، ـــ ا אت ا ـــאر ا ـــ ا ـــ ـــ ا ا. א د وا ى ا א כ ا ز אن ا وا ائ د ا وا

א ـــ ، א ـــ כ آن ا اءة ا ـــ ـــאدة ـــ ا وإ ـــ ا ـــ א وא إ א א، ـــ ن ا כ ـــ אب ا ي آ ا אم ا ـــאف ا כאم ـ"ا م א ا א ر כ אل ا א ى أ ورات أכאره ائ وأ אرا ا אغ ا و אذ أد ا אت ا אرة". دع כ آ ال ا �: "إن א، و כ ـــ ـــ ا ا وأאغ כאد ا אري". و אر ا כ אت ا א א " ا" אن ا

אء. د ا ا ا כ ا " ا "ات א ، أو כא ر ا אئ إ ا כא כ وـــא ر ا כ אل ا ة ز אم כ ا ـــ ، א اء ا دو ـــ ،" כ آن ا : ا ـــ دب ا ل ا وا ـــ ـ"ا م ـــ ـــ ا اאج دب ا أو إ אج ا אس إ س ا א و ا ا أ

. دب ا اאل א " إذا ـــ ـــ ا א ـــ ا ي ا � ـــ ـــ " ـــ أن ـــא כ، و ا כ ا ا אل ا ـــ ، و ر כ אذ ا ـــ اכ כ- أن ع. و -כ ا ا אر א إ ا د ـــ "ا ـــ ، و א ا " و כ אن ا د ر "ا ة אئ "ا ـــ و א א א، و א ـــאن א א رة ـــ ـــ " و ـــ ا ا. א اء" ا ا ي " " ا אئ ا כ وا آن ا א و ا ا

א ت، أ א א إ ا ـــ א وأ ن أ כ ه ا ـــ א ر واد. א ا وا ، و ا א و א כ م כ ن א ى ا

المفترقات القدرية

العدد:٢٥ السنة السادسة

(يوليو - أغسطس) ٢٠١١

Page 68: hira magazine 25

الطفولةواإلدمان اإللكتروني

الوجهةالوعي الجمعي

السائرون كالفراش هائمون، حول الزهر محومون،

لنا شائكة مرة، ومخضرة أخرى، سبـبأنفاسنا الربانية نواصل التحليق،

وفي درب المالئكة في السماء نسير...* * *

www . h i r a m a g a z i n e . c o m

٢٠١١

س) سط

أغ -

يويول

) /ة

دسسا

النة

س ال

/ ٢٥

د:عد

الول

طنبإس

ن م

ينهر

شكل

ر صد

ة تفي

ثقاة

ريفك

ة مي

علة

جلم